آخر الأخبار الرياضية
 
الصفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
رؤية النتائج 61 إلى 90 من 94
  1. #61
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    أهداف مباراة ويلز وبلجيكا
    https://www.youtube.com/watch?v=mTZOrMsTWWA

  2. #62
    تاريخ الانضمام
    15/06/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    7,723

    افتراضي



    أعتقد محد كان يتوقع فوز ويلز بنتيجة 3-1
    كنت اتمنى فوز بلجيكا على اعتبار انها راح تكون ند قوي ، بس ويلز اثبت ان النجوم ليست كل شي والملعب هو الفيصل .
    اعتقد ان منتخب ويلز هو الحصان الاسود في البطولة وممكن بيل يقود ويلز للنهائي والتفوق على ملك التعادلات البرتغال


    بعد فوز ويلز والوصول الى نصف النهائي ، أعتقد ان امال وطموحات ايسلندا صارت أكبر وممكن التفوق على فرنسا .
     التوقيع 
    قرآن يتلى آناء الليل وأطراف النهار .. بصوت القارئ الذي تحب الاستماع له .. حمل القرآن كاملا أو استمع إليه عبر الإنترنت .. اضغط هنا
    شخص مزاجي ، واقعي ، صريح ، بسيط مبسط
    أنا الحاضر الغائب والهادي المزعج ،، أنا التناقض بحد ذاته,,


    الله يرحمك ي اخوي ويغمد روحك الجنه
    21/03/2017

  3. #63
    تاريخ الانضمام
    15/12/2006
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي

    بلجيكا لعبت اول ربع ساعه .. امتلكت اللعب وتحصلت على اكثر من فرصه للتسجيل وتقدمت بهدف .. بعدها !!
    جاري البحث عن بلجيكا ..
    غبايات خط الدفاع في بلجكيا كانت مؤثره والبديل لم يكن بقدر الطموح .. ظهر الدفاع البجيكي تائه مشتت… استغل منتخب ويلز هذا التوهان وعدم التجانس ف ادرك التعادل ومن ثم الهدف الثاني وقبل نهاية المباراه بهدف ثالث ( رصاصه الرحمه ) ..
    يعني لو تستعرص اهداف وليز تحصلها جات من سوء تغطيه ..
    هدف اول راسي من ركنيه ..
    هدف ثاني خدع فيها الدفاع ( هدف فضيحه ) ..
    هدف ثالث قاتل من هجمه مرتده بضربة راس ..
    وايضا مهاجم بلجكيا ( لوكوكو ) كان سئ ولم يكن بقدر الطموح بالاضافه الى اخوه الظهير الايسر كان نقطه ضعف واضحه في خط الدفاع ..
    بالاضافه الى ذلك .. علامه استفهام حول دخول مروان في الشوط الثاني ?!
    المدرب يتحمل جزء من الاخفاق
    على العموم .. ويلز وبالنظر الى مجريات اللعب قدمت مباراه كبيره وكان هناك انضباط وهدف مرسوم وطريقه ذكيه في التعامل مع المباراه
    في انتظار مباراه نص النهائي وهل ستواصل ويلز مفاجاتها في البطولة وتصل النهائي .. ام ان للبرتغال رأي اخر
     التوقيع 
    .



    رحمة الله عليك يا همام 00 يا بطل الابطال
    يا
    ( صــــــــــــدام )

  4. #64
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة black gold مشاهدة المشاركات


    أعتقد محد كان يتوقع فوز ويلز بنتيجة 3-1
    كنت اتمنى فوز بلجيكا على اعتبار انها راح تكون ند قوي ، بس ويلز اثبت ان النجوم ليست كل شي والملعب هو الفيصل .
    اعتقد ان منتخب ويلز هو الحصان الاسود في البطولة وممكن بيل يقود ويلز للنهائي والتفوق على ملك التعادلات البرتغال


    بعد فوز ويلز والوصول الى نصف النهائي ، أعتقد ان امال وطموحات ايسلندا صارت أكبر وممكن التفوق على فرنسا .
    آيسلندا إن لعبت بطريقتها وخطتها المعتادة ، وبانضباطها وتكتيكها السابق ؛ ستحقق المفاجأة على فرنسا التي تفتقد لبعض النجوم المهمين ؛ أهمهم عادل رامي ، ولاعب الارتكاز الأسمر رقم 10 ، وهناك شك حول إصابة كومان اللاعب الصاعد في الفريق ....؛ بالأمس كنت أناقش هذا الموضوع مع آخ لي ، فقال أنه يرشح فرنسا للفوز ، فآيسلندا ستنكشف ، فهي ليست قوية بتلك الدرجة التي تجعل فرنسا عاجزة عن هزيمتها ، خاصة أنها تفكر بالفوز ، ولذلك ستغير خطتها ، طبعا هذا جائز ، ولكن فوز آيسلندا وارد أيضا ، والميدان ياحميدان .

    آخر تحرير بواسطة Al7amadani : 02/07/2016 الساعة 01:54 PM

  5. #65
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة حميد نايلون مشاهدة المشاركات
    بلجيكا لعبت اول ربع ساعه .. امتلكت اللعب وتحصلت على اكثر من فرصه للتسجيل وتقدمت بهدف .. بعدها !!
    جاري البحث عن بلجيكا ..
    غبايات خط الدفاع في بلجكيا كانت مؤثره والبديل لم يكن بقدر الطموح .. ظهر الدفاع البجيكي تائه مشتت… استغل منتخب ويلز هذا التوهان وعدم التجانس ف ادرك التعادل ومن ثم الهدف الثاني وقبل نهاية المباراه بهدف ثالث ( رصاصه الرحمه ) ..
    يعني لو تستعرص اهداف وليز تحصلها جات من سوء تغطيه ..
    هدف اول راسي من ركنيه ..
    هدف ثاني خدع فيها الدفاع ( هدف فضيحه ) ..
    هدف ثالث قاتل من هجمه مرتده بضربة راس ..
    وايضا مهاجم بلجكيا ( لوكوكو ) كان سئ ولم يكن بقدر الطموح بالاضافه الى اخوه الظهير الايسر كان نقطه ضعف واضحه في خط الدفاع ..
    بالاضافه الى ذلك .. علامه استفهام حول دخول مروان في الشوط الثاني ?!
    المدرب يتحمل جزء من الاخفاق
    على العموم .. ويلز وبالنظر الى مجريات اللعب قدمت مباراه كبيره وكان هناك انضباط وهدف مرسوم وطريقه ذكيه في التعامل مع المباراه
    في انتظار مباراه نص النهائي وهل ستواصل ويلز مفاجاتها في البطولة وتصل النهائي .. ام ان للبرتغال رأي اخر
    ويلز علمتنا الكثير في هذه البطولة ؛ علمتنا أن الاصرار والكفاح وبذل الجهد يأتي بالمعجزات ويعوض الفوارق الفنية . وحقيقة كان لوجود اللاعب جارث بيل ؛ مع ويلز منح الفريق طاقة وشحنة كبيرة ، لكن ويلز ستفتقد لمجهودات رامزي أو رامسي ، أحد نجوم الفريق المجهولين ، الذي حصل على انذار ثان أمس ، وعلى المدرب البحث عن بديل له ، فهو مكمل لمجهودات بيل ، ويخدم الفريق كثيرا .... ، عموما المباراة القادمة ستحدد مدى قوة ويلز أمام البرتغال ، التي بدأت تفكر الآن في تجاوز عقبتها ، والتغلب على كفاحها وجهودها ، وطبعا يحتاج ذلك لتركيز ودهاء وخبث ، وهو موجود لدى البرتغاليين ....

