قصيدة مهداه إلى عبدالعزيز البلوشي ( التاجر ) *لـ الشاعر أحمد المغربي* لـ الدعم الذي يقدمه التاجر لـ العرس الجماعي السنوي في شهر يناير .. وهذا العرس الجماعي الثامن ( بيّض الله وجهك يا عبدالعزيز ، رجل وتستحق المدح ) :

بيض الله وجهك الطاهر ولا هنت ان ذكرتك
الكلام اللي بقوله لك من احساس .. وشعر

ما ألوم الناس في حبّك ، ولا عمري نكرتك
تشبه الواقع لـ كل حلم انبا في هالعمر

الكرم في إيدك اليمنى ، ولا هنت ان شكرتك
انته تْمد العطى ، وما تخذ لكرمك شكر

إنت مثل الغيم لا مر لـ ارضينا خبرتك
تسقي الزهر وتبل اليابس وتحيي الشجر

انت مثل الفرحه في قلب البن آدم ، إنتظرتك
لجل تحضى بالأجر ، والدعوة من قلب البشر

تجتمع بركاء في حبك وانا ياما سهرتك
أكتبك للناس ، يقرونك تفاصيل العبر
ج
المعرّف لا يعرف جودك ان مر لْـ اسرتك
راح يمر لـ ناسك ، اصحابك قبل ما يندثر

ي الكريم اللي هديت الناس فرحه ، اعتبرتك
المثل للطيب ، يا عبدالعزيز .. ونفتخر

طيبك البشت ، ومصرّك جودك ، وتبقى نظرتك
فوق .. من عز وشموخ ، ومرجله وهيبه وفخر

ي البلوشي ، وانت قدوه لكل بلوشي لو ذكرتك
تنحني لك كل هامة طيب ، واخلاق ، وشعر

والقصيد اللي كتبته لك .. دعالك .. ما نكرتك
والشكر واجب لربي ، وبعدها لك هالشكر !!

بيض الله وجهك الطاهر ولا هنت .. ان شكرتك
الله يفتح كل ابواب السعاده لك وتتبارك عمر

أحمد المغربي