رؤية النتائج 1 إلى 13 من 13

الموضوع: شموع السعادة :)

  1. #1
    تاريخ الانضمام
    04/05/2014
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    577

    افتراضي شموع السعادة :)

    تأملوا معي هذه المواقف الواقعيه

    1. مريضة ، متعبه .. لكنها قاومت لتحضر
    تجمع مع زميلاتها !! لماذا؟!

    2. تصحوا مبكراً يومياً لتحضر وجبة أفطار
    لزميلاتها في العمل (لا يبادلنها المعروف لكنها
    استمرت بذلك) لماذا؟!

    3. يستمر بإهداء زوجته رغم أنها لم تبادر
    لاسعاده بأي هديه ؟ لماذا ؟!

    4. يخدم عائلته التي لم تبادر بخدمته
    ولو بالقليل (محتاج لكنه استمر
    بخدمتهم).. لماذا؟!

    % يعطون بلا مقابل .. ورغم الضروف و الحاجه ولربما الظلم%

    لماذا ؟!
    ربما بسبب [ الأمل ] بأن العمل الدأوب يأتي بثماره دوما..
    ربما طلباً ل [ السعادة ] ذاك الشعور الداخلي الذي نكافئ به عندما نحسن..
    و لربما رغبة منا ب [ الخلود ] فالحياة الحيقيقة تكمنُ في الأثر الذي نتركه ..

    لا أعلم ما هو السبب الذي يستمر
    هؤولاء الناس بالجهاد المستمر
    لأجله لكنني [ قررت ] أن أخلدهم
    رمزاً للأمل و السعادة و الخلود
    أن أجعل مجالستهم [ قوتي ] وقت الضعف ..
    أن اصرخ بأعلى صوتي [ إن الحياة جميلة ]
    لأن أمثالهم بيننا .. و لله الحمد


    سيكون رائعاً أن نتشارك معاً قصص
    هؤلاء الناس (الأبطال) الذين
    يشعلون في قلوبنا شمعة الأمل
    و يحرقون اللبان الفاخر من
    أجل اسعادنا ومن حولنا ..
     التوقيع 
    الأخلاق
    +
    العلم
    +
    العمل
    =
    النجاح
    -----------------------------
    (الحمدلله رب العالمين)

  2. #2

    افتراضي

    طرح جميل ......
     التوقيع 
    ITS TIME OFF

  3. #3
    تاريخ الانضمام
    12/05/2016
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    4,731

    افتراضي

    موضوع حلو
    بذل الجهد والنفس في اسعاد لمن حولهم
    هم قليلون نادرون
    لكن موجودون
    نفوسهم طيبه روحهم نقيه


    اعرف امراه مريضه ورغم المرض تقوم لاعداد الفطور لعائلتها
    لانه لايوجد هناك من يقوم بدورها واطفالها بحاجه اليها
     التوقيع 
    (وَقُل رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَانًا نَّصِيرًا (80) الأسراء

    من أعظم مفاتيح تغيير النفس وتطويرها النظرة الإيجابية إلى الحياة

  4. #4
    تاريخ الانضمام
    04/05/2014
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    577

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة واسطة العقد مشاهدة المشاركات
    موضوع حلو
    بذل الجهد والنفس في اسعاد لمن حولهم
    هم قليلون نادرون
    لكن موجودون
    نفوسهم طيبه روحهم نقيه


    اعرف امراه مريضه ورغم المرض تقوم لاعداد الفطور لعائلتها
    لانه لايوجد هناك من يقوم بدورها واطفالها بحاجه اليها
    سبحان الله (قلب الأم).. والعجيب في ذلك أنك اذا سألتها
    لمَ تستمرين بفعل ذلك ستنظر لك
    باستغراب و كأنها تقول ولم لا أفعل؟!
    كأنني أسمع الآن لسان حالها
    يقول " أوليس العطاء و التضحيه هما الأصل في التربية!! "

    فليحفظها الله ويرعها ..

    شكراً للمشاركه المتميزة
     التوقيع 
    الأخلاق
    +
    العلم
    +
    العمل
    =
    النجاح
    -----------------------------
    (الحمدلله رب العالمين)

  5. #5
    تاريخ الانضمام
    03/11/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    1,646

    افتراضي

    موضوع جميل ومميز يا سيدتي الطيبة...
    العطاء لا يخرج إلى من النفوس الطيبة
    ف لابد أن يمتلك الإنسان شعار واحد في الحياة
    هو أن تنفق وتعطي لوجه الله دون انتظار المقابل...
    أعجبني موضوعك....بوركتِ
     التوقيع 
    لو بصــر الإنســان قبل أن يســمع عند ولادته
    ماذا تتوقع أن يحدث؟

  6. #6
    تاريخ الانضمام
    31/12/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    5,738

    افتراضي

    قليل تحصلي ناس مثلها
     التوقيع 
    كل إبن أنثى وإن طالت سلامته يوماً على آلة حدباء محمول .