  6. #66
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    (3)
    في ثالث أيام دور الأربعة ؛ حانت مواجهة الحقيقة في مدينة بوردو ، حيث بساتين العنب ، مع الموقعة الكبرى أو كما سميت بالليلة الكبيرة ، لتكسير العظام ؛ أو سميها ماشئت ، المهم أنها المباراة المنتظرة بين منتخبي ألمانيا وإيطاليا ، والتي حظيت بأهمية منذ عدة أيام ، فكثرت التكهنات حولها ، لاسيما وأن هناك إرث من الماضي يجثم على صدور المنتخبين ؛ فالألمان لديهم عقدة من إيطاليا ؛ بسبب تكرار هزائمها أمامها ؛ والفشل فى تحقيق انتصارات على "الأزوري" فى البطولات التنافسية فآخر الهزائم كانت خسارتهم فى يورو 2012 م الماضي بهدفين لهدف واحد؟!
    ولذلك كان الجمهور الألماني حذرا في التفاؤل بالنتيجة ولكنهم تمنوا أن تحسم المباراة لصالحهم ، ومن هنا اعتمدت ألمانيا على الحذر في بداية المباراة ، واعتمدت على قوة خط وسطها المكون من توني كروس ، ومسعود أوزيل ، وسامى خضيرة ، الذي أصيب بعد عدة دقائق فخرج ، مع الاعتماد على الأجنحة واختراقات جوتزة ودريكسلر، رغم أنها اعتمادها على "جوميز" كرأس حربة وحيد . ولكن لا يغرنك هذا التوزيع الخططي ، فألمانيا في الواقع لعبت بستة لاعبين في الوسط ، فأغلقته تماما على الطليان ، الذين وجدوا صعوبة في النفاذ لمنطقة جزاء الألمان خلال الشوط الأول ، ولذلك تراجعوا للخلف لحماية مرماهم ، معتمدين على المرتدات .
    واحتاجوا 42 دقيقة ليشكلوا خطورة حقيقة على المرمى الألماني ، فيما لم تكن هجمات ألمانيا بتلك الخطوررة التي يمكن الحديث عنها ، ومن هنا يمكن القول بأن الإنضباط كان عاليا جدا ، وكان التكتيك يطبق بقوة .
    وكنا نتساءل كيف سيكون الشوط الثاني ، هل سيكون مغلقا ؛ أم ستنتفتح المباراة ؛ التي كانت بحاجة لهدف فقط لتغيير التكتيك ، لكن من سيحرزه ؟
    عموما ؛ كان طابع أداء منتخب إيطاليا بقيادة مدربها أنتونيو كونتى ، يتمثل في تكرار عقدته لألمانيا ، ومحاولة تخطى عقبتها ، بالمرتدات ، معتمدا على وجود خط دفاعى قوى فعلا ؛ بقيادة الثلاثى أندريا بارزالى ؛ وجيورجيو كيللينى ؛ وليوناردو بونوتشى ؛ بينما كان خط وسط الأزورى فى أزمة ، بسبب غياب الثنائى تياجو موتا للإيقاف ، ودى روسى للإصابة ، وهذا ما يفسر سر التحفظ الطلياني خلال المباراة .
    وحين أجابت ألمانيا على سؤال من سيحرز أولا ، بتسجيل مسعود أوزيل الهدف الأوله لها في الدقيقة 65 من الشوط الثاني ، استيقظت إيطاليا ، وبدأت تهاجم حتى تحصلت على ضربة جزاء في الدقيقة 75 من زمن الشوط الثاني ، فتقدم لها ليوناردو بونوتشى ، محرزا التعادل ، لتعود المباراة سجالا بينهما ، ومعه انتهى الشوط الثاني بالتعادل الإيجابي .
    ودخلت المباراة للأشواط الإضافية ، فكان شوطيها الأول والثاني ؛ كما سبقاهما في الأشواط الإضافية مغلقان ، بسبب ارتفاع درجات الانضباط للفريقين ؛ وقوة التكتيك الدفاعي ، ليحتكم المنتخبان لضربات الترجيح والتي قادت منتخب ألمانيا للفوز بالمباراة ؛ بعد عدة ضربات ليصعد لملاقاة الفائز من مباراة فرنسا وآيسلندا ، بعد مباراة ماراثونية تكررت في هذا اليورو كثيرا وليكون هذا الفوز هو الأول لألمانيا على إيطاليا في منافسة دولية .
    ( يتبع)

  7. #67
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

  8. #68
    تاريخ الانضمام
    15/06/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    7,723

    افتراضي






    المانيا استحقت التاهل بكل جدارة ، اتمنى نشوف المانيا في مواجة فرنسا
     التوقيع 
    قرآن يتلى آناء الليل وأطراف النهار .. بصوت القارئ الذي تحب الاستماع له .. حمل القرآن كاملا أو استمع إليه عبر الإنترنت .. اضغط هنا
    شخص مزاجي ، واقعي ، صريح ، بسيط مبسط
    أنا الحاضر الغائب والهادي المزعج ،، أنا التناقض بحد ذاته,,


    الله يرحمك ي اخوي ويغمد روحك الجنه
    21/03/2017

  9. #69
    تاريخ الانضمام
    15/12/2006
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي

    ايطاليا لعبت بحذر شديد
    والمباراه لعبت على اجزاء بسيطه .. حيث لا مجال للخطا .. حضور ذهني وتكتيك عالي غلب على مجريات المباراه ..
    المانيا كانت الافضل وعملت على فك شفرة دفاع الطليان دون جدوى لياتي بعدها الهدف من خطأ طلياني في التعامل مع الكوره من قبل الظهير الايمين ..
    لا شي يذكر للطيان .. سوى لمسة اليد التي كانت هديه لهم لادراك التعادل من ضربه جزاء ..
    بعد التعادل .. العودة الى الحذر و الانضباط ..
    المانيا تستحق التاهل بالنظر الى مجريات اللعب والافضليه والمحاوله .. ابتسم لها الحظ في الترجيحيه
     التوقيع 
    .



    رحمة الله عليك يا همام 00 يا بطل الابطال
    يا
    ( صــــــــــــدام )

