رؤية النتائج 1 إلى 30 من 30
  1. #1
    تاريخ الانضمام
    09/09/2007
    المشاركات
    1,036

    افتراضي لماذا ياوزير الديوان؟ هكذا يتم اختيار لجنة المجلس البلدي بكل ولاية باختيار الوالي وليس بالانتخاب

    قرار ديواني 15/2012 باصدار اللائحة التنفيذية لقانون المجالس البلدية بالسلطنة

    المادة (25)
    تشكل بقرار من الرئيس لجنة للشؤون البلدية في كل ولاية من ولايات المحافظة تتزامن ومدة المجلس برئاسة الوالي وعضوية كل من :
    أ - مدير البلدية.
    ب - ممثلي الولاية في المجلس.
    ج - أربعة من ذوي الخبرة من أبناء الولاية يختارهم المحافظ بناء على اقتراح الوالي.وتتولى اللجنة بحث الموضوعات البلدية بالولاية، ورفع التوصيات المناسبة بشأنها للمجلس، ومتابعة تنفيذ قرارات المجلس التي تتعلق بالولاية.

    السؤال هنا عند اختيار 4 أعضاء في كل ولاية للجنة البلدية في كل ولاية ترك للوالي عملية اختيارهم لماذا لا يترك للناخبين حرية اختيارهم مع ممثلي الولاية في المجلس البلدي في نفس يوم الانتخاب ؟
    لماذا نرجع لنفس النظام السابق وكأن ريم عادت لعادتها القديمه
    فالوالي قد لاتكون لديه خبره بالولاية ولكن المواطنين هم من يعرفون الاشخاص حق المعرفة
    ما نطالب به هو ان تكون عضويتهم في المجالس من خلال الانتخاب الحر لاختيار لجنة البلدية ولجنة شوون الاراضي
    ونلاحظ فرق شاسع بين مكأفات أعضاء مجلس الشورى وأعضاء المجلس البلدي فعضو مجلس الشوري يدفع له 255ألف وعضو المجلس البلدي 5 ألاف ريال في السنة والعضو البلدي المنتخب من قبل مواطنيه لايفرق عن 4 الذين اختارهم الوالي ولاتوجد لديه ميزة

    آخر تحرير بواسطة القوي بالحق : 22/04/2012 الساعة 04:03 PM

  2. #2
    تاريخ الانضمام
    10/08/2010
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    2,843

    افتراضي

    كنا اظن انه المجلس البلدي راح يكون بالانتخاب !!!

    تفأجات بصراحة !!!!
     التوقيع 
    أيها الإخوة، حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا، وزِنوا أعمالكم قبل أن توزن عليكم، واعلموا أن ملك الموت قد تخطانا إلى غيرنا، وسيتخطى غيرنا إلينا، فلنتخذ حذرنا، فالكيس من دان نفسه، وعمل لما بعد الموت، والعاجز من أتبع نفسه هواها، وتمنى على الله الأماني. (د/راتب النابلسي).

    يَقيني بكْ كبيـــرْ والخِيـرةْ دوماً فيما إخترتـه أنتْ ..ياربــِيّ ..يـاكريمْ أكرمنيْ بـِ كل مايتمنــاه قلبيْ وأنتْ تعلمْ مافِيْ قلبيْ أكثرْ منيْ

  3. #3
    تاريخ الانضمام
    15/03/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3,643

    افتراضي

    دائما الحكومة تفرض الاشخاص فرضا على المواطن
     التوقيع 
    " من راقب الناس مات هما "
    " والقناعة كنزٌ لا يفنى"

  4. #4
    تاريخ الانضمام
    09/09/2007
    المشاركات
    1,036

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة دنيتي أمي مشاهدة المشاركات
    كنا اظن انه المجلس البلدي راح يكون بالانتخاب !!!