    أعطـوا ضريبتهم للدين من دمهم **ونحن نزعـم نصـر الدين مجانـا
    أعطو ضريبتهم صبـرا على محـنٍ ** صـاغت بـلالا وعـمارا وسلـمانَ
    عاشوا على الحب أفواها وافئدة ** باتوا على البؤس والنعماء إخوانـا
    الليـل يعرفهم يبكـون فى وجـل **والحرب تعرفهم للخطـب فرسانا

    صحاري وافتخر

  7. #7
    تاريخ الانضمام
    01/08/2017
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    25

    افتراضي

    هو هرمون السعاده يا عزيزتي ..

  8. #8
    تاريخ الانضمام
    29/09/2010
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    425

    افتراضي


    يفعلون ما تمليــه عليهم " قلوبهم " التي لا تعرف الأنانيــة "..
    هذا لا يعني " أن ليس بداخلهم " طفلا " يحدثهم " بالتمـرد " ولكنــه " طفل جائع " ..
    سيال الأفكار ينسال بين العقل والقلب " بدون تقاطع " ..
    وبدون تأثير " المنافذ الحسيـة " التي قد " ترى وتسمــع " سم البشــر الساخن " ..
    لا يوجد في عقولهم " زخم الأفكار الشيطانيـة " التي تتصارع بين الحقد والحسـد ..
    يمتلكون جوهر للنفس " أقرب الى الفطرة " ..

    وليس الغريب تواجدهم "
    لأن تاريخ البشريــة " يسطر أن الإنسان الأصل فيه العطآآآء ..
    الغريب هو " الصنف الآخر " الذي جعل من العالم مسعورا بالأنانيــة وحب الإمتلاك ..

    ولن يستطيع " من ابتلى " بتقاطع شبكـة الأفكار الأنانيــة " أن يمارس طقوسهم الفطريــة "
    وإن حاول التمثيــل, فإنه لا يصمــد ..
    وإن صمــد " لإنفجر قلبـــه ..

    ثم أن هناك شيء آخر ..
    تكافل البشر والمجتمع لا يتحقق إلا بتكامل الأخذ والعطآآء ..
    وبالتالي " العطآآء " لا يتحقق إلا بوجود " الفائض الناتج عن الجهــد المطلق ..

    ولهذا أنا أقول :
    لا تعمــل لأجل حاجتك فقط ..
    بل إعمـل بقدر طاقتك ..

    لأن فالمجتمع " من هو عاجز " لا يستطيع العمــل ..
    فلو عملت لأجل حاجتك " لن يحصل المحتاج على شيء ..
    وعندما تعمل بقدر طاقتك "
    ستحصل على حاجتك " وماتبقى تسدل به الى " المعســر "
    ويتحقق بذلك مبدأ التكافــل والعطآآآء ..

    أما السخآآء فهوة قمــة العطآآآء ..
    قبل فترة وجيزة " أسدل الستار " على واحدة من " أثمن " الجوائز الساميـة في مجتمعنا "
    جائزة السلطان قابوس للعمــل التطوعي "
    وجميعكم " شآهد " المشهد المؤثـر " للأم الفائزة " الام الوطن " الأم العطآآء " الأم المدرســة " الأم الإنسانيــة "
    التي وخزت بـ عطائها " على كل الضمائـر الميتــة " ..
    برسالة مضمونها :

    أما ترى البحر تطفو فوقه جيف .. وتستقر بأقصى قاعه الدرر

    مودتي ..

  9. #9
    تاريخ الانضمام
    04/05/2014
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    577

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة ليونيل ميسي33 مشاهدة المشاركات

    يفعلون ما تمليــه عليهم " قلوبهم " التي لا تعرف الأنانيــة "..
    هذا لا يعني " أن ليس بداخلهم " طفلا " يحدثهم " بالتمـرد " ولكنــه " طفل جائع " ..
    سيال الأفكار ينسال بين العقل والقلب " بدون تقاطع " ..
    وبدون تأثير " المنافذ الحسيـة " التي قد " ترى وتسمــع " سم البشــر الساخن " ..
    لا يوجد في عقولهم " زخم الأفكار الشيطانيـة " التي تتصارع بين الحقد والحسـد ..
    يمتلكون جوهر للنفس " أقرب الى الفطرة " ..

