أخبار السبلة الدينية
 
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
رؤية النتائج 1 إلى 30 من 31
  1. #1
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي أفكار وفوائد لأستقبال شهر رمضان المبارك


    مركز الخليج

    الحمدلله الذي جعل لعباده مواسم العبادات يتسابقون فيها على أنواع الطاعات والصلاة والسلام على سيد الأنام وبدر التمام نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم

    أما بعد أخواني أخواتي:


    قلوبنا تقف على شاطئ شهر رمضان تنتظر بلهفة أمواج الرحمة والمغفرة والعتق من النيران، وهذه جوارحنا تتهيأ لتسبح فى أعماق هذا الشهر الكريم فتخرج منة نظيفة نقية..طاهرة تقية بإذن الله تعالى،،

    (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ)
    وفي انتظار رمضان واستقباله ما أجمل الحديث عن
    كيفية استقباله وكيف نعيش لحظاته الرائعة..
    فتهيج فينا مشاعر الهداية والإيمان، وتهفو أرواحنا للعبادة والإحسان.
    إن شهر شعبان تمرين للأمة الإسلامية على الصيام والقيام وصالح الأعمال؛ حتى يذوقوا لذَّة القرب من الله تعالى، ويستشعروا حلاوة الإيمان، فإذا أقبل علينا شهر رمضان أقبلنا عليه بهمة عالية، ونفس مشتاقة، منكبين على الطاعة والعبادة.

    وإن العبد يجري في هذه الدنيا في مضمار سباق نحو الآخرة، والموفق هو الذي يبادر الفرصة، ويحذر فوتها، والمحروم من حرم الخير. فشهر شعبان موسم من المواسم الرابحة في التجارة مع الله تعالى.

    ومن هذا المنطلق أخواني /أخواتي فإننا نطرح إليكم بعض الأفكار حتى تشحذ بها الهمم وتصفو بها الأرواح وتسمو بها النفوس
    رهبة ورغبة للتقرب من رب العالمين ...وهي كالتالي:

    1- عبارة عن مقالات تدبرية سلسلة لنتهيأ لاستقبال شهر رمضان

    2- أفكار لاستقبال رمضان..وهو عبارة عن مقطع قصير ومفيد،،

    3- سلسلة تراويح ..وهو عبارة عن صورة تضم حديث بطريقة سلسلة وممتعة

    4-برنامج: لأنك الله ..نتجول خلاله لمعرفة أسماء الله الحسنى،،



    🌹🍃سائلين المولى عزوجل السداد والتوفيق والعون والهداية منه سبحانه لنا ولجميع المسلمين،،


    ملاحظة هامة: الموضوع نقلته عن مجموع واتسابيه(مجموعة الذاكرات( وبأذن من صاحبتة المجموعة لتصل الفائدة لكم اخواني /أخواتي

     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  2. #2
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    الفكرة الأولـ1⃣ـى:

    **تحديد الهدف من الصيام،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    ·.·.·
    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا






    **حفل استقبال **

    "١" ضيف العطايا


    ☂ يكرمنا الله -تعالى- باللحظات التي نعيشها حتّى الآن، والفرص التي تتتابع علينا يوما بعد يوم وكأنّها تريد أن تخبرنا أن فرصة القرب من الله ما زالت متاحة، في حين أنّ كثيرا من البشر تخَطّفهم ريب المنون.

    ☂لا بدَّ أنَّ الضيف الذي سيحل علينا بعد أيامٍ قليلة يستحِقّ منّا حسن استقبال، إنّه الضيف الحالّ علينا ليكرمنا بما عنده من هبات ولم يكن يريد منّا إلا أن نبذل ونجتهد لأجلنا!

    ☂(شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ ...)
    [سورة البقرة 185]

    نعم إنّه شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدىً للناسِ، ويتعاظم الشوق في القلب، الشوق الذي يدعونا أن لا نخسر شيئا من هذا اللقاء، فلثوانيه قيمة ليست كقيمة باقي الثواني، وليلته التي يحمل ليست كباقي الليالي، إنّها تدعونا-بلا شكّ - أن نتعامل معها تعامل التّاجر الماهر الذي لا يريد أن يخسر شيئا في تجارته، بل يحاول مضاعفة أرباحه بطمع وبلا توقّف، وإن وجد في مشروعه ما يدعوه للتّرقي في سلّم التجارة فإنّه يصعد بقوّة، متحدّيا أي صعب يعترضه في طريقه!

    ☂ في: " حفل استقبال" سنجتهد سويا لأن نصل لاستقبال هذا الضيف كما ينبغي، ولنبدأ بنيّة قوِيّة وعزمٍ أكيد، ولندعُ الله أن يسلمنا لرمضان، ويسلّم رمضان لنا، ويتسلّمه منّا متقبلا..


    صفية العيسرية
    ٢. من شعبان.١٤٣٨ه
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  3. #3
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    الفكرة الثانية /الثالثة:


    **التوبة النصوح،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا







    حـفل اسـتقبال
    〖__2__〗

    هيئ قلبك

    ☂ إنّ أوّل ما يقوم به المُضَيِّفُ إكراما لضيفه تنظيف مجلسه، وتنسيقه وترتيبه وتعطيره بأجمل العطور والبخور، ويحضر له ما يلذ ويطيب مما يملك، وحينها يشعر المُضيِّف بالسعادة البالغة حين يرى رضى ضيفه مرتسما على عينيه.

    ☂ إنّ هذا الضيف الذي سيحل علينا يحتاج أن يسكن في قلب نظيف طاهر بالغ صاحبه في تنظيفه، حتّى إذا ما استقرّ في القلب تمَكّن منه واستطاع أن يضفي فيه جوا إيمانيا حقيقيا بعيدا عن الرّبكة والخوف والاضطراب.

    ☂ إن رمضان جاء ليمنحنا فُرَص التطهير، تلك الفرص التي لا يمكن أن نسير للجنة دون التمسُّكِ بها، والقلب السليم أهمها، ولنتأمل قول الله تعالى لأجل تخطيط حقيقي لجني أفضل الثمار التي تسوقنا نحو الجنة : (يَوْمَ لَا يَنْفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ * إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ)
    [سورة الشعراء 88 - 89] ، فيوم القيامة يفوز من أتى الله بقلب سليم.

    ☂إن كنت تريد أن تقبل على الله بقلب سليم فتفقّده، هل داخله شيء من الرّياء? هل اقتحمه شيء من الحقد أو الحسد أو البغضاء? تفقّده جيّدا، وأصلحه ما استطعت، فلا رابح من هذا الإصلاح كربحك أنت، جرّب معاندة الهوى،ومعاندة أمراضه، تلك المحاولات التي تقوّي بها نفسك قبل الشهر الفضيل وأثناءه ستجعل من قلبك نظيفا سجيةً، وحينها ستستطيع أن تستمر على هذا النقاء حتّى تلقى الله بقلب سليم ��

    ☂تأكّد بأنّ المحاولات التي تبذلها لتصحيح مسارٍ في القلب ستثمر ولو بعد حين، الأهم أن تكتشف أولا أماكن الإصابة وتسجلها مع نفسك، ثم تمسكها مرضا مرضا وتعالجها إلى أن تقضي عليها جميعا، واستعن باكتشافها بإخوانك ومن حولك، فرب مريض لا يشعر بمرض قلبه حتى ينظر في مرآته .

    ══��══
    صفية العيسرية
    3. من شعبان.1438هـ



    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..



