أخبار السبلة الدينية
 
رؤية النتائج 1 إلى 13 من 13
  1. #1
    تاريخ الانضمام
    05/09/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    4,805
    مشاركات المدونة
    5

    افتراضي سؤال: متى نقول عن هذا إبتلاء ومتى نقول عنه عقوبة؟!


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نصادف في حياتنا الكثير من المواقف التي يتسلّلها من حينٍ إلى آخر حديث مع النفس أو مع الآخريين،
    فنخوض فيها بتساؤلٍ ما إذا كانت بالفعلِ إبتلاءً وإختباراً لنا أم أنها كانت جزاءً وعقوبة !

    فمنتهى العُمق والبساطة:
    كيف يستطيع الإنسان المُسلم التفريق ومَعرفة ما إذا كان ذلك الشَيّءَ إبتلاءً أم عقوبة ؟!

    .. إثراءكم ..

     التوقيع 
    أخبروا الفَرَحَ بأنّنا أحياء*

  2. #2
    تاريخ الانضمام
    10/05/2007
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    12,543
    مشاركات المدونة
    8

    افتراضي

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    بورك فيك اختي

    السلف كانوا دائما يتهموا أنفسهم في ذلك
    حتى لا يصاب الواحد بالغرور
    فكثير كانوا يقولوا ان ما يصيبهم بسبب ذنب

    ابن سيرين المفسر الكبير رحمه الله قال: عيرت فقير فقلت له يا مفلس بعد أربعين سنة صرت انا المفلس.

    وكان احد السلف يقول كنت أن أرى اثر ذنوبي في دابتي وزوجتي

    ورجل كان يمشي فرأى كلب ينبح عليه فقال ما سلط هذا الكلب إلا بذنب
    فذهب المسجد وتوضئ ثم مر من نفس موقع الكلب فعندما رأه الكلب هز ذيله الكلب..

    بل يوجد حديث صحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم بما معناه: ما تفرق اثنان بعد الود الذي بينهما إلا بسبب ذنب أحدهم احدثه. ولا اشك ان كثرة الطلاق الواقعة والخلاف ربما بسبب الذنوب يا الزوج او الزوجة..

    لهذا
    كيف نرفق بين هذا ذنب او ابتلاء
    إذا سقطتنا في المعاصي فما يصيبنا بسبب الذنوب
    وإذا كان مستقيمين فما يصيبنا فهو تكفير للسيئات ورفع الدرجات

    لكن في نظري هذا الزمن كثرة الآلام التي تصيبنا بسبب ما كسبته أيدينا
    تقصير في عبادات من صلاة او صوم او زكاة او او..
    وكذلك فعل المعاصي من زنا وفواحش واغاني وبعد عن الدين

    لهذا العاصي ولو ضحك يكون في هم وضيق ووحشة
    فلا يوجد مثل الطاعة والاستقامة

    وذلك فضل الله يؤتيه من يشاء

    إن أصبت فمن الله
    وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان
     التوقيع 
    لا تفكر كثيرا بل استغفر كثيرا

    ازرع جميلا ولو في غير موضعه
    فلا يضيع جميل أينما
    زرعا
    إن الجميل إن طال الزمان به
    فليس
    يحصده إلا الذي زرعا

  3. #3

    افتراضي




    جواب يشرح الصدر

  4. #4

    افتراضي

    عافاكم الله
     التوقيع 

    للبيع ارقام هواتف مميز
    جديد غير مستخدم بتاتا

    2 9477794

    01234 984

    سعر الرقم : 45 ريال
    للتواصل والحجز: 91133700 واتسب + اتصال
    توجد ارقام أخرى ما عليك سوى التواصل

  5. #5
    تاريخ الانضمام
    05/09/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    4,805
    مشاركات المدونة
    5

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة محب الجنان مشاهدة المشاركات
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    بورك فيك اختي

    السلف كانوا دائما يتهموا أنفسهم في ذلك
    حتى لا يصاب الواحد بالغرور
    فكثير كانوا يقولوا ان ما يصيبهم بسبب ذنب

    ابن سيرين المفسر الكبير رحمه الله قال: عيرت فقير فقلت له يا مفلس بعد أربعين سنة صرت انا المفلس.