    تفأجات بصراحة !!!!
    الكل تفأجا-
    لم يتغير شي

  5. #5
    تاريخ الانضمام
    01/12/2010
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    1,752

    افتراضي

    لن يتغير شئ.....
     التوقيع 
    لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

  6. #6
    تاريخ الانضمام
    16/01/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    916

    افتراضي

    لعب في لعب وفالاهير يتشدق الاعلام بكم كلمة تجربة عمانية فريدة و و و و و

  7. #7
    تاريخ الانضمام
    16/01/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    916

    افتراضي

    مفهوم الانتخابات البلدية

    تتيح انتخابات المجالس البلدية للمواطن فرصة المشاركة في صناعة القرار من خلال اختيار ذوي الكفاءة والخبرة لإدارة الخدمات البلدية في مقر إقامته.
    مفهوم الانتخابات

    يقوم مفهوم الانتخابات بصفة عامة على إدلاء مجموعة من المواطنين تتوافر فيهم الشروط اللازمة لممارسة حق الانتخاب بأصواتهم لصالح المرشحين الذي يحظون بتأييدهم، ضمن عملية منظمة وفق أحد أنظمة الاقتراع المعتمدة دوليا.
    الغرض من الانتخابات وأهميتها

    لانتخابات المجالس البلدية أهمية كبيرة تستمدها من أهمية تلك المشاركة الشعبية في إدارة الخدمات البلدية إذ تعتبر المشاركة الشعبية عاملاً مهماً في ترشيد القرار الحكومي فيما يحقق المصلحة الأكبر للمواطن، إضافة إلى ذلك فإن المشاركة الشعبية تجعل المواطن في موقع المسؤولية المشتركة مع الجهات الرسمية وهذا يزيد من مستوى الوعي والمبادرة لدى المواطنين الذين عليهم أن يكونوا على قدر هذه المسؤولية وأن يؤدوا واجباتهم تجاه وطنهم من خلال مشاركة فاعلة بناءه تقوم على حماية المصالح الوطنية العليا والمصالح الشعبية في آن واحد فالانتخابات في حد ذاتها لها تأثير مباشر في إرساء مبادئ العدالة والمساواة والتأكيد على عامل الولاء والانتماء للوطن.

    وقد جاء قرار مجلس الوزراء رقم (224) وتاريخ 17/8/1424هـ ليؤكد على توسيع المشاركة الشعبية في اتخاذ القرار حيث نص البند أولاً منه على ما يلي: "توسيع مشاركة المواطنين في إدارة الشؤون المحلية عن طريق الانتخاب وذلك بتفعيل المجالس البلدية وفقاً لنظام البلديات والقرى على أن يكون نصف أعضاء كل مجلس بلدي منتخباً".

    ولذلك فإن المشاركة الفاعلة في انتخابات المجالس البلدية تعكس حرص المواطن على مصالح الوطن وشعوره بالمسؤولية المشتركة مع الحكومة عن رقيه ونمائه وأمنه، وستكون الانتخابات وسيلة لتشكيل المجالس البلدية التي تمثل محوراً مهماً في الإدارة المحلية وتعزيز المشاركة الشعبية في اتخاذ القرارات ورفع مستوى الخدمات من واقع حاجات ورغبات وتطلعات المواطنين.

    خطوات العملية الانتخابية

    ‌أ- قيد الناخبين: تعتبر مرحلة قيد الناخبين أولى المراحل العملية لإجراء الانتخابات وفي هذه المرحلة يتم حصر وتسجيل من تنطبق عليهم شروط الانتخاب في سجلات مخصصة تسمى جداول قيد الناخبين، ويتم قيد الناخبين خلال المدة المحددة في مراكز الانتخاب التي يتم إنشاؤها في نطاق المجلس البلدي ويتم بعد انتهاء مدة القيد، إصدار جداول قيد الناخبين ونشرها لمدة محددة وبالشكل الذي يتيح الإطلاع عليها لمن يعنيهم الأمر بها ويفتح مجال الطعن والتصحيح فيها. وتعتبر مرحلة قيد الناخبين بالنسبة للمواطن المتوافرة فيه الشروط اختيارية وليست إلزامية ومن يفقد فرصة القيد في المدة المحددة لقيد الناخبين لا يحق له الاقتراع.