    وليس الغريب تواجدهم "
    لأن تاريخ البشريــة " يسطر أن الإنسان الأصل فيه العطآآآء ..
    الغريب هو " الصنف الآخر " الذي جعل من العالم مسعورا بالأنانيــة وحب الإمتلاك ..

    ولن يستطيع " من ابتلى " بتقاطع شبكـة الأفكار الأنانيــة " أن يمارس طقوسهم الفطريــة "
    وإن حاول التمثيــل, فإنه لا يصمــد ..
    وإن صمــد " لإنفجر قلبـــه ..

    ثم أن هناك شيء آخر ..
    تكافل البشر والمجتمع لا يتحقق إلا بتكامل الأخذ والعطآآء ..
    وبالتالي " العطآآء " لا يتحقق إلا بوجود " الفائض الناتج عن الجهــد المطلق ..

    ولهذا أنا أقول :
    لا تعمــل لأجل حاجتك فقط ..
    بل إعمـل بقدر طاقتك ..

    لأن فالمجتمع " من هو عاجز " لا يستطيع العمــل ..
    فلو عملت لأجل حاجتك " لن يحصل المحتاج على شيء ..
    وعندما تعمل بقدر طاقتك "
    ستحصل على حاجتك " وماتبقى تسدل به الى " المعســر "
    ويتحقق بذلك مبدأ التكافــل والعطآآآء ..

    أما السخآآء فهوة قمــة العطآآآء ..
    قبل فترة وجيزة " أسدل الستار " على واحدة من " أثمن " الجوائز الساميـة في مجتمعنا "
    جائزة السلطان قابوس للعمــل التطوعي "
    وجميعكم " شآهد " المشهد المؤثـر " للأم الفائزة " الام الوطن " الأم العطآآء " الأم المدرســة " الأم الإنسانيــة "
    التي وخزت بـ عطائها " على كل الضمائـر الميتــة " ..
    برسالة مضمونها :

    أما ترى البحر تطفو فوقه جيف .. وتستقر بأقصى قاعه الدرر

    مودتي ..



    سخاااء الوالدة زهرة العوفية
    مثال رائع على العطاء الكبير
    (القائم بنفسه) وهذا أكثر ما أعجبني
    فيها ما شاء الله قدرت تدعم المشروع
    مالياً بنفسها .. الله يحفظها بستان من الحب و العطاء ..

    أعجبتني اشارتك الى أن العطاء درجات
    ذكرت منها السخاء فجعلتني أستعين
    بالمعاجم الالكتروني مستشيرة اللغة العربية
    في درجات العطاء ومسمياته
    وهذا ما وجدت:
    " إِحْسان , إِنْعام , بِرّ , تَبَرُّع , جائِزَة ,
    جُود , رِفْد , سَخَاء , صَدَقَة , صِلَة ,
    عَطِيَّة , فَضْل , كَرَم , مَعْرُوف , مَغْنَم
    , مِنَّة , مِنْحَة , نافِلَة , نَدًى , نَفَل , نَوَال
    , نِعْمَة , هَدِيّة , هِبَة ، أرْيَحِيّة , إعْطاء "

    ( تحتاج موضوعا منفصلاً لنبحرَ
    مع كل كلمة ومعنها )



    سبحان الله كلها أبواب بارك الله طارقها ..

    شكراً للمرور و العطاء في موضوع العطاء..


     التوقيع 
    الأخلاق
    +
    العلم
    +
    العمل
    =
    النجاح
    -----------------------------
    (الحمدلله رب العالمين)

  10. #10
    تاريخ الانضمام
    11/10/2009
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    3,045
    مشاركات المدونة
    16

    افتراضي

    ...جميل
    || عزيزتى .." يااارب شموع سعادة لا تنطفىء"

    " السعادة " ..عندما نتمكن من غرسها في أعماقنا
    ب " وفاء مفعم ب الكرم " سندرك كم نحن " سعداء "
    وكم أن بذلنا وعطاءنا أضفى " بريقا" من " سعادة "
    " آخرين " يشاركوننا الحياة في هذا الكون الواسع ...

    ب " كلمة " عذبة من المشاعر النبيلة.. أو " فعلا " صادقا
    وبكل سخاء إنساني.