    وكان احد السلف يقول كنت أن أرى اثر ذنوبي في دابتي وزوجتي

    ورجل كان يمشي فرأى كلب ينبح عليه فقال ما سلط هذا الكلب إلا بذنب
    فذهب المسجد وتوضئ ثم مر من نفس موقع الكلب فعندما رأه الكلب هز ذيله الكلب..

    بل يوجد حديث صحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم بما معناه: ما تفرق اثنان بعد الود الذي بينهما إلا بسبب ذنب أحدهم احدثه. ولا اشك ان كثرة الطلاق الواقعة والخلاف ربما بسبب الذنوب يا الزوج او الزوجة..

    لهذا
    كيف نرفق بين هذا ذنب او ابتلاء
    إذا سقطتنا في المعاصي فما يصيبنا بسبب الذنوب
    وإذا كان مستقيمين فما يصيبنا فهو تكفير للسيئات ورفع الدرجات


    لكن في نظري هذا الزمن كثرة الآلام التي تصيبنا بسبب ما كسبته أيدينا
    تقصير في عبادات من صلاة او صوم او زكاة او او..
    وكذلك فعل المعاصي من زنا وفواحش واغاني وبعد عن الدين

    لهذا العاصي ولو ضحك يكون في هم وضيق ووحشة
    فلا يوجد مثل الطاعة والاستقامة

    وذلك فضل الله يؤتيه من يشاء

    إن أصبت فمن الله
    وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان
    كيف يتم قياس ذلك؟!
    @محب الجنان
     التوقيع 
    أخبروا الفَرَحَ بأنّنا أحياء*

  6. #6
    تاريخ الانضمام
    15/12/2006
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    5,247

    افتراضي

    السلام عليك محبي في الله
    اعتذر للمداخلة واتمنى منك الافادة لكي تصل الصورة بصورة اوضح للجميع

    @محب الجنان

    بل يوجد حديث صحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم بما معناه: ما تفرق اثنان بعد الود الذي بينهما إلا بسبب ذنب أحدهم احدثه. ولا اشك ان كثرة الطلاق الواقعة والخلاف ربما بسبب الذنوب يا الزوج او الزوجة.
    ااتيني بالحديث الصحيح
    للان ما ذكرته هو ان الطلاق يأتي (بسبب ) الذنوب
    فأي منطق هذا اخي العزيز ؟ الدين يسر فلا تعسرو
    الدراسات تشير ان لطلاق كثير من الاسباب ومنها :
    1_ الزواج المبكر ...(مراهقين)
    2_المشاكل الاسرية
    3_تدخل بعض افراد العائلة في حياة بعض الازواج مما يؤدي الى الانفصال

    اذا اذ كان سبب الطلاق الرئيسي هو (ذنب) الزوج او الزوجة
    فهل الذنب المرتكب هو اختبار او ابتلاء ؟
    ومتى في اعتقادك يأتي (الاختبار والابتلاء ) للعبد ؟
    ولماذا لم تتطرق الى ان بعض الامراض هي ابتلائات ؟
    ايضا موت الزوج او الزوجة ولديهم اطفال قصر هل هذه عقوبه او ابتلاء ؟

    اخي الفاضل نحتاج الى اجابة واضحة عندما نذكر اي حديث شريف للان كثير من الاحاديث ضعيفة



    يتبع
     التوقيع 
    اختي في الله
    إن لك رباً وبين يديه حسابا ً فإما إلى جنته وإما إلى ناره ..
    أقول لك لا تكوني كالدمية التي تنتقل من يد إلى يد ليس لها كلمة أو اختيار ..
    وتذكري دائما ً أنه مهما كان عذرك ومهما كانت الظروف المحيطة بك فذلك لا يسوغ
    لك الوقوع في أوحال المعصية والتفريط بعرضك وسمعتك وشرفك أبدا ً ..
    إن العمر يا أخيتي أنفاس لا تعود فلماذا ألطخه بمعصية الخالق وأخسر
    الباقية بلذة فانية لا محالة ..ولا تستغني عن حلاله بحرامه وتذكري
    أن من ترك شئ عوضه الله خيرا ً منه ..