    مركز الخليج


    مركز الخليج

    حـفل اسـتقبال
    〖__3__〗


    ☂دعنا نعوّد أنفسنا على اليقين، فلنقل مثلا: ماذا تنتظر من آلة الصّرف عندما تدخل فيها بطاقتك وأنت تعرف رصيدك فيها? إنّك بلا شك ستدخلها وتكتب حاجتك من المال ثم تنتظره ليأتيك بين يديك!
    ولعلّك تسألُ أحد المقربين منّك حاجة ما، وأنت على يقين أن سؤلك منه متحقق الحصول لا محالة!

    ☂ إنّ من أجمل المشاعر القلبية التي يعيشها المؤمن مع الدّعاء بين يدي الله تعالى اليقين، فهو يسأل ويوقن في قرارة نفسه أنّ هذا الدّعاء مجاب لا محالة اليوم أو غدا أو ما بعدها، تلك الثقة التي تنمو في قلبه بالله تجعل منه مؤمنا قويا ماضيا في طريقه وأهدافه، منتظرا وقت الاستجابة الذي يختاره له الله، فالإنسان بطبعه يستعجل الخير دائما، ويريد الخير، وتأتي ألطاف الله إليه لتهديه الأفضل وفي الوقت الذي يقدّره الله الكريم بلطفه.

    ☂ يقول الله تبارك وتعالى:

    (وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ۚ ...َ)
    [سورة غافر 60]


    كم من المرات التي سعى فيها كثير منا لنيل وظيفة، سألها الناس، وسألها أصحاب الواسطات -كما هو مشتهر- ولم يجد سؤله?!
    كم من الناس سعوا لأجل مصالح كثيرة قبل لجوئهم وطلبهم الرزق من الرّازق الأوّل فما وصلوا?!

    ☂ نعم على الإنسان أن يأخذ بالأسباب، وإلا لما طلب الله تعالى من السّيدة مريم أن تهزّ جذع النخلة، ولكن علينا أن نتذكر أولا :"ادعوني أستجب لكم" فالله تعالى هو مسيّر هذه الأسباب والمهيئ للخير منها.

    ☂ جرّب وادع الله بيقين، ادعه ثم انتظر إجابته لدعاك بكل شغف، وكأنّك بانتظار مفاجأة لا تعرف عن موعدها شيء.

    ☂وتذكّر أن لدعاك ثمرات، فإما أن يجاب لك، أو يصرف الله عنك به شرا، أو تجده في حسناتك يوم يبعثك الله، ادع وثق أنّ دعواتك باقية



    صفية العيسرية
    ٤. من شعبان.١٤٣٨هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  4. #4
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي


    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    الفكرة الرابعة:

    غير عاده مذمومة لعادة محمودة،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا





    مركز الخليج

    مركز الخليج

    حـفل اسـتقبال
    〖__4__〗

    واصل شوقك !


    ☂ (جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِنْ ذَهَبٍ وَلُؤْلُؤًا ۖ وَلِبَاسُهُمْ فِيهَا حَرِيرٌ * وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَذْهَبَ عَنَّا الْحَزَنَ ۖ إِنَّ رَبَّنَا لَغَفُورٌ شَكُورٌ * الَّذِي أَحَلَّنَا دَارَ الْمُقَامَةِ مِنْ فَضْلِهِ لَا يَمَسُّنَا فِيهَا نَصَبٌ وَلَا يَمَسُّنَا فِيهَا لُغُوبٌ)
    [سورة فاطر 33 - 35]


    ☂إنها بعض الآيات من القرآن الكريم، والتي تبعث بدواخلنا الحماسات لمواصلة المسير، فالله تعالى يربطنا بالمآل ترغيبا حينا، وترهيبا حينا آخر ..
    ولتقريب المثال: في الحياة الدنيا، نجد الطالب الذي يؤمن بأهميّة ما سيلاقيه إزاء اهتمامه بدراسته يجد ويجتهد وعينه في هدفه، فهو لا يتوقف عن الاجتهاد حتى يحصل على الجامعة التي يطمح لها، أو العمل الذي خطط للوصول إليه، ولو لم يكن عند هذا الطالب هدف من دراسته لما استمر في اجتهاده حتما!

    ☂إن الجنّة تحتفي باستقبال مستحقيها، والله تعالى يزينها ففيها ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر!

    ☂ وفي هذه الاستقبالية حاشا لله أن يغفل عن كل ما يسعد هذا المخلوق الضعيف في الجنة، إن كل حواس الإنسان حينها تتمتع بالعطاء المذهل، فإن نظر متّع ناظريه بما يطيب للعين، وإن سمع متع أذنيه بما يطيب لهما، وإن جلس فإنّ يتكئ على أجمل السرر، وهو مرتاح النفس لا يشغله لغو أو خوف ولا تعب، بل لا يمسّه!

    ☂ إنّ هذه الدنيا القصيرة خلقت للعمل، ولم تكن لتخلو من المنغصات والأكدار، ولكن الله- تعالى- جعل في آياته بلسما يدفعنا للاجتهاد للوصول إلى جنته دفعا، فما أجمل أن نتخيل حفل الاستقبال في الجنة، نعمل وأنظارنا نحو الهدية الربانية، حيث نواصل الدرب حتّى الوصول.



    ══��══
    صفية العيسرية
    ٥. من شعبان.١٤٣٨هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  5. #5
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    الفكرة الخمسة :
    **البحث عن السنن المهجورة،،


    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا









    حـفل اسـتقبال
    〖__5__〗


    من ألف شهر!

    ☂ تخيل معي: تغرب الشمس ذات يوم، وأنت في وظيفتك، يخبرك مديرك بأن الموظف يجزى في هذه الليلة بعمل الساعة أضعافا مضاعفة، فبعد أن كان يعمل في الليلة الواحدة بمقابل عشرة ريالات سيعطى هذه المرة أضعاف هذا المبلغ، بما يساوي عمل ألف شهر، ألف شهر ليس بلياليها فقط وإنما بلياليها وأيامها، هل تظن أنّك ستفوّت فرصَةَ العمر هذه?

    ☂ تخيّل معي: لو أنّ المدير يحاسبك على الحضور للعمل بالدقيقة، وكلما تأخرّت دقيقة أنقص من هذا المال ما يساوي هذه الدقيقة.. هل كنت ستتأخر حينها?

    ☂ تخيّل! أن الكثير منّا يغفل عن مثل هذه الهدية العظيمة في رمضان، فتفوته! ثم لا يدري هل سيرزقه الله فرصة أخرى مشابهة أم ستكون الأخيرة!

    ☂انظر مِن حولّك، تأمّل أعداد الرّاحلين جيدا! لقد انتهت فرصهم من هذه الحياة، ولا مجال للعودة إلى العمل، وأنت ما زلت قادرا على الاستعداد الجيّد لها.

    ☂ يقول الله -تعالى- (بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ * لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ * تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ * سَلَامٌ هِيَ حَتَّىٰ مَطْلَعِ الْفَجْرِ)
    [سورة القدر 1 - 5]

    ☂ لو تأمّلت في هذه الحياة ستجد قليلا من البشر من يمدّ الله في أعمارهم ليعيشوا حتّى عمر الثمانين، هل تضمن أن تعيش ثمانين سنة? الله تعالى يرزقك بهذه الليلة أجر 83.3 من سنوات العمل خالصة وهي ما تساوي ألف شهر، بل قال في آياته بأنّها خير، فهي لا تساوى في أجورها هذا الرقم فحسب، بل خير منه!