  10. #70
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    (4)
    في اليوم الرابع والأخير لأيام دور الأربعة ؛ كنا على موعد مع مباراة ؛ بين منتخب فرنسا ؛ ومنتخب آيسلندا وما أن انطلقت المباراة ، حتى وجدنا الفرنسيين فريقا مختلفا عن المباريات السابقة ، فقد وضح أنهم ذاكروا الدروس ؛ وحفظوا طرق وتحركات لاعبي منتخب آيسلندا مع هذا الفريق ، ولذلك ضغطوا منذ البداية على كافة مناطق اللعب ؛ وأحكموا السيطرة على منطقة الوسط ، فخنقوا لاعبي آيسلندا ، وتحركوا بطريقة فعالة ، معتمدين على تحركات كل من "بول بوجبا" نجم وسط فرنسا ، الذي لعب أفضل مبارياته في الشوط الأول من هذه المباراة ، والبطولة حتى الآن ، و"ديمتري باييه" الذي كان داهية الفريق في التمرير ، وجريزمان العبقري.
    ونوع الفرنسيون من هجماتهم فمرة بالتمرير الطويل خلف دفاع آيسلندا ؛ ومن إحداها تمكنوا في الدقيقة 12 من الشوط الأول من تسجيل الهدف الأول ، بواسطة جيروه لاعب الأرسنال الإنجليزي ، وبعده بعدة دقائق وتحديدا في الدقيقة 15 سجل بوجبا الهدف الثاني من ضربة ثابتة ، من رأسية رائعة بعد كرة ركنية ، نفذها جريزمان ، وهو الهدف الأول له حتى مباراة الأمس !
    فيما أخطأ فريق آيسلندا بالأمس حين حاول مجاراة الفرنسيين في السرعة ، ولم يحاول تهدئة اللعب لامتصاص حماسهم المرتفع ، فكان ذلك من عوامل ارتفاع نسق منتخب فرنسي الهجومي ؛ واندفاع لاعبيه بقوة نحو مرمى آيسلندا ، الذي تأثر فريقها بعد الهدفين ؛ فأصبحت تحركات لاعبيها تتسم بالبطء ، وعدم القدرة على التحكم في الكرة ؛ بسبب الضغط الفرنسي عليهم في كل مكان ، وعدم منحهم الحرية للتصرف بالكرة .
    وكان من الواضح أن بوجبا يريد محو الصورة الذهنية عنه ، بأنه لايساوي ذلك المبلغ الذي يريد ناديه اليوفنتوس بيعه به (120 ) مليون دولار ، ولذلك تحرك مع باييه وجريزمان ، بشكل ثلاثي جميل ، ولم نشعر بالنقص الذي كان يعاني منه منتخب فرنسا لغياب بعض لاعبيه بسبب الإنذارات ، للمجهود الوافر الذي بذله بقية اللاعبون البدلاء !
    وكان من الواضح أن منتخب فرنسا يريد الوصول للنهائي وتغيير الصورة ، وقد يكون ذلك رحمة بالبطولة كونه البلد المنظم لها ، ولذلك عوض كل شيء ؛ وقدم كل الفنون ، وحرم منتخب آيسلندا من تنفيذ أساليب وتكتيكات لعبه ؛ لذلك كان منطقيا أن يضيف نجمه باييه في الدقيقة 42 من الشوط الأول هدفا ثالثا من تسديدة من خارج الــــ18، فيما توج "جيرزمان" مجهوداته الرائعة بالهدف الرابع في الدقيقة 44 ، لينتهى الشوط الأول بأربعة أهداف منطقية لصفر!
    وفي الشوط الثاني كان من الواضح أن الفرنسيين قد قتلوا المباراة ، بتسجيلهم أعلى معدل للأهداف في شوط واحد ولذلك دخلوا للشوط الثاني متراخين بعض الشيء ، ولكن بمعنويات مرتفعة ؛ فيما تأثر الآيسلنديون بالأهداف الأربعة التي ولجت مرمامهم ؛ وارتسم ذلك على وجوه الجميع ، بمن فيهم الجمهور الذي أيقن أن مشوار المغامرة ، قد انتهى ، فكان التساؤل هل ستكتفي فرنسا بتلك الغلة ؟ أم ستضيف أهدافا أخرى في هذا الشوط ، خاصة مع انفتاح الشهية ؟
    وكانت الإجابة أن سجلت آيسلندا هدفها مع الدقيقة 56 من هذا الشوط ، لتستفز بذلك مشاعر الفرنسيين فعادوا لتسجيل الهدف الخامس مع الدقيقة 58 من الشوط الثاني بواسطة جيروه أيضا بعد ضربة رأسية .
    ثم أضافت آيسلندا هدفا ثانيا مع الدقيقة 83 من الشوط الثاني.
    فأصبحت النتيجة حتى تلك الدقائق خمسة لهدفين ؛ وهي أعلى نتيجة تسجل في هذه البطولة ، وبذلك صاح الديك الفرنسي بقوة هذه المرة ، موجها إنذارا شديدا للألمان ، الذين سيلاقون المنتخب الفرنسي في مباراة نصف النهائي ، والتي يتوقع لها النقاد الكثير من الكلام والأمور ولتخرج آيسلندا من البطولة بعد أداء مشرف ؛ مرفوعة الرأس ، ومقدمة دروسا في الكفاح .
    ( ولنا كلام آخر حول مباريات هذا الدور ــــ يتبع ).

  11. #71
    تاريخ الانضمام
    15/12/2006
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي

    تحليل جميل
     التوقيع 
    .



    رحمة الله عليك يا همام 00 يا بطل الابطال
    يا
    ( صــــــــــــدام )

  12. #72
    تاريخ الانضمام
    15/06/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    7,723

    افتراضي

    @Al7amadani
    @حميد نايلون

    تحليل رائع عزيزي .
    ما شفت المباراة بس من كلامك كان المنتخب الفرنسي ظهر بصورة مختلفة كلياً وتغير في اللعب

    توقعاتكم من راح يكون في النهائي

    آخر تحرير بواسطة black gold : 04/07/2016 الساعة 11:04 AM

  13. #73
    تاريخ الانضمام
    15/12/2006
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة black gold مشاهدة المشاركات
    @Al7amadani
    @حميد نايلون

    تحليل رائع عزيزي .
    ما شفت المباراة بس من كلامك كان المنتخب الفرنسي ظهر بصورة مختلفة كلياً وتغير في اللعب

    توقعاتكم من راح يكون في النهائي

    التوقعات صارت صعبه في ذي البطوله
    كرواتيا توقعتها تعمل شي بعد ظهورها اللافت في دوري المجموعات وهزيمتها ل اسبانيا .. قدام البرتغال ما عملت شي
    ايطاليا توقعتها تقدم مباراه كبيره امام المانيا بعد الاداء الطيب امام اسبانيا .. ما سوت شي وكان لعبهم سلبي امام المانيا ..
    ايسلندا بعد اخراج انجلترا ولعبها الرائع .. قدام فرنسا بالامس كانت شبح ..
    اتصور البرتغال بتبلغ النهائي على حساب ويلز ( الحظ ضارب معهم )
    فرنسا و المانيا
    صعب التوقع .. بس اتصور فرنسا في النهائي
     التوقيع 
    .



    رحمة الله عليك يا همام 00 يا بطل الابطال
    يا
    ( صــــــــــــدام )

  14. #74
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة black gold مشاهدة المشاركات
    @Al7amadani
    @حميد نايلون

    تحليل رائع عزيزي .
    ما شفت المباراة بس من كلامك كان المنتخب الفرنسي ظهر بصورة مختلفة كلياً وتغير في اللعب

    توقعاتكم من راح يكون في النهائي
    شكرا لك أخي الكريم
    سأنزل موضوعا اليوم مساء عن توقعاتي لدور الأربعة
    وسيتضمن كل شيء بما فيها تحليل الفرق الأربعة


  15. #75
    تاريخ الانضمام
    15/06/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    7,723

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة حميد نايلون مشاهدة المشاركات
    التوقعات صارت صعبه في ذي البطوله
    كرواتيا توقعتها تعمل شي بعد ظهورها اللافت في دوري المجموعات وهزيمتها ل اسبانيا .. قدام البرتغال ما عملت شي
    ايطاليا توقعتها تقدم مباراه كبيره امام المانيا بعد الاداء الطيب امام اسبانيا .. ما سوت شي وكان لعبهم سلبي امام المانيا ..
    ايسلندا بعد اخراج انجلترا ولعبها الرائع .. قدام فرنسا بالامس كانت شبح ..
    اتصور البرتغال بتبلغ النهائي على حساب ويلز ( الحظ ضارب معهم )
    فرنسا و المانيا
    صعب التوقع .. بس اتصور فرنسا في النهائي
    @حميد نايلون

    صحيح البرتغال الحظ ضارب معهم بقوة في هالبطولة .
    ملك التعادلات .
    انا نفس توقعك ان البرتغال للنهائي والمانيا تتفوق على فرنسا .