    ‌ب- تسجيل المرشحين : يفتح باب الترشح بعد انتهاء فترة قيد الناخبين لأنه لابد لممارسة حق الترشح أن يكون طالب الترشيح مقيداً في جداول قيد الناخبين. ولتسجيل المرشحين أهمية كبيرة في العملية الانتخابية كما أنه ضروري لتنظيم عملية الترشح والحد من الترشيحات اللامسؤولة لذلك سيكون الترشح خلال فترة محددة ووفق إجراءات معينة تسبق إصدار قوائم المرشحين ونشرها في الدوائر الانتخابية بما يتيح الإطلاع عليها ويفتح باب الطعن والتصحيح فيها ثم تنشر بشكلها النهائي. وتبقى لدى المرشح فرصة لسحب ترشحه خلال خمسة أيام من تاريخ النشر الأولي لقوائم المرشحين.

    ‌ج- الحملات الانتخابية للمرشحين: بعد نشر القوائم النهائية لأسماء المرشحين يفتح المجال لهم لبدء حملاتهم الانتخابية والتي من خلالها يتم تعريف الناخبين بهم وببرامجهم الانتخابية وأفكارهم وتطلعاتهم وخططهم المستقبلية، ولا يجوز بأي حال من الأحوال أن يبدأ أي مرشح حملته الانتخابية أو الإعلان عن ترشيح نفسه قبل إعلان القوائم النهائية لأسماء المرشحين. ولهذه الحملات أهمية بالنسبة للمرشحين وللناخبين في آن واحد فهي تعطي الفرصة للناخب ليقرر من هو المرشح الأنسب الذي يرى فيه العناصر التي تجعله صالحاً لعضوية المجلس البلدي، ومن ناحية أخرى فهي فرصة ليوصل المرشح رسالته للناخبين ويعرفهم بنفسه للحصول على تأييدهم له يوم الاقتراع وهذه الحملات الانتخابية للمرشحين وإن كانت حقاً لهم وللناخبين أيضاً إلا أنه حق مقيد في حدود ما ما تمليه الأنظمة من أحكام وضوابط فالحملات الانتخابية يجب ألا تتجاوز خطوطاً معينة كإثارة الفتنة أو إي نزاع طائفي أو قبلي أو إقليمي، كما يجب أن لا تكون فرصة للتعدي على حقوق وحريات الآخرين.

    ‌د- عملية الاقتراع : عملية الاقتراع هي المحور الأهم في عملية الانتخاب فكل الخطوات السابقة لها تعتبر تحضيراً للوصول ليوم الاقتراع فالناخبون في هذا اليوم يدلون بأصواتهم ويختارون مرشحيهم وفق الإجراءات المعتمدة وفي مراكز الانتخاب التي تم قيدهم فيها، وسيكون الاقتراع يدوياً بواسطة بطاقات الاقتراع الورقية وهو الأسلوب الأفضل والأكثر استخداماً والذي يحقق ضماناً لسلامة ونزاهة العملية الانتخابية حيث أنه أسهل للناخبين كما يمكن مراقبته بشكل دقيق ويمكن إعادة فرزه وعده فيما لو لزم ذلك.

    ‌ه- عملية الفرز : هي عملية منظمة وفق إجراءات محدده يتم من خلالها معرفة الفائزين بالمقاعد المراد ملؤها بالانتخاب، وتتم بعد الانتهاء من عملية الاقتراع، ويتم في هذه العملية فرز وعد الأصوات في نفس مراكز الانتخاب من قبل لجان الانتخاب والفرز.

    ‌و- إعلان النتائج : بعد انتهاء عملية الفرز يتم إعلان قائمة الفائزين بعضوية المجالس البلدية وعدد الأصوات التي حصل عليها كل واحد منهم، وبإعلان النتائج تكون العملية الانتخابية قد انتهت ولا يبقى منها إلا ما تفرزه من طعون أو اعتراضات إن وجدت وما تتطلبه تسمية أعضاء المجالس البلدية من إجراءات.