    ☂ لعل هذه التأمّلات الرقمية كافية اليوم لشحذ الهمم والتخطيط الجيّد لهذه الليلة، التخطيط لاستغلال ثوانيها وليس دقائقها فحسب، ومحاولة تحريها في هذا الشهر الفضيل، وعسى الله أن يبلغنا رمضان، ويبلغنا إياها إنه سميع مجيب الدعاء.



    ══��══
    صفية العيسرية
    6. من شعبان.١٤٣٨هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  6. #6
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي



    ·.·´🌙·.· ·.·´🌙·.·
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*
    ·.·´🌙·.· ·.·´🌙·.·

    الفكرة السٰابـ7⃣ــعـة :

    📍التفقه في أحكام الصيام،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    ·.·´🌙·.· ·.·´🌙·.·
    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
    ·.·´🌙·.· ·.·´🌙·.·





    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊
    حـفل اسـتقبال
    〖__6__


    رَكّز في صلاتك!

    ☂ قد تضَع لنفسك خطة لرمضان، تدرّبت عليها وهيّأت لها نفسك، ورَسَمتَ أحلاما جميلة تنتظر تحققها، وعِندما يحين رمضان تتفاجأ بعدم قدرتك على المواصلة، فمن حولك مثلا ليس لهم خُطّة رمضانيّة، ولعلّهم يشتغلون بالقيل والقال، والنوم والأكل والشرب ومشاهدة التلفاز والإدمان على مواقع التواصل الاجتماعية، فتجد نفسك في لحظة من اللحظات منهزما!

    ☂الحل الأمثل أن تُرَكّز في صلاتك من الآن، اجعل منها عبادة، وتأمّلها بكل ما فيها، تأمّل كيف يأمرنا الله أن نترك كل شيء إذا حضرت ونهرع إليه، جرب تلك الانتعاشة التي تقودك لمكان الوضوء فور سماعك للأذان مع تَردادك كلماته، وأنت تترك كل شيء خلفك، لا شيء أهمّ منها،
    تأمّل ردّات فعلك وأنت ذاهب إليها، فتقول لكل من يحدّثك: "أعتذر منك حان موعد الصلاة" إنّها أكبر تدريب عملي على الانضباط، فأنت تتدرب على الالتزام بالوقت خمس مرّات في اليوم،هذا يعني أنّك قادر على اكتساب العادة في اليوم الخامس من صلاتك الأولى فيه، حيث حدد بعض علماء النفس 21 يوم لاكتساب عادَةٍ جديدة، أو فلنقل بعد 21 يوم من صلواتك المُركّزة الخاشعة.

    ☂ (إِنَّ الْإِنْسَانَ خُلِقَ هَلُوعًا * إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًا * وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعًا * إِلَّا الْمُصَلِّينَ)
    [سورة المعارج 19 - 22]، تأمّلها، إلا المصلين، المصلّي يبقى قرير العين منشرح الصّدر، ومنشرحو الصدور هم القادرون حتما على مواصلة الطريق نحو الهدف، فلا يثنيهم قلق، ولا يمنعهم اضطراب.

    ☂ ستجد نفسك وأنت تؤدي صلاتك بالكيفية المخصوصة وبالإتقان أنّك قادر على إتقان كل ما هو خارج الصّلاة، خططك التي خططت لها ستمضي كما أردت، وستحصد ثمارها.

    ☂ من الآن، ونحن في السّابع من شعبان لدينا فرصة تدرّب لأكثر من مئة صلاة، فلنبدأ..لأنّ رمضان لا يحتمل التجربة!


    ══🌹══
    صفية العيسرية
    7. من شعبان.1438هـ


    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  7. #7
    تاريخ الانضمام
    03/06/2013
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    362

    افتراضي

    أفكار جدا جميلة بارك الله فيكم
     التوقيع 
    عرض توزيعات سيديات القرآن الكريم بمناسبة دخول الشهر الفضيل.. أسعار رمزية لن تجدوها في أي مكان آخر..

    http://avb.s-oman.net/showthread.php...3#post48853203

  8. #8
    تاريخ الانضمام
    11/04/2017
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    53

    افتراضي

    بارك الله فيكم

  9. #9
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·

    الفكرة الثـامـ8⃣ـنة :

    ��لأجل أن تختم القرآن في رمضان أكثر من مرة،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·






    ��══ ❖�� ❖══��
    حـفل اسـتقبال
    〖__7__〗

    ابدأها ب" الحمد لله"

    ☂ كيف تبدأ فجرك? تبدأه بأمان يفيض من داخلك، تدخل في صلاتك وأنت تشعر بقيمة هذه الهدية الربانية، والتي تفتح لك أبواب الخير في ساعات يومك القادم، تشعر بضوء الشمس يتسلل تدريجيا إلى قلبك، فتكبر في نفسك معاني العظَمَة لله الكريم.

    ☂ الحمد لله تعني أن تفيض رضا وشكرا، الحمد لله على ماذا? ستعدّد نعمه عليك مع نفسك، ومع كل نعمة تذكرها يزيد انبهارك، لماذا اختارها لك أنت وحرمها غيرك? كم أدامها الله عليك ولم يطلب عليها أجرا? أعطاكَ أكثرها دون أن تدعوه بها! وتتزاحم النّعم عليك حتّى تكاد لا تعرف من أين تبدأ الحمّد فتعمّمه أخيرا وتقول: الحمد لله على كل شيء!

    ☂ وتذوب مع الحمد الكثير على النّعم الكثيرة كثير من الامتعاضات وكثير من الضيق والكدر على فقد نعمة واحدة مثلا، أو على بلاء واحد، أو فلنقل مجموعة من الابتلاءات، والمنهج القرآني يأمرنا بحمد الله تعالى في كثير من آياته، والعجب أنّ هذا الأمر جاء لمصلحتنا أولا وهذا من لطف الله علينا. يقول الله تعالىقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَىٰ عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَىٰ ۗ آللَّهُ خَيْرٌ أَمَّا يُشْرِكُونَ)
    [سورة النمل 59] ويقول: (وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ نَزَّلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ مِنْ بَعْدِ مَوْتِهَا لَيَقُولُنَّ اللَّهُ ۚ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ ۚ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ)
    [سورة العنكبوت 63]، ويقول: (وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ ۚ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ ۚ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ)
    [سورة لقمان 25]

    ☂ ومن جميل المنهج القرآني قول الله تعالى: (وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ)
    [سورة الضحى 11]، حتّى وإن كنّا نتحدّث بنعمه علينا مع أنفسنا، فإنّ ذلك يُشعرنا بالامتنان، والحبّ الأعمق لله الرّازق، الحُبّ الذي يدفعنا لطاعته والبعد عن معصيته، فما أجمل أن نعمّق هذا الحب بالحمد الدائم، ونتأمّلها آية نتلوها في صلواتنا صبح مساء "الحمد لله رب العالمين" ونحن نستشعر معناها، متذكرين أيضا كرم الله-تعالى- فوق كرمه هذا حين يقولوَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ ..ٌ)
    [سورة إبراهيم 7]
    استقبل رمضان وقلبك يفيض حبّا ورضا��


    ══��══
    صفية العيسرية
    8. من شعبان.1438هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  10. #10
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·


    الفكرة التاسـ9⃣ـعـة :

    ��وفر نسخاً من القرآن،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·








    ��══ ❖�� ❖══��
    حـفل اسـتقبال
    〖__8__〗



    ☂(فَلْيَعْبُدُوا رَبَّ هَٰذَا الْبَيْتِ * الَّذِي أَطْعَمَهُمْ مِنْ جُوعٍ وَآمَنَهُمْ مِنْ خَوْفٍ)
    [سورة قريش 3 - 4]

    ☂نعم ..نعتاد على كثير من النعم حتّى نكاد ننسى شكرها، فإذا ما فُجعنا بفقد شيء منها استيقظنا وتنبهنا ..