  16. #76
    تاريخ الانضمام
    15/06/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    7,723

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة Al7amadani مشاهدة المشاركات
    شكرا لك أخي الكريم
    سأنزل موضوعا اليوم مساء عن توقعاتي لدور الأربعة
    وسيتضمن كل شيء بما فيها تحليل الفرق الأربعة


    @Al7amadani


    راح نتنظر التحليل

  17. #77
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    اهداف فرنسا وايسلندا
    https://www.youtube.com/watch?v=dK63lOju9FE

  18. #78
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    توقعات وتحليل للفرق التي ستلعب دور الأربعة
    انتهينا بالأمس من مباريات نصف النهائي لبطولة أمم أوروبا ؛ المقامة في فرنسا والمعروفة إعلاميا باسم " يورو 2016م "، بصعود منتخبات كل من : البرتغال ؛ وويلز ، وألمانيا ؛ وفرنسا ؛ وهي الفرق التي استحقت الصعود للدور قبل النهائي ؛ بناء على ما قدمته من أداء وجهد ، فكان لكل مجتهد نصيب ؛ وسوف تلتقي المنتخبات الصاعدة ؛ وفق الآتي :ـــــ
    ( ألمانيا # فرنسا )
    ( البرتغال # ويلز)
    ووفقا للمعطيات ؛ وبناء على المشاهدات ؛ نجد أن في المباراة التي ستجري بين منتخب ألمانيا وفرنسا ؛ هناك قواسم مشتركة بين المنتخبين ؛ أولها الاعتماد على منهجية تكثيف خط النصف ، باللعب بستة أو خمسة لاعبين ، والاكتفاء برأس حربة واحد ، وإن كان هو أوضح في منتخب فرنسا بوجود (جيروه رقم 9) فإن المنتخب الألماني سيعاني كثيرا لإصابة ( ماريو جوتزه ) في مباراة إيطاليا ، وبالتالي فالبدلاء في ألمانيا ليسوا بكفاءة جوتزه ، على عكس المنتخب الفرنسي الذي يمتلك أكثر من لاعب لشغل هذا المركز .
    أما في خط الوسط فهناك تشابها من حيث وفرة اللاعبين ومميزاتهم ، وإن كان منتخب فرنسا مميز بتألق بوجبا وديمتري باييه ، ولاعب الارتكاز الذي سيعود بعد الإيقاف وهو نغولو كانتي ، كما أن هناك اللاعب البارع والمبدع في فرنسا وهو أنطونو جريزمان ، الذي يعد رمانة الفريق ، والذي متى أجاد ولعب بمزاج عال ؛ أجاد معه المنتخب الفرنسي.
    في حين أن منتخب ألمانيا يوجد لديه مسعود أوزيل ، والذي لم يقدم أداء جيدا في هذه البطولة ، برغم إحرازه هدفا على إيطاليا ، وسامي خضيرة ( بيد أن هناك شك في تعافيه من الإصابة ) ، وهناك جوليان دراكسلر ؛ ولكن ما يعيب هذا اللاعب أنه لم يتأقلم مع المنتخب بعد رغم أنه حاول أن يؤدي بشكل جيد أمام إيطاليا ، لكن هذا لايمنع أنه من اللاعبين الأقوياء في هذا الخط . وهناك توني كروس ، ذو المجهود الوافر ، والذي يعول عليه المنتخب الألماني في بناء الهجمات ؛ والتموضع في نقطة الارتكاز لمعاونة الدفاع .
    أما في خط الدفاع ؛ فسوف يفتقد المنتخب الألماني اللاعب الصلب ماتس هوملز، لحصوله على إنذارين وسيبقى التعويل على جيروم بواتينج القوي ؛ وعلى المدرب الإختيار من بين الإحتياطين ، وهم كثر في الفريق ، ولاشك في أن اختيارهم جاء بناء على جدارتهم فالألمان لا يجاملون أحدا .
    ويبقى القول أن منتخب ألمانيا فريق منظم ، يعرف كل لاعب واجبات مركزه ، وهو يكون في المستوى وعند حسن الظن به ؛ في المواجهات الكبرى والحاسمة للخبرة التي اكتسبها اللاعبون دوليا ومحليا ، فمعظم لاعبي ألمانيا هم نفس اللاعبون الذين فازوا بكأس العالم في البرازيل ، وحين يكونون في قوتهم فلا يوجد فريق قادر على إيقافهم ، وقد رأينا أن الألمان يجيدون الضغط على الخصوم بطريقة الدفاع المتقدم ، مع إبقاء بواتينج في مركز الليبرو ، علما بأن لديهم حارسا ممتازا وهو مانويل نوير ، والذي يكون أحيانا في مركز الليبرو حين يتقدم بواتينج ، وهذا الأسلوب يمكن خط النصف من تكثيف التواجد في منطقة جزاء الخصم ، وتشكيل الخطورة كما حدث في مباراة إيطاليا الأخيرة !
    وهنا يلاحظ بأن الألمان يهاجمون بسبعة لاعبين أو ثمانية ، ويدافعون بنفس العدد ، وذلك بسبب وجود اللياقة العالية التي تؤهلهم لأداء تكتيكي وانضباطي قوي وعال ، إضافة إلى التفاهم والتناغم بين اللاعبين .
    أما المنتخب الفرنسي ؛ فهو يعتمد على تشكيل شبه ثابت وسوف يتميز باستعادة عادل رامي في خط الدفاع . ولديه حارس جيد هو "هوغو لوريس " ، لكني أرى أن نقطة ضعف الفرنسيين تكمن في خط الدفاع غير المتفاهم والمنسجم ، والمكون من صمويل أو ميتيتي ، والذي انتقل لبرشلونة ، وهذا اللاعب رغم قوته إلا أن تدخلاته تسبب مشكلة للدفاع ، ولذلك نال إنذارا أمام آيسلندا ، ثم هناك لوران كوسيلني ، وإيلياكيم مانغالا ، وباتريس إيفرا وهو يعتبر الأكثر خبرة وثباتا في الفريق ، وهناك بكاري سانيا ، ولوكا ديني ، وكريستوف جاليه .
    وهؤلاء يمتازون بالتقارب في المستويات ، لكن مع أسلوب الألمان الضاغط باستمرار ، يمكن أن يرتكب لاعبو خط دفاع فرنسا بعض الهفوات ؟!
    أما المباراة الأخرى والتي سوف تلعب أولا بين البرتغال وويلز فهي مباراة يمكن أن يقال عنها أنها ستكون متكافئة نظرا لتوازن القوى في المنتخبين ، وإن كانت ويلز ستفتقد للاعبها الجيد "آرون رامسي" رقم 10 ، والذي نال إنذارين وبالتالي لن يجد جارث بيل من يعاونه في إكمال الهجمات ، وصناعة اللعب ، وهذا سيلقي عليه العبء الأثقل ، وقد لا يستطيع القيام بالدور على أكمل وجه ، خاصة وأن البرتغال ستراقبه .
    وتمتاز ويلز بالفدائية في خط الدفاع ، لكن دفاعها ليس بقوة دفاع البرتغال ذي الخبرة والتمرس والذي يقف على رأسه اللاعب " بيبي " ، وإن كان البرتغاليون سيفتقدون " ريكاردو كارفاليو" لحصوله على إنذارين ، فإن لديهم البديل الجيد ، وهو "دانيلو بيريرا" وندري غوميش ، وجواو موتينيو ، وما يميزهم أيضا وجود اللاعب الشاب "ريناتو سانشيز" ذي المجهود الوافر وصاحب هدف التعادل على بولندا ، ولديهم الخبير وصانع اللعب " لويس ناني" ، والفنان "ريكاردو كواريزما" الذي سجل هدف الفوز على كرواتيا .
    وفي خط الهجوم يأتي دونما شك كريستيانو رونالد الذي بإمكانه أن يفعل ما يفعله جارث بيل وأكثر في المباراة .
    والخلاصة تبدو البرتغال هي الأقرب لحسم بطاقة الصعود للنهائي ، في المباراة الأولى ، فكفتها الفنية أقوى كما تتميز البرتغال بارتفاع مهارات لاعبيها ، وبالخبث الكروي ، وبدهاء مدربها .
    أما في المباراة الثانية بين ألمانيا وفرنسا فيبدو لي أن كفة ألمانيا هي الأرجح ، ولذلك أرشحها لأن تكون الطرف الثاني للنهائي مع البرتغال ، بيد أن كل شيء وارد في كرة القدم ، والاحتمالات التي نطرحها قد لا تأتي صحيحة ، فقد لاتتفق حسابات البيدر مع حصاد الحقل.
    ( يتبع )