    ::: دمتم عزا وفخرا و " سعادة "
    يا " منهلا " فراتا " للمتذوقين...::: ||

    " بارك الله فيك "
     التوقيع 
    " يارب امنحني الصبر لأتقبل الأشياء التي
    لا يمكنني تغيرها
    والشجاعة لأغير الأشياء التي أستطيع
    تغيرها
    والتفكير الكافي لأعرف الفرق بينهما"


    قدرٌ نعشق الصعاب ونمشـي
    في طريقِ به الشجاع يهـابُ

  11. #11
    منبع الخيرات غير متصل حالياً مميز التفاعل الإجتماعي لشهر ديسمبر ومشارك مميز في مسابقة قضايا إجتماعية ساخنة
    تاريخ الانضمام
    12/04/2016
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    770

    افتراضي

    هذه الصور نجدها ونقف شاهدين عليها في شخوص العاملين ف الجمعيات الخيرية
    هذا هو ديدنهم اليومي يستقصون المحتاج ويساعدون الفقير والمسكين ويرسمون الفرحة على محياهم
    مقابل دعوات طيبة تأتيهم من كل حدب وصوب .

    راق لي كثيرا ....بارك الله فيكم

  12. #12
    تاريخ الانضمام
    04/05/2014
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    577

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة الصافي787 مشاهدة المشاركات
    ...جميل
    || عزيزتى .." يااارب شموع سعادة لا تنطفىء"

    " السعادة " ..عندما نتمكن من غرسها في أعماقنا
    ب " وفاء مفعم ب الكرم " سندرك كم نحن " سعداء "
    وكم أن بذلنا وعطاءنا أضفى " بريقا" من " سعادة "
    " آخرين " يشاركوننا الحياة في هذا الكون الواسع ...

    ب " كلمة " عذبة من المشاعر النبيلة.. أو " فعلا " صادقا
    وبكل سخاء إنساني.

    ::: دمتم عزا وفخرا و " سعادة "
    يا " منهلا " فراتا " للمتذوقين...::: ||

    " بارك الله فيك "


    بكلمة .. فعل .. ابتسامة .. وردة .. مشاعر صادقة
    ~ كلها أبواب عطاءٍ بارك الله طارقها~

    و كل ما فتحت هالموضوع ما أقول غير
    "الله يقدرنا نعمل ونعيش بطريقة هؤولاء الرائعون"

    % ومروركِ هنا عطاء قد (أسعدني) أخيتي %




     التوقيع 
    الأخلاق
    +
    العلم
    +
    العمل
    =
    النجاح
    -----------------------------
    (الحمدلله رب العالمين)

  13. #13
    تاريخ الانضمام
    04/05/2014
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    577

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة منبع الخيرات مشاهدة المشاركات
    هذه الصور نجدها ونقف شاهدين عليها في شخوص العاملين ف الجمعيات الخيرية
    هذا هو ديدنهم اليومي يستقصون المحتاج ويساعدون الفقير والمسكين ويرسمون الفرحة على محياهم
    مقابل دعوات طيبة تأتيهم من كل حدب وصوب .

    راق لي كثيرا ....بارك الله فيكم


    ممتاز فعلاً القائمين على " الجمعيات الخيرية " خير مثال على موضوعنا هنا..

    أعانهم الله و سهل لهم طريقهم و بارك الله جهودهم

    شكراً على المرور الطيب

     التوقيع 
    الأخلاق
    +
    العلم
    +
    العمل
    =
    النجاح
    -----------------------------
    (الحمدلله رب العالمين)

مواضيع مشابهه

  1. [ معروض ] تملك شقة في صلالة مع مشروع زينة السعادة ( منطقة السعادة )
    بواسطة الرباط للخدمات العقارية في القسم: عقارات سكنية
    الردود: 4
    آخر مشاركة: 14/07/2016, 08:11 AM
  2. الردود: 3
    آخر مشاركة: 14/08/2013, 01:15 PM
  3. الردود: 4
    آخر مشاركة: 15/04/2013, 08:33 PM
  4. قاعة أفراح نادي السعادة(صلالة/السعادة الوسطى)
    بواسطة مسقط و صلاله في القسم: خدمات الأفراح والمناسبات
    الردود: 8
    آخر مشاركة: 05/09/2011, 01:33 PM
  5. قاعة أفراح نادي السعادة(صلالة/السعادة الوسطى)
    بواسطة مسقط و صلاله في القسم: خدمات الأفراح والمناسبات
    الردود: 0
    آخر مشاركة: 06/04/2011, 08:58 AM

قواعد المشاركة

  • ليس بإمكانك إضافة مواضيع جديدة
  • ليس بإمكانك إضافة ردود
  • ليس بإمكانك رفع مرفقات
  • ليس بإمكانك تحرير مشاركاتك
  •