    ☂فلننظر قليلا في قصّة قريش، لننظر كيف رزقوا نعمة الأمان، وكيفَ كان يَخشى من يريد أن يمَسّهم أو يمَس قوافلهم بسوء حتَّى قالوا : "إنّ لهذا البيت رب يحميه" .

    ☂ولننظر إلى الطعام الذي رزقوه في أرض لا تنبت العشب والكلأ! وينزل الله آيات من كتابه لا لأجل أن ينبّه قريشا فقط، وإنما ليوقظنا من سباتنا حينما اعتدنا على كثير من النعم وقصّرنا في شكرها ..

    ☂ لا بُدّ لنا أن نبدأ بالنظر في أنفسنا جيدا، ننظر إليها نظرة المتأمّل الشاكر، وننظر من حولها لنعمّق مبدأ الشكر الذي يزيدنا قربا وحبا لله الكريم.


    ☂ قبل أن يبدأ رمضان سيكون من الرائع تغيير عادَة إلف النّعم بدون الشعور بعظمَتِها إلى التّأمّل العميق فيها، وشكر الله تعالى على التّفاصيل الدقيقة التي أكرمنا بها وغفلنا عن شكرها، إنّ هذا الشكر وهذا الامتنان يعمّق علاقتنا بالله تعالى، ويقوّينا في العبادة، ونحن عبيد الله بحاجة بالغة لتعميق هذه العلاقة حتّى يرضى عنّا الملك الكريم ويحفّنا بعنايته ما حيينا.


    ══��══
    صفية العيسرية
    9. من شعبان.1438هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  11. #11
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي


    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·

    الفكرة العـاشـ��ـرة :

    ��إذا سمعت الله يقول : ( يا أيها الذين آمنوا ) فارعها سمعك ، فإنه خير يأمر به ، أو شر ينهى عنه،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·








    ��══ ❖�� ❖══��
    حـفل اسـتقبال
    〖__9__〗

    __ولو ألقى معاذيره__

    ☂(بَلِ الْإِنْسَانُ عَلَىٰ نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ * وَلَوْ أَلْقَىٰ مَعَاذِيرَهُ)
    [سورة القيامة 14 - 15]

    ما أعمق هذه الرِّسالة الرّبانية!
    فالإنسان أدرى بنفسه حتما من غيره، يعرف عنها ما لا يعرفه سواه، ولنضرب بعض الأمثلة الحيوية والتي تتكرر مشاهدها دوما..
    ___��يتأخر فلان عن عمله، فيعاتبه مسؤوله عن تأخره عن الموعد، فيبدأ بسرد أعذاره.. حصل لي حادث في الطريق، مرض ابني فجأة واضطررت لأخذه للعلاج، وجدت إطار السيارة خالٍ من الهواء واضطررت لتبديله..

    ___�� يقصّر في أداء واجب البرّ لوالديه، فيتعذّر بكثرة اشتغالاته، وعدم فراغه لزيارتهما، أو تلمّس حاجاتهما، وعندما تنظر لحاله تجده يفرّغ نفسه لأصحابه ومشاريعه وسفره ..

    ومن هذه الأمثله يكون الإنسان أدرى بنفسه، هل تلك المعاذير التي أتى بها كانت صادقة حقا?أم كان يختلق الأعذار لينجو من عقاب أو عتاب?

    ☂ إن الفارق في إلقاء هذه المعاذير في الدنيا والآخرة كبير..فأنت باستطاعتك أن تلقيها على مسامع الناس حولك، قد يصدقك الكثير وقد يكذبك البعض! لكنك على كل حال قادر على إلقائها ، أمّا يوم القيامة يقول الله تعالى: (هَٰذَا يَوْمُ لَا يَنْطِقُونَ * وَلَا يُؤْذَنُ لَهُمْ فَيَعْتَذِرُونَ)
    [سورة المرسلات 35 - 36]
    فهناك من يتكلّم عنك من أعضائك، يقول الله تعالىيَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ)
    [سورة النور 24]

    ☂ من المهم جدا أن نركّز جميعا على :"بل الإنسان على نفسه بصيره" فهو بصير بما تستطيعه من أعمال وإن حاول عذرها بكسله، وهو بصير بتقصيرها وإن حاول عذرها في أداء واجباتها، وهو بصير بعصيانها وإن حاول عذرها بما اقترفته من ذنوب.

    ☂ إنّ الإنسان يستطيع العيش مرتاحا مع هذه الآية، فلا يضره قدح قادح، أو هجوم متهجّم عليه، فهو بصير بنفسه، ولا يسعده مدح وثناء على أمر لم يكن فيه ! إنّه بكل اختصار يعيش عيش المتوازن، شريطة أن لا يقصر أو يخطئ لا في حق نفسه، ولا في حق غيره، ولا في حقّ ربه .

    ☂ مع اقتراب رمضان..نحن بحاجة لأن ننظر في أنفسنا جيّدا ونصدق الحديث معها حتى نسمو بها للأفضل.

    ══��══
    صفية العيسرية
    10. من شعبان.1438هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  12. #12
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة أزهار الإيمان مشاهدة المشاركات
    أفكار جدا جميلة بارك الله فيكم
    اقتباس أرسل أصلا بواسطة ارجوانية مشاهدة المشاركات
    بارك الله فيكم
    وبارك الله فيكن اخواتي
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  13. #13
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي


    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    الحلقة الثانية عشر :

    ��قصة وعبرة - يوم الأذان-،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا



    https://up.harajgulf.com/imagef-1494...1-jpg.htmlمركز الخليج



    حـفل اسـتقبال
    〖__11__〗


    "أصلها ثابت"




    *(أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ)
    [سورة إبراهيم 24]

    *لن يمر عليك يوم من الأيام من غير أن تخاطب غيرك، ما رأيك أن تعتبر الكلام الذي يخرج من فمك بذورا، وأنت من يسقيها، وأنت من سيأكل من ثمارها ? عندما تنظر إليها بهذه النظرة فلن تخرج من فمك إلا بأجمل ما يكون.

    * وأنت تغرس غرسك تذكّر:

    1. البذور :
    غرسك هذا سيؤتي أكلا طيبا كما تؤتي الكلمة الطيبة أثرها الطيب بعد أن تبذرها في قلب غيرك.. فتخير لها الوقت المناسب، والتربة المناسبة، وكل الأسباب التي تجعلها تنمو.


    2. نماءها: هذه النبتة ستنمو وتمتّع عيون الناظرين وسيتأملها كل مارّ بجانبها، إنّ كلمتك الطيبة ستنموا أيضا في قلب متلقيها وستطال الآخر..فكل إناء بما فيه يرشح، وستنمو في قلبك أيضا.

    3.ثمارها: أول ما تفعله عند شرائك للثمار الانتقاء، سيأتي اليوم الذي تنتظره لتذوق من ثمار زرعك.. لذا تأكّد إن كانت كلماتك الطيبة منتقاه ستجني منها ثمارا طيّبة ولو بعد حين .

    4. تَكرار الدورة: هذه البذرة بعد نمائها وقطف ثمارها ستهدينا بذورا أخرى لتعيد دورتها من جديد.. كلمتك الطيبة كما وصفها القرآن أصلها ثابت وفرعها في السماء ..وستؤتي أكلها كل حين بإذن الله.