    آخر تحرير بواسطة Al7amadani : 04/07/2016 الساعة 02:00 PM

  19. #79
    تاريخ الانضمام
    24/03/2009
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    420

    افتراضي

    اتوقع الكاس بين المانيا و البرتغال فرنسا مابيصعد النهايه

  20. #80
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    مباريات دور الأربعة ليورو 2016م
    (1)

    بداية أهنيء الجميع بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد أعاده الله عليكم ؛ وعلى الأمتين العربية والإسلامية ياليمن والبركات ؛ ومن ثم في أولى مباريات دور الأربعة لكأس أمم أوروبا المقامة حاليا في فرنسا ، التقى منتخبا البرتغال وويلز ؛ في المباراة الأولى اليوم الأربعاء 6 يوليو 2016م ؛ في مباراة كان لابد من خروج أحدهما من البطولة ، وتأهل الفريق الفائز للمباراة النهائية لملاقاة الفائز من مباراة فرنسا وألمانيا التي ستقام غدا .
    وقبل المباراة حاول الإعلام الرياضي قيادتنا إلى خطأ مهني ؛ حين اختزل لقاء المنتخبين البرتغالي والويلزي في لاعبين مهمين هما " جارث بيل " من ويلز ؛ و"كريستيانو رونالد " من البرتغال ؛ في حين أن ذلك غير صحيح ؛ فالفريقين يضمان لاعبون آخرون لايقلون أهمية عن جارث ورونالدو ، وبالتالي فالمباراة كانت بين منتخبين ؛ بهما لاعبون مميزون ، لا أكثر .
    أما القول بغير ذلك ؛ فهو يعني أن المباراة بين لاعبين في كرة تنس ؛ وهو غير صحيح ؛ ولذلك رأينا أن الملعب به (22) لاعبا ، يتناقلون الكرة ، وكل منهم يسعى لفرض شخصيته وإبراز مواهبه .
    من جهة أخرى أحدثت أنباء إصابة مدافع البرتغال
    " بيبي " صدمة في الفريق والجماهير البرتغالية التي قدر عددها بمليون شخص ؛ سواء من حضروا خصيصا لتشجيع منتخبهم ؛ أو ممن يقيمون في فرنسا للعمل ؛ فكان التساؤل هل سيلعب بيبي ؛ أم ستحول لعنة الإصابات دون مشاركته ؛ في وقت كان منتخبهم بحاجة لخبرته وقوته ؛ وبالتالي كان السؤال من الذي سيحل عوضا عنه ؛ ويكون قادرا على ملء مركزه ؟
    ولكن مدرب البرتغال" سانتوس" أوجد الحل بإشراك المدافع " برونو ألفيس " ؛ كما لعب الظهير الأيسر "رفائيل جيريرو" على حساب إليزيو؛ لأسباب فنية وتكتيكية ، ربما لمراقبة وللحد من انطلاقات جارث بيل.
    فيما دفع "كريس كولمان" مدرب ويلز بالثنائي "آندي كينج " و"جيمس كولينز" لتعويض غياب "آرون رامسي" و"بن ديفيز" للإيقاف !
    أدى المنتخبان الشوط الأول بانضباطية عالية ، فتمركز اللاعبون كل فيما مكانه ، وروقبت مفاتيح اللعب فيهما وحين وجد جارث بيل الملعب مغلقا اضطر للرجوع للخلف لاستلام الكرة والجري بها لمسافات طويلة وكان من الطبيعي أن يشكل خطورة على المرمى البرتغالي لكنها خطورة غير دقيقة ، وبالتالي فكف واحد لا يصفق ومن الطبيعي أن يتعب بيل ، وذلك ما حدث .
    أما على صعيد البرتغال فقد أخطأ مدربها حين رمى برونالدو وناني في مواجهة محاور ارتاكاز وقلبي دفاع ويلز الذين لم يجدوا أية صعوبة في التفوق عليهما ، كما أخطأ لاعبو البرتغال في تمرير كرات عرضية لمنطقة جزاء ويلز ، نظرا لأنها كانت من نصيب قلبي الدفاع الذين يجيدان الألعاب الهوائية .
    وحين انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي ، كان السؤال ماذا يدور في رأس مدرب البرتغال في الشوط الثاني وكيف سيواجه مدرب ويلز ذلك ؟
    وحين بدأ الشوط الثاني اتضح رغبة البرتغال في التسجيل ومن أول ضربة ركنية في الدقيقة 49 ارتقى رونالدو عاليا ليسجل الهدف الأول برأسه ، من بين وسط دفاعات ويلز ، الذين غفلوا عنه ، فكان الهدف هو التاسع لرونالدو في أربعة بطولات لأمم أوروبا ؛ ليعادل بذلك رقم ميشيل بلاتيني .
    ومع الدقيقة 51 تمكن ناني من إضافة الهدف الثاني من كرة عرضية مررت لمطقة الجزاء الويلزية ، فحولها للمرمى ، وبذلك تتضح الصورة أن مدرب البرتغال الداهية كان يستهلك لاعبي ويلز ؛ ويستنزف مجهوداتهم على طريقة لاعبي الملاكمة ، وحين تأكد من تعبهم واجهاد جارث بيل ؛ غير الطريقة ، فسجلت البرتغال هدفين سريعين رفعا معنويات الفريق والجماهير !
    سيطرت البرتغال على الشوط الثاني ، وأثبتت أنها تلعب بطرق فيها خبث كروي ، واقتصاد في اللعب ، بمعنى عدم استنزاف المجهود كاملا ، بل يوزع على فترات .
    وتوقف جارث بيل ، وهدأ لاعبوا ويلز ، مكتفين بالفرجة على البرتغاليين ؛ وهو ما أدى لتغيير مدرب ويلز لطريقة اللعب من (3/5/2) إلى طريقة ( 4/4/2) بإخراج بعض اللاعبين المتميزين دفاعيا ، مما فتح خط النصف للبرتغاليين ، فأحكموا قبضتهم عليه ؛ لكن تبقى أن كل خطورة ويلز وتسديداداتها كانت من جارث بيل ، ولعل هذا يؤكد اعتماد المنتخب الويلزي عليه اعتمادا كبيرا ؛ وهو لم يخذل محبيه في هذه البطولة ، ولعله بذلك يكون الأقرب لنيل جائزة أفضل لاعب بالبطولة ، وهكذا تبلغ البرتغال الدور النهائي ، وهي التي كانت مهددة بالخروج منها ، لولا ستر الله ونيلها مركز أحسن الثوالث، وبذلك تصح أحدى تنبوأءتنا أو توقعنا بفوزها على ويلز(يتبع).