  7. #7
    تاريخ الانضمام
    18/12/2015
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    1,758
    مشاركات المدونة
    13

    افتراضي

    اخي الفاضل نحتاج الى اجابة واضحة عندما نذكر اي حديث شريف للان كثير من الاحاديث ضعيفة

    http://hdith.com/


    هذا موقع خاص ,, محرك بحث ,, تدخل جزء من الحديث وهو يطلع لك جميع الروايات الخاصة
    بالحديث ويرتب لك إياها من حيث درجة الصحة ,, وايضا,, بيطلع لك هل الحديث صحيح أو مرفوع أو موضوع أو مكذوب بالإضافة إلى مصدر الحديث

    آخر تحرير بواسطة شموخي وفا : 01/02/2018 الساعة 02:43 PM
     التوقيع 
    " كل امرئ سيفنى ويُبقي الدهر ما كتبت يداه ، فاحرص أن لا تكتب غير شيء يسرك في القيامة أن تراه "

  8. #8
    تاريخ الانضمام
    15/12/2006
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    5,247

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة محب الجنان مشاهدة المشاركات


    لهذا
    كيف نرفق بين هذا ذنب او ابتلاء
    إذا سقطتنا في المعاصي فما يصيبنا بسبب الذنوب
    وإذا كان مستقيمين فما يصيبنا فهو تكفير للسيئات ورفع الدرجات


    لكن في نظري هذا الزمن كثرة الآلام التي تصيبنا بسبب ما كسبته أيدينا
    تقصير في عبادات من صلاة او صوم او زكاة او او..
    وكذلك فعل المعاصي من زنا وفواحش واغاني وبعد عن الدين
    هل الجواب الذي اتيتنا به باللون الازرق هو جواب علمي او فقهي او ماذا ؟
    للانك باللون الاحمر اختلفت عن الجواب باللون الازرق

    قال بعض الصالحين : " علامة الابتلاء على وجه العقوبة والمقابلة : عدم الصبر عند وجود البلاء ، والجزع والشكوى إلى الخلق .
    وعلامة الابتلاء تكفيراً وتمحيصاً للخطيئات : وجود الصبر الجميل من غير شكوى ، ولا جزع ولا ضجر ، ولا ثقل في أداء الأوامر والطاعات .


    اقتباس أرسل أصلا بواسطة محب الجنان مشاهدة المشاركات

    لهذا العاصي ولو ضحك يكون في هم وضيق ووحشة
    فلا يوجد مثل الطاعة والاستقامة

    وذلك فضل الله يؤتيه من يشاء

    إن أصبت فمن الله
    وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان

    اخي الفاضل

    الواقع في الابتلاء او العقوبة (الشخص) نفسه هو يعرف متى يكون هذا ابتلاء او عقوبة


    سأعود لاحقا للادون بعض الاقتباسات
    شكرا واعتذر على المداخلة
     التوقيع 
    اختي في الله
    إن لك رباً وبين يديه حسابا ً فإما إلى جنته وإما إلى ناره ..
    أقول لك لا تكوني كالدمية التي تنتقل من يد إلى يد ليس لها كلمة أو اختيار ..
    وتذكري دائما ً أنه مهما كان عذرك ومهما كانت الظروف المحيطة بك فذلك لا يسوغ
    لك الوقوع في أوحال المعصية والتفريط بعرضك وسمعتك وشرفك أبدا ً ..
    إن العمر يا أخيتي أنفاس لا تعود فلماذا ألطخه بمعصية الخالق وأخسر
    الباقية بلذة فانية لا محالة ..ولا تستغني عن حلاله بحرامه وتذكري
    أن من ترك شئ عوضه الله خيرا ً منه ..