    وطبتم��


    ══��══
    صفية العيسرية
    12. من شعبان.1438هـ



    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  14. #14
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*

    الحلقة الثالثة عشر :

    ادخر شيئاً من أموالك،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
    ·



    l
    jpg][/URL]
    [/url] الخليج

    حـفل اسـتقبال
    〖__12__〗


    "تعامُلك دَيْن!"


    (فَأَمَّا الْيَتِيمَ فَلَا تَقْهَرْ * وَأَمَّا السَّائِلَ فَلَا تَنْهَرْ)
    [سورة الضحى 9 - 10]

    *نعم، إن تعاملك مع الآخر دَين مُستَرَدّ، وأنت من يحدد كيف يجب أن يكون!

    *الله سبحانه وتعالى يؤدبنا في كثير من آياته في كيفية تعاملنا مع الآخر، ففي سورة الضحى مثلا يأمرنا بكف الأذى عن اليتيم بعدم قهره بعدما ذكّر رسول الله صلى الله عليه وسلّم بما امتنّ به عليه حين قال:"ووجدك يتيما فآوى" ،فاليتيم عندما يذكر حاله السابق، وكيف لطف الله تعالى بحاله ورأف به لا بدّ أن يفيض قلبه رحمة لكل يتيم يصادفه، فالتجربة كما يقال أصدق ما يبعث الشعور بالآخر..

    *ويؤدبنا أيضا في تعاملنا مع السّائل، فلا ننهره أو نصرخ في وجهه، وقد ذكّر رسول الله صلى الله عليه وسلم بما امتن به عليه وهو تذكير لنا أيضا بقوله:" ووجدك عائلا فأغنى، ومن منا لم يكن يوما فقيرا لولا رزق الله تعالى له! ويلفت انتباهنا أيضا لصورة مهمّة- قد يقع فيها الكثير منا من دون أن يشعر- من صور الإيذاء وهي المنّ بعد العطاءِ يقول الله -سبحانه وتعالى-: (الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ثُمَّ لَا يُتْبِعُونَ مَا أَنْفَقُوا مَنًّا وَلَا أَذًى ۙ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ)
    [سورة البقرة 262]

    * والله سبحانه وتعالى يتوعد كل من يؤذي مؤمنا أو مؤمنة، وأذاه هذا سيكون مردود عليه لا محالة(وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا)
    [سورة اﻷحزاب 58]

    * أخيرا: تذكّر أنّ النعم التي أنت عليها الآن إنما هي رزق من الله تعالى وهبك إياها بعد فقر وقلة حيلة، فلا تترفع على الآخر .



    ══��══
    صفية العيسرية
    13. من شعبان.1438هـ



    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  15. #15
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*







    حـفل اسـتقبال
    〖__13__〗
    "اهدنا الصراط المستقيم"



    * نتعلّم في كل قراءة لهذه الآية أن لا نركّز على أنفسنا ومصالحنا فحسب، ولا نذكر أنفسنا في الدعاء فحسب، وإنما ندعو لأنفسنا ولإخواننا بالهداية.

    *رسولنا محمّد صلى الله عليه وسلّم يريد منا أيضا أن نكون جسدا واحدا:"مثل المؤمنين في توادّهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالحمى والسهر"

    * نحن عندما نقبل للصلاة بأنفسنا نصلح ذواتنا، وحين يصطف المصلون في الجماعة يؤدي كل منهم فرضه بنيته التي نوى-والله يحاسبه على ما نوى- ولكن في هذا المقام يتذكّر المصلي أنه يتوجه إلى الله مع هذه الجماعة وهو يقول:'اهدنا الصراط المستقيم" ، والمؤمن قوي بإخوانه، ضعيف بنفسه.

    *وإن كنّا لا ننسى بعضنا في الدّعاء فكيف بالتعاون فيما بيننا?!
    لذا وجب علينا أن يقوّي بعضنا بعضا، ويسند بعضنا بعضا في مصالح الدنيا والآخرة
    اهدنا الصراط المستقيم يا الله ..




    صفية العيسرية
    14. من شعبان.1438هـ



    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  16. #16
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    الحلقة الرابعة عشر :

    ��عودا أنفسكم على الأذكار،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا



    حـفل اسـتقبال
    〖__14__〗


    *(وَإِذَا مَسَّ الْإِنْسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنْبِهِ أَوْ قَاعِدًا أَوْ قَائِمًا فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُ ضُرَّهُ مَرَّ كَأَنْ لَمْ يَدْعُنَا إِلَىٰ ضُرٍّ مَسَّهُ ۚ كَذَٰلِكَ زُيِّنَ لِلْمُسْرِفِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ)
    [سورة يونس 12]

    من الطبيعي جدا أن يهرع الإنسان إلى ربّه حين يمسّه الضُر أو يشتدّ عليه، فهو يعلم أن الله تعالى وحده القادر على تبديد ظلمات ذلك الضر، فيدعوه في كل أحواله مضّجعا أو قائما أو قاعدا.

    * ماذا يفعل النّاس عندما يكشف الله عنهم الضرّ? هكذا جاوبت الآية:"مرّ كأن لم يدعنا إلى ضرِّ مسّه"! نعم ..هذا ما يحصل حقيقة، فبعد أن يسهّل الله له، ويفتح عليه ما انغلق يسرّف على نفسه ويقصّر في التجائه لله تعالى، ويقصّر في واجباته أيضا تجاه الله تعالى، ولذا ختم الله سبحانه وتعالى آيته ب: "كذلك زين للمسرفين ما كانوا يعملون" وهنا ذم لهذا الصنف من النّاس، فقد وصفوا بالمسرفين!

    * دعنا نضرب مثالا من واقعنا الحيوي: تنظر إلى رجل رث الثياب، فقير، لا يجد قوت يومه، مريض ومتعب ! يستجير بك ويستنجدك، في كل وقت وفي أي مكان تذهب إليه، تساعده بكل ما أوتيت ، فتعالجه وتعطيه مالا وتطعمه وتكفيه حاجاته، ثم يمر من أمامك كأنّه لم يعرفك قط، بل قد يتحدّث عنك بسوء! كيف ستكون نظرتك لهذا الذي اجتهدت في إكرامه!

    *لماذا ينظر كثير من الناس نظرة احتقار واستصغار لمن ينكر الجميل? وينسى تعامله وتقصيره مع الله، فلا يلجأ إليه إلا وقت حاجته!

    *☂ لا بدّ أن نتأدّب مع الله بأجمل الأداب، ونلجأ إليه في كل أحوالنا لا في الحاجة فقط، وكذلك نعبده ونتقرّب إليه في كل الشهور، فربّ رمضان هو رب كل الشهور.