    آخر تحرير بواسطة Al7amadani : 07/07/2016 الساعة 01:05 AM

  21. #81
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    الهدف الأول للبرتغال
    http://www.worldakhbar.com/sports/68161.html
    الهدف الثاني للبرتغال
    http://www.worldakhbar.com/sports/68161.html

  22. #82
    تاريخ الانضمام
    15/06/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    7,723

    افتراضي

    @Al7amadani

    تحليل ممتازوتغطية مميزه للمباراة
    البرتغال اتعلمت من مباراة كرواتيا وعرفت كيف تتعامل مع المباريات واستغلال نقاط القوة بشكل ممتاز ,

    آخر تحرير بواسطة black gold : 07/07/2016 الساعة 11:27 PM
     التوقيع 
    قرآن يتلى آناء الليل وأطراف النهار .. بصوت القارئ الذي تحب الاستماع له .. حمل القرآن كاملا أو استمع إليه عبر الإنترنت .. اضغط هنا
    شخص مزاجي ، واقعي ، صريح ، بسيط مبسط
    أنا الحاضر الغائب والهادي المزعج ،، أنا التناقض بحد ذاته,,


    الله يرحمك ي اخوي ويغمد روحك الجنه
    21/03/2017

  23. #83
    تاريخ الانضمام
    15/06/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    7,723

    افتراضي



    الحكم يهدي فرنسا ضربة جزاء غير مستحقة في الوقت بدل الضائع من الشوط الاول

    بالمختصر المانيا تلعب وتسيطر وفرنسا من هدية من الحكم تسجل الهدف الاول من ضربة جزاء مشكوك في صحتها
     التوقيع 
    قرآن يتلى آناء الليل وأطراف النهار .. بصوت القارئ الذي تحب الاستماع له .. حمل القرآن كاملا أو استمع إليه عبر الإنترنت .. اضغط هنا
    شخص مزاجي ، واقعي ، صريح ، بسيط مبسط
    أنا الحاضر الغائب والهادي المزعج ،، أنا التناقض بحد ذاته,,


    الله يرحمك ي اخوي ويغمد روحك الجنه
    21/03/2017

  24. #84
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة black gold مشاهدة المشاركات
    @Al7amadani

    تحليل ممتازوتغطية مميزه للمباراة
    البرتغال اتعلمت من مباراة كرواتيا وعرفت كيف تتعامل مع المباريات واستغلال نقاط القوة بشكل ممتاز ,
    شكرا لك أخي بلاك جولد ،

  25. #85
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    (2)
    كان موعدنا الليلة مع المباراة الثانية والأخيرة لهذا الدور وهي بين منتخبي ألمانيا وفرنسا ؛ والتي بدت على الورق ونظريا ؛ كأنها فرصة سانحة أمام فرنسا للثأر من ألمانيا المتخنة بالإصابات والعقوبات في نصف النهائي.
    ففرنسا التي يساندها الجمهور والأرض ، وتعاطف الملايين حشدت قواها ،
    ودرست أسلوب وطريقة لعب الألمان .
    وألمانيا الملقبة بالماكينات ذات الشعبية الجارفة في العالم ، كونها المتوجة بآخر بطولة لكأس العالم بالبرازيل عام 2014م ؛ وكنا ممن يرون أن مسألة فوز ألمانيا على فرنسا مسألة وقت ليس إلا ؛ لكن هناك مسألتين توقفت عندهما أولهما : الأنباء المتواترة حول الإصابات التي يتعرض لها الفريق الألماني ؛ مما جعل توقعاتنا بفوزها تهتز بعض الشيء ؛ وثانيهما : التفاؤل الكبير في فرنسا ؛ وتحديدا في معسكر المنتخب الفرنسي ، ونجاح الحرب النفسية التي شنتها الصحافة الفرنسية ، لبيان قوة المانيا والتي جعلت الجمهور الألماني لايقبل النقاش في مسألة الفوز ، فكانت تلك أمور راجعت نفسي حولها ، وتساءلت هل بمقدور ألمانيا تحقيق الفوز في ظل تلك الظروف ؟!
    وفي ظل تلك الأجواء ، نجح مدرب فرنسا في إبعاد لاعبيه عن أجواء الفرح والانتشاء جراء فوزهم العريض على آيسلندا ؛ وهو الفوز الذي غنت له البلاد ، وأطرب له العباد ؛ وجعلهم يهيمون في الشوارع .
    وبين فريق يعاني من الإصابات ؛ ومن ضعف الاحتياط ويعزف ألحانا جنائزية على فقدان لاعب وسطه "سامي خضيرة" ، ومهاجمه "ماريو غوميز" للإصابات التي لحقت بهما، فيما كان الشك يحوم حول مشاركة لاعب الوسط الآخر ؛ وقائد الفريق "باستيان شفاينشتايغر" العائد أصلا من إصابة كانت قد أبعدته عن مباريات الدور الأول ؛ كانت ألمانيا تستعد سرا للمباراة من خلال رفع الروح المعنوية ؛ والتأكيد على أهمية اللقاء ؛ وبأن الألمان قادرون على الحسم ؛ كما عودوا شعبهم وأمتهم ؛ وبين فريق منتشي يغني طربا ؛ كانت الاستعدادات الألمانية تتم لما قبل المباراة !
    أما أثناء المباراة فتلك لها حكاية أخرى ؛ فما أن انطلق الشوط الأول ؛ حتى نظرنت إلى وجوه اللاعبين ؛ فلمحت شخصيا مدى العزيمة والإصرار واضحة على وجوه الفرنسيين؛ فيما كانت وجوه لاعبي ألمانيا تعكس أجواء التوتر ، وبكل تأكيد تعكس المشاعر الداخلية للاعبين ، وتعطي مدى التفاعل التي كانوا يعيشونها في معسكريهما ، ومن هنا انطلق الشوط الأول.
    والبداية فيه كانت فرنسية ، حيث فرضوا أسلوبهم وأضاع جريزمان المزعج ، هدفا بعد 6 دقائق ، ليرد الألمان بضغط للدفاع عن كبريائهم ، لكن الدقيقة الأخيرة تأتي بما لا يشتهون فاحتسب الحكم الإيطالي ضربة جزاء للفرنسيين ليحرز منها جريزمان هدف فرنسا الأول .
    وفي الشوط الثاني نزل الألمان للملعب وهم واقعون تحت ضغط كبير ، فأثر ذلك على طريقة لعبهم وأسلوبهم ، كما أصابهم التعب والإرهاق ، والذي كان من نتيجته إصابة نجم دفاعم بواتينج ، ليخرج مستبدلا ، وليلطم مدرب ألمانيا الخدين ، فسيطر المنتخب الفرنسي على المباراة ، ليسجل جريزمان الهدف الثاني لفرنسا ، ليتصدر الهدافين برصيد 6 أهداف حتى الآن ؛ وترتفع قيمته المالية لتصل لــ 70 مليون يورو ، وليتأكد معه خروج ألمانيا ، وتخيب توقعاتنا بفوزها ووصولها للنهائي ، ولكن تلك هي كرة القدم لا أمان لها ؛ ولا أحد يمكنه التكهن نتائجها على الإطلاق وبالتالي ستقابل فرنسا البرتغال على النهائي ، وهي فرصة لكلا المنتخبين ؛ لتسجيل نصر جديد لبلاده على المستوى الأوروبي ، وهنا لن نتكهن بالنتيجة النهائية للاعتبارات المذكورة ، ولكن الكفة تميل للفرنسيين
    https://www.youtube.com/watch?v=HgsqXkpXi2w
    (يتبع)