  9. #9
    تاريخ الانضمام
    30/12/2010
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    1,939

    افتراضي

    المشكلة أن البعض أصبح يوزع أقدار الله تعالى حسب هواه وحسب علاقته بالشخص
    فإذا حلت مصيبة على شخص يحبه قال بأن هذا ابتلاء
    وإذا نفس المصيبة حلت على شخص يبغضه قال هذه عقوبة

    مصائب وابتلاءات كثيرة في الدنيا تصيب البر والفاجر، المؤمن والكافر، الملتزم وغير الملتزم
     التوقيع 



  10. #10
    تاريخ الانضمام
    13/02/2007
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    2,004

    افتراضي

    أكيد كل إنسان أدرى بنفسه ( كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ إِلا أَصْحَابَ الْيَمِينِ)

    مَا أَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنَ اللَّهِ وَمَا أَصَابَكَ مِنْ سَيِّئَةٍ فَمِنْ نَفْسِكَ

    {وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ}

    على المؤمن أن يراجع نفسه في كل يوم وليلة كيف حاله مع الله فالكثير من الناس يظن أن المعاضي والذنوب هي فقط سبب المصائب والعواقب التي تحدث له

    * إِلَّا أَصْحَابَ الْيَمِينِ * فِي جَنَّاتٍ يَتَسَاءَلُونَ * عَنِ الْمُجْرِمِينَ *

    * مَا سَلَكَكُمْ فِي سَقَرَ * (المتقين يتساءلون)

    قَالُوا لَمْ نَكُ مِنَ الْمُصَلِّينَ * كيف هي صلاتك هي فعلا كما قال الله عن المؤمنون ( الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ ) التشبث بالدنيا حتى في وقت الصلاة هي بحد ذاتها مصيبة .. ليتنا نعقل

    وَلَمْ نَكُ نُطْعِمُ الْمِسْكِينَ * حال المؤمن مع الله في إطعام الطعام قوله تعالى : ( وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا * إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللهِ لَا نُرِيدُ مِنْكُمْ جَزَاءً وَلَا شُكُورًا) لكن حالنا اليوم الله المستعان تبذير وإسراف ومخالفات الطعام تملا القمامة في المناسبات وغيرها ونعلم
    عن المجاعات في اليمن والصومال وسوريا وغيرها الكثير ربما حتى هناك من لا يجد قوت يومه في بلادنا …


    وَكُنَّا نَخُوضُ مَعَ الْخَائِضِينَ * الخوض مع الخائضين ما أكثرها في أيامنا ( فيس بوك تويتر واتساب وغيرها المواقع بمسماها التواصل الإجتماعي ( سب وشتم ولعن ووصل الحال صراع الشعوب بين الدول حتى ضاعت الأخلاقهم ) لكن حال المؤمن مع الله في قوله تعالى : (وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ ) الإعراض هنا لا يعني عدم التواصل بين الناس من خلال هذه المواقع لكن الإعراض عن الخوض في أمور تصل إلى الفرقة والكره الحقد .. ننصح بالتي هي أحسن ونترك الأمر لله

    وَكُنَّا نُكَذِّبُ بِيَوْمِ الدِّينِ * حَتَّى أَتَانَا الْيَقِينُ * من منا يتوقع الموت في أي لحظه ويحسب حساب للدقائق والثواني ويستشعر أن حياته بين شهيق وزفير ( وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ ۖ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ (16) إِذْ يَتَلَقَّى الْمُتَلَقِّيَانِ عَنِ الْيَمِينِ وَعَنِ الشِّمَالِ قَعِيدٌ (17) مَّا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (18) وَجَاءَتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ۖ ذَٰلِكَ مَا كُنتَ مِنْهُ تَحِيدُ )