    وطبتم



    صفية العيسرية
    15. من شعبان.1438هـ


    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  17. #17
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي


    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*

    الحلقة الخامسة عشر :

    ��زرع القيم الإسلامية في الملاعب،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا





    ��══ ❖�� ❖══��
    حـفل اسـتقبال
    〖__15__〗


    ☂ (أَيَحْسَبُ الْإِنْسَانُ أَنْ يُتْرَكَ سُدًى * أَلَمْ يَكُ نُطْفَةً مِنْ مَنِيٍّ يُمْنَىٰ * ثُمَّ كَانَ عَلَقَةً فَخَلَقَ فَسَوَّىٰ * فَجَعَلَ مِنْهُ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَىٰ)
    [سورة القيامة 36 - 39]
    هذه الآيات جاءت في أواخر سورة القيامة، وعند افتتاح السورة التي بعدها وهي سورة الإنسان قال تعالى: ( هَلْ أَتَىٰ عَلَى الْإِنْسَانِ حِينٌ مِنَ الدَّهْرِ لَمْ يَكُنْ شَيْئًا مَذْكُورًا * إِنَّا خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ مِنْ نُطْفَةٍ أَمْشَاجٍ نَبْتَلِيهِ فَجَعَلْنَاهُ سَمِيعًا بَصِيرًا)
    [سورة اﻹنسان 1 - 2]


    ☂آيات قرآنية كثيرة تبيّن لنا أصلنا، نحن لم نكن شيئا مذكورا! الله سبحانه وتعالى لم يخلق المادّة الأولية التي تكوننا إلا عندما شاء وأراد، وعندما شاء وأراد أن نكون، خلقنا من نطفة حقيرة، ليس لها قيمة، لم تكن لنا حواس حينها ولا أعضاء، تتطور هذه النطفة الصغيرة شيئا فشيئا ليهبها الله نبضا ودما، يمنحها أطرافا وحواسا وأعضاء وأجهزة، يرعاها في الرّحم ويحيطها بعناية فائقة، حتى إن خرج الجنين مبكرا من هذا المكان الآمن يقاسي ما يقاسي لأجل أن يعيش في ظل الآلات التي صنعها الإنسان، وقد تنجح هذه الأخيرة بفضل الله، وقد تفشل! لقصور عقل الإنسان في رعايته التّامة!

    ☂ ولهذا كله يقول الله تعالى: "أيحسب الإنسان أن يترك سدى"!
    الله سبحانه وتعالى خلقه لهدف، لم يكن الله ليخلق شيئا عبثا! خلقه للعبادة والعمارة ، وفي سورة الإنسان يوضح لنا الطرق التي سيسلكها هذا المخلوق فإما أن يكون شاكرا ويأتمر لما أمر به، وإما أن يكون كفورا، لا صنف ثالث!
    ومع هذا الكرم الإلهي لا يليق بنا إلا أن نُعَظّم هذا المقام ونكون من الشّاكرين.

    ☂ كم بَجّلنا البَشر وأثنينا عليهم لأن أيديهم كانت ممتدّة بالعطاء اللا منقطع، وسعينا لردّ جمائلهم علينا، ولم ننس يوما ما صنعوه لأجلنا، وأولى لنا أن يكون هذا التبجيل والتعظيم للمنعم الأوّل، المنعم الذي جعل هذه الأيادي تمتد إلينا بإذنه.



    ══��══
    صفية العيسرية
    16. من شعبان.1438هـ


    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا.
    .
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  18. #18
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*
    الحلقة السادسة عشر :


    اجعل سهما للفقير،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا






    حـفل اسـتقبال
    〖__16__〗



    ☂ في المرّة الماضية تحدّثنا عن أصل خلق الإنسان، وكيف خلقه الله من العدم، ثم عرفنا مادّته الأوّلية التي خلق منها، وكيف رُزق النّبض والدّم والأجهزة والأعضاء، فعجبا ! كيف يكون لهذا الإنسان أن يتكبّر في هذه الأرض وهو المخلوق الضعيف!

    ☂انظروا لأمر الله تعالى هناوَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحًا ۖ إِنَّكَ لَنْ تَخْرِقَ الْأَرْضَ وَلَنْ تَبْلُغَ الْجِبَالَ طُولًا)
    [سورة اﻹسراء 37]
    الله سبحانه وتعالى ضبط لهذا الإنسان تصرفاته بعد أن خلقه، علّمه كيف يمشي بهذه الآية، وعلّمه كيف يتكلّم: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ وَلَا تَجْهَرُوا لَهُ بِالْقَوْلِ كَجَهْرِ بَعْضِكُمْ لِبَعْضٍ أَنْ تَحْبَطَ أَعْمَالُكُمْ وَأَنْتُمْ لَا تَشْعُرُونَ)
    [سورة الحجرات 2]
    ، وعلّمه كيف يتعامل في آياتٍ عِدّة، ثم يأتي هذا الإنسان ويمشي مشي الخيلاء والتّكبّر، ومع هذا فإن هذه المشية التي يمشيها لن ترفع مقامه لا عند البشر ولا عند رب البشر، ولن يخرق الأرض بقدميه من شدّة ضربه لهما في الأرض عند المشي! إنّه الخاسر الأوّل من هذا التّكبر لا محالة!

    ☂ ولعلنا نفهم أيضا أن السبيل إلى قلوب النّاس يكون بالتّواضع، وهذا ما يظهره سلوكنا مع الآخر.. فإذا مررنا بجانبهم سلّمنا وابتسمنا وتذكّرنا أصلنا الذي نستحي معه أن نتعالى أو نتكبّر!

    ☂ قد لا تشعر أحيانا ببعض تصرفات الكبر التي تداخل أفعالك، ومن هنا يأت دور الصّاحب الذي ينوّرك وينبّهك، فإن فعلها فكن من الملبّين والمتقبلين لنصيحته، ولتتذكّر أنّ الجنّة لا يدخلها من كان في قلبه مثقال ذرّة من كبر.

    ��وطبتم..


    ══��══
    صفية العيسرية
    17. من شعبان.1438هـ



    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  19. #19
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي


    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*

    الحلقة السابعة عشر :


    ��اجعل لابناك نصيبا في رمضان

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا






    حـفل اسـتقبال
    〖__17__〗


    �� الموائد الرّمضانية��

    �� من الفوائد التي يجنيها الصّائم عند صومه إحساسه بشعور المحرومين والجياع، غير أن الفارق يتّضح جليا بينا وبينهم، فنحن نصوم وننتظر اللحظة التي يؤذّن فيها المؤذن لنتحلّق حول ما لذّ وطاب من الطعام، أما هم فإن وجدوا ما يسدّون به رمقهم أخذوه، وإلا بقوا على جوعهم الذي ابتدؤوا به يومهم��

    �� ليست تلك المشكلة الوحيدة، فالإشكال الآخر يتمثّل في رمي كثير من الطّعام المتبقي، أحسسنا بمعاناة جوعهم عند الصوم، ونسيناه وأسرفنا وقت الإفطار، وارتكبنا بذلك ما نبّهنا الله عنه، فكان لزاما علينا أن نتنبّه ونتذكّر !

    ��يقول الله تعالى: (وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ)
    [سورة اﻷعراف 31]

    �� ألمني مشهد امرأة صوّرت وهي تتحدّث بكل ألم عن العيش الرّغيد الذي كانت تعيشه، كانت تتحدّث وفي يدها صحن به قشرة برتقال مغموسة في ماء عكر، سؤلت ما هذا? بكت طويلا، ثم قالت: هذا طعام أقاسمه أولادي السّتة، بعد أن كنّا نأكل ما لذ وطاب، ونرمي ما بقي من موائدنا !

    �� لنرتب من الآن أمور موائدنا في رمضان خاصة، وفي كل الشهور قبله وبعده، ولنتلمّس طريق حب الله لنا، فالله تعالى لا يحبّ المسرفين!
    فقط\لنراجع حساباتنا..


    ��وطبتم..

    ══��══
    صفية العيسرية
    18. من شعبان.1438هـ



    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  20. #20
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي






    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*




    الحلقة الثامنة عشر والآخيرة :


    ��حتى يكون صيامك مقبولاً ،،


    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا


    حـفل اسـتقبال
    〖__18__〗



    ☂(وَالَّذِينَ فِي أَمْوَالِهِمْ حَقٌّ مَعْلُومٌ * لِلسَّائِلِ وَالْمَحْرُومِ)
    [سورة المعارج 24 - 25]


    من لطيف كرم الله تعالى أن جعل في الأموال حق معلوم للسائل والمحروم، فهم يأخذونه ويعلمون أنه حقّ من حقوقهم، فلا يداخل خواطرهم شيء من الذّلّة عند أخذ حقّهم، فليس الذي مدّ يده إليهم إلا وسيلة من الله أرسل لإيصال الأمانة..