    آخر تحرير بواسطة Al7amadani : 08/07/2016 الساعة 01:15 AM

  26. #86
    تاريخ الانضمام
    15/12/2006
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة حميد نايلون مشاهدة المشاركات
    التوقعات صارت صعبه في ذي البطوله
    كرواتيا توقعتها تعمل شي بعد ظهورها اللافت في دوري المجموعات وهزيمتها ل اسبانيا .. قدام البرتغال ما عملت شي
    ايطاليا توقعتها تقدم مباراه كبيره امام المانيا بعد الاداء الطيب امام اسبانيا .. ما سوت شي وكان لعبهم سلبي امام المانيا ..
    ايسلندا بعد اخراج انجلترا ولعبها الرائع .. قدام فرنسا بالامس كانت شبح ..
    اتصور البرتغال بتبلغ النهائي على حساب ويلز ( الحظ ضارب معهم )
    فرنسا و المانيا
    صعب التوقع .. بس اتصور فرنسا في النهائي

    توقعي انا الصح

    البرتغال و فرنسا
    في النهائي
     التوقيع 
    .



    رحمة الله عليك يا همام 00 يا بطل الابطال
    يا
    ( صــــــــــــدام )

  27. #87
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    لهذه الأسباب كانت مباريات أمم أوروبا غير ممتعة ؟
    بلاشك أن معظم محبي كرة القدم حول العالم ؛ تابعوا معظم مباريات أدوار بطولة أمم أوروبا المقامة بفرنسا ؛ ولاحظوا الأساليب الخططية ؛ المتبعة من قبل المنتخبات الأوروبية المشاركة فيها ؛ كما شاهدوا مستويات التحكيم في البطولة ، وتابعوا تصرفات الجماهير ، وكيفية تأمين الفرق والناس ، وحيث أن البطولة قاربت على الانتهاء بوصول منتخبا فرنسا الدولة المنظمة والبرتغال ؛ فإني سأحاول الاجتهاد هنا لتقديم قراءة فنية متواضعة عن البطولة ؛ وعن أهم ملاحظاتي حولها .
    فأولى الملاحظات أن توقيت البطولة كما هو الحال بتوقيت كوبا أمريكا ؛ غير مناسب تماما كونها ابتدأت بعد انتهاء الدوريات الأوروبية بعدة أيام ؛ ولم تكن هناك فرصة للاعبي المنتخبات ممن يحترفون خارج بلدانهم للتفاهم والانسجام مع زملائهم الذين يلعبون في الدوريات الوطنية ، ولم يستطع المدربون غرس الخطط والتكتيكات في أذهان اللاعبين الذين التحقوا بالمنتخبات متأخرين كما حرمت الإصابات المنتخبات من مجهودات عدد من اللاعبين ، الذين شاركوا في مباريات فرقهم ، فيما عاد بعضهم مجهدا للغاية ، وقد اتضح ذلك في مباريات الدور الأول ، وهناك من كان يفكر في الراحة وقضاء إجازة مع أسرته أكثر من اللعب مع المنتخبات!
    ودونما ريب خدعت البطولة المراقبين ، حيث خالفت التوقعات ، وشاحت بوجهها عن مكاتب المراهنات في آسيا وأوروبا ، مسجلة نتائج غريبة وهزيلة تارة ؛ وغير متوقعة تارة أخرى ، ولم تخضع لمعايير واقع وجمال وتطور خطط كرة القدم الحقيقية ؛ فابتسمت للأداء السيء ، وللفرق التي كانت قاب قوسين أو أدنى من توديع البطولة ، ولذلك اعتبر بعض الخبراء مستوى هذه البطولة ؛ واحدا من أسوأ البطولات الأوروبية فنيا ، وكان هم الفرق المشاركة فيها تحقيق الفوز ؛ ولاشيء غيره ، كما كانت مشاركات بعض المنتخبات من أوروبا الشرقية كأوكرانيا والتشيك وسلوفينيا وروسيا ؛ مشاركات شرفية ، حيث وضح عدم استعدادها الجيد للبطولة ، فجاءت نتائجها مخيبة للآمال ، من جميع النواحي ، وفي النهاية صعدت فرق لا تستحق في واقع الأمر أن تصعد ؟!
    لكن هذه هي كرة القدم ؛ وهذه أحكامها ؛ وهي عودتنا على أنه ليس بالضرورة أن يفوز الأفضل ؛ أو يحرز كأس البطولات الفريق الأعرق سمعة وكفاءة ، كما أن عوامل الحظ تلعب دورا كبيرا في حسم مثل هذه البطولات ؛ فكثيرا من الفرق كما هو الحال مع البرتغال مثلا ؛ تفوز عن طريق الحظ ، وتلعب بطرق
    " الذي تكسب به العب به " ؛ ولهذا فمن الصعب قبول خروج ألمانيا أو كرواتيا وصعود البرتغال؟!.
    وكان أداء النجوم الكبار المعروفين في بداية البطولة يشوبه الحذر والتحفظ خشية التعرض للإصابات ؛ ولم يظهروا قدراتهم إلا في بعض المباريات الحاسمة ، باستثناء القلة منهم كجارث بيل الويلزي ؛ وأنطوان جريزمان الفرنسي ، واللذان أتصور أنهما كانا الأفضل في هذه البطولة ، ولعل صغر سنهما كان له دورا في جعلهما يتفوقان على الجميع ، وشخصيا أرجح كفة جريزمان الذي صعد نجمه وسعره للأعلى ، مما سيجعله يشكل أملا كبيرا لفريقه أتليتكو مدريد في الموسم الجديد ، علما بأن ناديه سر كثيرا بتفوقه ؟!
    وجاءت مباريات كافة الأدوار بطريقة واحدة ؛ حيث اعتمدت على الأداء الخططي التقليدي من حيث توزيع اللاعبين ، وعلى طرق دفاعية حذرة ، وهذا ما يفسر ضعف الأهداف في البطولة باستثناء بعض المباريات كما شاهدنا هيمنة خط الوسط على المباريات ، فمن سيطر على النص فاز ، وتجاوز خصومه ، ووقفت التكتيكات في وجه الفن الجميل لبعض الفرق ككرواتيا التي أمتعت بطرقها الهجومية ، وبأداء لاعبيها ؛ لكنها خسرت في النهاية أمام البرتغال السيئة فنيا ، لكنها جيدة تكتيكيا وخططيا ، وكان معها الحظ أيضا!
    وحين لعبت البرتغال مع ويلز في دور النصف النهائي كان معظم الأوربين متعاطفين مع ويلز ، في حين كانت هناك نسبة ترجح كفة البرتغال ، وبعد شوط سيطرت فيه ويلز على معظم فتراته ، جاء دور التكتيك ليحسم المباراة حيث أدرك البرتغاليون أن ويلز أجهدت بعد أن ركض لاعبوها ، فنفذوا هجمات سريعة ، وفازوا بالمباراة ، لتصعد البرتغال للنهائي ، تاركة الكثير من علامات الاستفهام خلفها حول جدوى تطور كرة القدم ؟!
    وحين لعبت فرنسا المكتملة الصفوف والمرتفعة معنويا والمساندة جماهيرا وسياسيا ؛ ضد منتخب ألمانيا ؛ كانت الصورة واضحة تماما أن منتخب ألمانيا منهار تماما قبل المباراة ، وكانت تكفي نظرة واحدة لوجه مدربه المحتار على الخط ، لنعرف حجم المشاكل الصحية والبدنية فكان الحزن مرتسما بوضوح على محيا المدرب ؟!
    وما أن تعرفنا على تشكيل المنتخب الألماني خلال مباراة فرنسا ، اتضحت لنا أسباب حزن المدرب ، وتوجمه المستمر، ففريقه أربعة لاعبين من دعائم وركائز الفريق كما كان الشكل البدني لبقية اللاعبين غير جيد ؛ بسبب المجهود الوافر الذي قدموه أمام إيطاليا في مباراة مارثونية كانوا قد حسموها بضربات الجزاء !
    ومن تابع المباراة بين فرنسا وألمانيا سيدرك أن الثغرة الواضحة في الفريق الألماني كانت خط وسطه الذي لم يحسن سد الثغرة الواضحة بين الدفاع والوسط ، وبالتالي انتبه مدرب فرنسا لها ؛ فطلب من جريزمان التموضع بين دفاعات ألمانيا وخط وسطها ، وكانت الكرات تمرر له بشكل طولي ؛ أو بيني ، فاستطاع لاعب واحد أن يهزم ما تبقى من تكتيك لمنتخب ألمانيا ، بل والمدهش أنه سجل هدفين في المباراة ، ومع ذلك لم يكن الألمان في يومهم ولم ينتبهوا لتلك الثغرة ، فتباعدت الخطوط ، وانقطعت الانفاس وكان كل لاعب ألماني يجر ثقل حديد ولهذا انهزمت ألمانيا .
    وهنا لايجب التقليل من شأن الأداء الفرنسي الذي اعتمد على المرتدات ؛ وعلى مهارات جريزمان وبوجبا ، ولذلك سيكون النهائي بين فريقين لديهما تحفظ كبير ، ويمتازان بتطبيق تكتيك عال ، وانضباط خططي ، وفيهما لاعبون قادرون على الحسم ، ولكن يبدو أن منتخب فرنسا هو الأوفر حظا على الورق وكأسماء من غريمه البرتغالي ، التي لايبدو أنها كسابق عهودها رغم وصولها للنهائي ، فلقب برازيل أوروبا ؛ لم يعد يليق بهم ، فهم لم يقدموا مستويات مهارية عالية ؛ حتى يكونوا كذلك ؛ لكنهم قد يستحضرون هذا اللقب ؛ وينقلب السحر على الساحر، ولذلك سنترك كل شيء لوقته فكرة القدم مجنونة وكم من بلد استضاف بطولة وخسرها ؛ وتذكروا البرازيل عام 2014م أمام ألمانيا(يتبع )