    فَمَا تَنْفَعُهُمْ شَفَاعَةُ الشَّافِعِينَ * فَمَا لَهُمْ عَنِ التَّذْكِرَةِ مُعْرِضِينَ *

    لذلك أي إبتلاء أو عقوبة دون الموت هي قربة إلى الله للمؤمن نسأل الله حسن الخاتمة وحب لقائه

     التوقيع 
    تعلمت من الحياة أن أعيش رغم الداء والعداء كالنسر يحلق في قمم السماء لا شيء يدعوا للأسف !! ولا شيء يدعوا للبكاء

    تعلمت أن أنطلق وأتكلم ولا أخاف ما دمت أحلم بالبقاء... وأن أغير حياتي وأعترف إن الإرادة كبرياء

    .......
    عش ما شئت فإنك مفارق وأحبب من شئت فإنك مفارقه وأعمل ما شئت فإنك تجزا به

    اللهم إني أعوذ بك من جهد البلاء ومن درك الشقاء ومن سوء القضاء ومن شماتة الأعداء



  11. #11
    تاريخ الانضمام
    05/09/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    4,805
    مشاركات المدونة
    5

    افتراضي

    احذر من هذا الإنسان الذي يرى أن مصيبتك عقوبة، ومصيبته إبتلاء
    واحذر أكثر من الثقافة التي شكلته بهذا الشكل..#

    .. لي عودة ..
     التوقيع 
    أخبروا الفَرَحَ بأنّنا أحياء*

  12. #12
    تاريخ الانضمام
    25/11/2017
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    66

    افتراضي

    المسلم لازم يكون دائم المحاسبة لنفسه لأن الإنسان دائم النسيان لنفسه
    ونحن محاسبون مثقال ذرة نسأل الله السلامة بإذنه
    أهم الشي الواحد ما يزكي نفسه
     التوقيع 
    أحذية جميلة و جذابة لك و ل طفلك/طفلتك
    تابعونا هنا: http://avb.s-oman.net/showthread.php?t=2751948


    إنستجرام: world.childhood

  13. #13
    تاريخ الانضمام
    01/05/2016
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    157

    افتراضي

    من وجهة نظري ، افضل عدم التفكير في التفريق بينهم ، والتفكير بذكر الله مهما كان المصاب

    لان الله امرنا نشكره ونحمده في جميع احوالنا ، اذا كنت بضيقة ردد " لك الشكر والحمد يالله على حسن بلائك" لآن قبل نزول الضيقة تسبقها رحمة الله لمن قلبه تعلق بحب الله فيكون صابر ومحتسب ولا يجزع ، واذا كنت في نعمة عليك مداومة الشكر والحمدلله مهما ما عندك من متاع الدنيا.

مواضيع مشابهه

  1. الردود: 14
    آخر مشاركة: 22/01/2016, 10:37 AM
  2. لع المخمسين... لماذا نقول أحترم نفسك..ولا نقول أحترمني!!!
    بواسطة خطير بعقلي في القسم: السبلة العامة
    الردود: 16
    آخر مشاركة: 24/04/2012, 12:25 PM
  3. لماذا نقول إحترم ** نفسك ** ولا نقول ** إحترمني ** ...؟!
    بواسطة smriyami في القسم: السبلة العامة
    الردود: 5
    آخر مشاركة: 18/03/2012, 09:40 PM
  4. PDOليش نقول تعمين احسن نقول تهنيد
    بواسطة QUSAI في القسم: سبلة السياسة والاقتصاد
    الردود: 2
    آخر مشاركة: 20/07/2011, 04:28 PM
  5. لمااذا نقول أحترم نفسك ولا نقول إحترمني؟؟
    بواسطة my moon في القسم: السبلة العامة
    الردود: 23
    آخر مشاركة: 09/07/2011, 03:11 PM

قواعد المشاركة

  • ليس بإمكانك إضافة مواضيع جديدة
  • ليس بإمكانك إضافة ردود
  • ليس بإمكانك رفع مرفقات
  • ليس بإمكانك تحرير مشاركاتك
  •