    ☂ إن إيصال هذه الأمانة إلى أصحابها تحتاج إلى ذوق وتفنّن، سواء كانت هذه الأمانة زكاةً أو صدقة. وتكثر الصّدقات في شهر رمضان المبارك على أنواعها، فمنهم من يطعم ومنهم من يكسو ومنهم من يمدّ بالمال، وأكثر ما يبقي أثرا في النّفس تلك الصّدقات التي قدّمت بشكل لائق ومُرتّب، حتى يشعر مستلمها أنّ معطيه لم يكن طمّاعا في الأجر فقط، وإنما كان يطمع أيضا في غرس السعادة في قلب المُعطَى، فتحصل بذلك الألفة الكبيرة والمحبّة بينهم.


    ☂ فكّر بصدقة لكل يوم من أيام رمضان، مادّية كانت أو معنَويّة ففيه فرصة عظيمة لمضاعفة الأجور، وتجنّب كل ما يدعو لإهانة المحتاج، فلا تعطيه فضلة ما أعطاك الله وكأنّك تبحث عن صندوق نفايات ترمي فيه ما أردت التخلّص منه! اعطِ وكأنك من يستلم تلك العطية..


    وطبتم��




    ══��══
    صفية العيسرية
    19. من شعبان.1438هـ



    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  21. #21
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊
    حـفل اسـتقبال
    〖__18__〗


    ☂(وَالَّذِينَ فِي أَمْوَالِهِمْ حَقٌّ مَعْلُومٌ * لِلسَّائِلِ وَالْمَحْرُومِ)
    [سورة المعارج 24 - 25]

    من لطيف كرم الله تعالى أن جعل في الأموال حق معلوم للسائل والمحروم، فهم يأخذونه ويعلمون أنه حقّ من حقوقهم، فلا يداخل خواطرهم شيء من الذّلّة عند أخذ حقّهم، فليس الذي مدّ يده إليهم إلا وسيلة من الله أرسل لإيصال الأمانة..

    ☂ إن إيصال هذه الأمانة إلى أصحابها تحتاج إلى ذوق وتفنّن، سواء كانت هذه الأمانة زكاةً أو صدقة. وتكثر الصّدقات في شهر رمضان المبارك على أنواعها، فمنهم من يطعم ومنهم من يكسو ومنهم من يمدّ بالمال، وأكثر ما يبقي أثرا في النّفس تلك الصّدقات التي قدّمت بشكل لائق ومُرتّب، حتى يشعر مستلمها أنّ معطيه لم يكن طمّاعا في الأجر فقط، وإنما كان يطمع أيضا في غرس السعادة في قلب المُعطَى، فتحصل بذلك الألفة الكبيرة والمحبّة بينهم.

    ☂ فكّر بصدقة لكل يوم من أيام رمضان، مادّية كانت أو معنَويّة ففيه فرصة عظيمة لمضاعفة الأجور، وتجنّب كل ما يدعو لإهانة المحتاج، فلا تعطيه فضلة ما أعطاك الله وكأنّك تبحث عن صندوق نفايات ترمي فيه ما أردت التخلّص منه! اعطِ وكأنك من يستلم تلك العطية..

    وطبتم🌱


    ══🌹══
    صفية العيسرية
    19. من شعبان.1438هـ


    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊




    .

    آخر تحرير بواسطة العذراء الحزين : 18/05/2017 الساعة 07:18 AM
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  22. #22
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊
    حـفل اسـتقبال
    〖__19__〗



    ☂(مَا يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِنْ رَحْمَةٍ فَلَا مُمْسِكَ لَهَا ۖ وَمَا يُمْسِكْ فَلَا مُرْسِلَ لَهُ مِنْ بَعْدِهِ ۚ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ)
    [سورة فاطر 2]

    ☂ نتوجّه لله الملك الكريم كل يوم لنعترف له بأنّه مالك يوم الدّين، ومن يملك يوم الدين فلا شكّ أن تكون بيده مقاليد السماوات والأرض، مالك كل شيء.

    ☂ من يؤمن إيمانا جازما بأنّ الله مالك كل شيء، فإنّه يلجأ إليه أولا وأخيرا، فإن أراد الله بأحدهم خيرا فلا ممسك لهذا الخير، وهذا ما يجعل الإنسان يمضي في حياته مطمئنا سعيدا، فإنّه"لو اجتمعوا على أن يضرّوك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك"!

    ☂وإن أمسك الله رزق إنسان فلن يستطيع أحد أن يرسل له من بعده، وهذا ما يجعل الرّجاء أولا لا يتّجه إلا إلى الله تعالى حتّى يهيء بلطفه أسباب الرّزق، واعلم لو أنّ الأمّة اجتمعت "على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك".

    ☂ من أراد أن يفتح الله عليه فليدع باسم الله الفتّاح، (وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَىٰ فَادْعُوهُ بِهَا ۖ وَذَرُوا الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَائِهِ ۚ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ)
    [سورة اﻷعراف 180] ،أسأل الله أن يجيب سؤلكم، ويبلّغكم مناكُم، ويرزقنا وإياكم جنّته.


    وطبتم🌱


    ══🌹══
    صفية العيسرية
    20. من شعبان.1438هـ


    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  23. #23

    افتراضي

    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
     التوقيع 
    خدمات تنظيف وغسيل السجاد والكنبات
    لمزيد من الصور وتفاصيل الأسعار
    زورونا هنا

    http://avb.s-oman.net/showthread.php?t=2682511

  24. #24
    صورة عضوية @ بنت صحار @
    @ بنت صحار @ غير متصل حالياً مشرفة السبلة العامة ومميزة التعليقات الاجتماعية لشهر ابريل
    تاريخ الانضمام
    15/04/2007
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    15,382

    افتراضي

    اللهم بلغنا رمضان وأعنا فيه على الصيام والقيام وقراءة القرآن
    أفكار جميله وراقيه
    باركك المولى أخيتي..
     التوقيع 
    الإشتياق للميت هو ذلك الوجع الذي لا نستطيع إيقافه
    أختي رحمگِ الله بقدر إشتياقي لگِ
    اللهم أنگ عفو گريم تحب العفو فأعفوا عني
    ربي بحق شهرك الكريم أشف من أنهكه المرض وأوجعه الألم أشفني وجميع مرضى المسلمين

  25. #25
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة @ بنت صحار @ مشاهدة المشاركات
    اللهم بلغنا رمضان وأعنا فيه على الصيام والقيام وقراءة القرآن
    أفكار جميله وراقيه
    باركك المولى أخيتي..
    وفيك بارك الله اختي العزيزة
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  26. #26
    تاريخ الانضمام
    23/08/2014
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    73

    افتراضي

    ماشاء الله
    وبارك الله فيكم

  27. #27
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي


    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊
    حـفل اسـتقبال
    〖__20__〗