  28. #88
    تاريخ الانضمام
    15/06/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    7,723

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة حميد نايلون مشاهدة المشاركات
    توقعي انا الصح

    البرتغال و فرنسا
    في النهائي

    @حميد نايلون


    غش تجاري ياخي
    المانيا كانت الاجدر بالوصول للنهائي
     التوقيع 
    قرآن يتلى آناء الليل وأطراف النهار .. بصوت القارئ الذي تحب الاستماع له .. حمل القرآن كاملا أو استمع إليه عبر الإنترنت .. اضغط هنا
    شخص مزاجي ، واقعي ، صريح ، بسيط مبسط
    أنا الحاضر الغائب والهادي المزعج ،، أنا التناقض بحد ذاته,,


    الله يرحمك ي اخوي ويغمد روحك الجنه
    21/03/2017

  29. #89
    تاريخ الانضمام
    16/01/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    432

    افتراضي

    تابع معي عزيزي في هذا الشريط الفيديوي أهداف اللاعب الفرنسي جريزمان والذي تفوق بها على نجوم البطولة

    http://www.youm7.com/story/2016/7/9/...D9%88/2792550#

  30. #90
    تاريخ الانضمام
    15/12/2006
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,135

    افتراضي

    اليوم النهائي المرتقب

    فرنسا <> البرتغال

    كل الاحتمالات وارده .. البطولة لم تصدق فيها التوقعات
    تنتظر اداء مبهر من فريق معين .. تخذلك التوقعات
    البرتغال كانت قاب قوسين من الخروج .. تجد نفسها تلعب النهائي .. اعتقد ان الضغط عليها سيكون اقل .. بسبب زحفها الدرامتيكي بخبثها الكروي نحو النهائي ..
    فرنسا قدمت اداء افضل من نظيرتها البرتغال ووصلت عن جدارة واستحقق بعد ازاحت بطل العالم ( المانيا ) في نص النهائي ..
    1984 ( 16 سنه ) 2000 ( 16 سنه ) 2016 مصادفه هل تتحقف اليوم بفرنسا تنتظر 16 سنه بين بطوله وبطوله ?!
    ام تواصل البرتغال مفاجاتها ب اداها الباهت وتحقف اللقب ..
    كل الاحتمالات واردة ..
    على العموم :
    البطولة كانت بمستوى ضعيف وشاهدنا مباريات مملة ولم ترتقي البطوله بنفسها ..
    واتصور ان اليوم ستكون خاتمه تعبر عن البطوله ب مباراه مملة وتحفظ وربما تصل الى الترجيحية ..
     التوقيع 
    .



    رحمة الله عليك يا همام 00 يا بطل الابطال
    يا
    ( صــــــــــــدام )

الصفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

مواضيع مشابهه

  1. المواضيــــع المميّـــزة للعـــام 2016م
    بواسطة noor umri في القسم: السبلة العامة
    الردود: 12
    آخر مشاركة: 03/12/2016, 08:28 AM
  2. الردود: 0
    آخر مشاركة: 13/05/2016, 04:31 PM
  3. مناقشة تداولات الخميس 21-1-2016م
    بواسطة عميد العرب في القسم: سبلة الأوراق المالية والإستثمار
    الردود: 94
    آخر مشاركة: 21/01/2016, 01:05 PM

قواعد المشاركة

  • ليس بإمكانك إضافة مواضيع جديدة
  • ليس بإمكانك إضافة ردود
  • ليس بإمكانك رفع مرفقات
  • ليس بإمكانك تحرير مشاركاتك
  •