    __وإنها لكبيرة___




    ☂" وإنها لكبيرة إلا على الخاشعين، إن هؤلاء لن يجدوها كبيرة أو صعبة عليهم؛ لأنهم بخشوعهم سيجدون اللذة والطمأنينة والراحة والجدار المنيع الذي يستندون إليه في حياتهم، بل إنها مع هذا الالتزام بالخشوع والهدوء والأناة في القراءة والحركة والتفكر والتخيل مدرسة روحية للتدرب على الصبر، والتركيز الذهني والإنصات، والتواضع، وحسن قبول الآخر، وحسن الاستماع إليه، وهدوء الأعصاب، والتمكث والأناة في اتخاذ القرارات، والاعتدال في المواقف، وعدم الاندفاع، والتطرف في الأحكام، والحكمة في التعامل مع الناس والحياة، ولا غرابة إذن في أن ربط الله تعالى بين الصبر والصلاة في أكثر من آية كريمة.. واستعينوا بالصبر والصلاة، وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها"

    إعادة اكتشاف الصلاة ص15

    ☂ رمضان فرصة من الفرص التي تمنحنا اكتشاف الصلاة، الصلاة عالم يستحق الاكتشاف حقا!
    ولنتذكر معها هدية الرحمن في آيته أيضا: (إِنَّ الْإِنْسَانَ خُلِقَ هَلُوعًا * إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًا * وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعًا * إِلَّا الْمُصَلِّينَ * الَّذِينَ هُمْ عَلَىٰ صَلَاتِهِمْ دَائِمُونَ)
    [سورة المعارج 19 - 23]
    فهي من أوائل الأعمال المذكورة في هذا السياق تجعل الإنسان متّزنا..
    فاللهم صلاةً خاشعة كما تريد 🌱

    ══🌹══
    صفية العيسرية
    22. من شعبان.1438هـ


    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  28. #28
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي



    ��══ ❖�� ❖══��
    حـفل اسـتقبال
    〖__21__〗
    "وتحسبوه هيّنا"





    ☂(إِذْ تَلَقَّوْنَهُ بِأَلْسِنَتِكُمْ وَتَقُولُونَ بِأَفْوَاهِكُمْ مَا لَيْسَ لَكُمْ بِهِ عِلْمٌ وَتَحْسَبُونَهُ هَيِّنًا وَهُوَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمٌ)
    [سورة النور 15]

    ☂ دعنا نتأمل قليلا هذه الآية عندما يقول الله تعالى:"إذ تلقّونه بألسنتكم" فهل تتلقّى الشّائعات باللسان أم تتلقّى عن طريق الأذن?
    لا بدّ أنّها تُتلقّى بالأذن، ولكن لسرعة ما يفعله المتلقّي من نشر ما تلقّاه، وكأنّ هذا التلقّي كان باللسان ولم يكن بالأذن!

    ☂ إنّ من أسوأ ما يحصل لنا عند تلقّينا لأي خبر البدء بنشره دون تثبّت،" وتقولون بأفواهكم ما ليس لكم به علم"، تنشرون عبر الواتساب ما ليس لكم به علم من شائعات، وفي تويتر وفي الفيس بوك والانستجرام و فيها كلها سبيل لنقل ما ينقله المستمع لغيره، وحين ينقلها ينقلها من غير علم! وماذا تكون النتيجة?

    ☂ النتيجة : وتحسبونه هيّنا وهو عند الله عظيم��
    ما أشدّ هذا الأمر وما أعظمه، كل إعادة تغريدة، كل مشاركة في الفيس بوك، كل نشر في الواتساب وغيره من مواقع التواصل ، كل نقل باللسان لشائعة لم نتثبّت منها، خاصّة في ما يخص أعراض النّاس فهذي الآية جاءت من ضمن آيات قصّة الإفك، فإنّ الله تعالى يحذّرنا: "وتحسبونه هيّنا وهو عند الله عظيم"

    ☂ راقب لسانك، وراقب مواقع التّواصل الاجتماعي، متى ما شاركت فيها منشورا، أو نشرت فيها، أو تحدّثت عن طريقها أو مباشرة مع غيرك عن غيرك.. فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يرة،ومن يعمل مثقال ذرة شرا يرة..

    ☂ ولنحذر من أن نكون سببا في نشر ما ينشره الآخرون بعدنا، فيكون وزرها علينا ووزر من نقل ونشر..

    ☂ لذا أنصحك بتصفية الملفات العالقة في حساباتك، إن كنت نقلت وأسأت لغيرك فتخلّص من منشوراتك تلك وتغريداتك، واستغفر الله على ما فعلت واستسمح من ظلمته ولا تعود لمثل ذلك أبدا

    ☂اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتّباعه، وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه


    ══��══
    صفية العيسرية
    22. من شعبان.١٤٣٨هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا.
    .

    آخر تحرير بواسطة العذراء الحزين : 23/05/2017 الساعة 05:09 AM
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

  29. #29
    تاريخ الانضمام
    23/08/2016
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    224

    افتراضي

    بارك الله فيك

  30. #30
    تاريخ الانضمام
    19/05/2012
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    44,654

    افتراضي




    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊
    حـفل اسـتقبال
    〖__22__〗



    " يَا لَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي"

    ☂ ما أشدّ الحسرة والنّدم في ذلك الموقف المهيب، "يوم يتذكّر الإنسان وأنّى له الذكرى" ، هذه الذّكرى لن تفيده بشيء، وتلك الحسره لن ترجعه للوراء حتّى يصحح ما قدّمه لحياته، نعم لحياته..لأنه يدرك في لحظة الحساب تلك أنّ الحياة تبدأ من تلك اللحظة، ففيها الخلود الأبدي، فيتمنى لو أن كان قد قدّم لحياته هذه، وأنّى له ذلك بعد فوات الأوان💔

    ☂ألم يأته نبأ ذلك في آي القرآن الكريم، ألم يخبره الله تعالى بأنّ الآخرة هي دار القرار! وأنّ هذه الدنيا ليست إلا متاع! ولكنّه غفل أو تغافل حتى تذكّر في يوم لا تنفعه فيها الموعظة والذكرى..

    ☂ حينها يقول وملؤه الخوف والألم: ياليتني قدّمت لحياتي💔

    ☂فلنقدّم لحياتنا الأخروية من الآن، فإن فرصنا تتقلّص..

    ☂اللهم لا تأخذنا إليك إلا وأنت راض عنّا.




    ══🌹══
    صفية العيسرية
    23. من شعبان.1438هـ


    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
     التوقيع 
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
    💡 شكراً لكل من اهداني حسناته ،💡وشكر أكبر لكل من لم يتبقى لديه حسنات 💡فحمل عني ذنوبي💡جميل ان ننام و حسناتنا تزداد وذنوبنا ترحل💡
    :إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ:
    حَسْبِيَ اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ

الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

مواضيع مشابهه

  1. أفكار للأبناء ف رمضان..
    بواسطة ذكرى تائهة في القسم: ارشيف السبلة الرمضانية لعام 1436هـ
    الردود: 6
    آخر مشاركة: 11/06/2015, 11:49 AM
  2. الردود: 82
    آخر مشاركة: 10/08/2013, 03:21 PM
  3. أفكار مميزة لي أول يوم رمضان
    بواسطة ايزنهاور في القسم: مائدة حواء
    الردود: 44
    آخر مشاركة: 14/07/2013, 11:58 AM
  4. حملة عامر السناني لعمرة شهر رمضان المبارك (15 رمضان)
    بواسطة محارب بلا سلاح في القسم: نقل الأفراد
    الردود: 23
    آخر مشاركة: 28/07/2012, 02:33 AM

قواعد المشاركة

  • ليس بإمكانك إضافة مواضيع جديدة
  • ليس بإمكانك إضافة ردود
  • ليس بإمكانك رفع مرفقات
  • ليس بإمكانك تحرير مشاركاتك
  •