    الطعون والتظلمات

    يحق لكل ناخب أو مرشح التظلم أمام لجنة الطعون والتظلمات الانتخابية بالمنطقة من القرارات التي تتخذها اللجان الانتخابية في حقه، أو من رفض تلك اللجان اتخاذ قرار لصالحه كان يجب عليها –نظاماً- اتخاذه، وذلك خلال ثلاثة أيام من تاريخ صدور القرار، كما يحق له الطعن في إدراج أي اسم من الأسماء التي وردت في جداول قيد الناخبين أو قائمة المرشحين الأولية في دائرته الانتخابية لعدم اكتمال الشروط المقررة أو عدم التقيد بالأنظمة واللوائح والتعليمات، وذلك خلال ثلاثة أيام من تاريخ إعلان الجدول أو القائمة محل الطعن. ويجوز لكل ناخب أو مرشح أن يطلب –خلال خمسة أيام من تاريخ نشر أسماء المرشحين الفائزين في دائرته الانتخابية- إبطال انتخاب أي منهم.

    وتقدم الطعون والتظلمات كتابة إلى رئيس لجنة الطعون والتظلمات في المنطقة متضمنة الأسباب التي أستند عليها.

    http://elections.alriyadh.gov.sa/sho...ils.aspx?ID=17

  8. #8
    تاريخ الانضمام
    16/01/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    916

    افتراضي

    هي كذلك تعتبر اختبار للمترشحين وتمهيدا للمترشح لاثبات ذاته في خدمة الناس وايجاد قاعدة جماهرية له تمهيدا لدخول البرلمان مستقبلا وبالجانب الاخر المصوتين يقيمون المترشجين وتجربتهم البلدية ومدى قربهم للناس باختصار هي بداية الحباة اليموقراطية في اي بلد

  9. #9
    تاريخ الانضمام
    09/09/2007
    المشاركات
    1,036

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة bookface مشاهدة المشاركات
    مفهوم الانتخابات البلدية

    تتيح انتخابات المجالس البلدية للمواطن فرصة المشاركة في صناعة القرار من خلال اختيار ذوي الكفاءة والخبرة لإدارة الخدمات البلدية في مقر إقامته.
    مفهوم الانتخابات

    يقوم مفهوم الانتخابات بصفة عامة على إدلاء مجموعة من المواطنين تتوافر فيهم الشروط اللازمة لممارسة حق الانتخاب بأصواتهم لصالح المرشحين الذي يحظون بتأييدهم، ضمن عملية منظمة وفق أحد أنظمة الاقتراع المعتمدة دوليا.
    الغرض من الانتخابات وأهميتها

    لانتخابات المجالس البلدية أهمية كبيرة تستمدها من أهمية تلك المشاركة الشعبية في إدارة الخدمات البلدية إذ تعتبر المشاركة الشعبية عاملاً مهماً في ترشيد القرار الحكومي فيما يحقق المصلحة الأكبر للمواطن، إضافة إلى ذلك فإن المشاركة الشعبية تجعل المواطن في موقع المسؤولية المشتركة مع الجهات الرسمية وهذا يزيد من مستوى الوعي والمبادرة لدى المواطنين الذين عليهم أن يكونوا على قدر هذه المسؤولية وأن يؤدوا واجباتهم تجاه وطنهم من خلال مشاركة فاعلة بناءه تقوم على حماية المصالح الوطنية العليا والمصالح الشعبية في آن واحد فالانتخابات في حد ذاتها لها تأثير مباشر في إرساء مبادئ العدالة والمساواة والتأكيد على عامل الولاء والانتماء للوطن.

    وقد جاء قرار مجلس الوزراء رقم (224) وتاريخ 17/8/1424هـ ليؤكد على توسيع المشاركة الشعبية في اتخاذ القرار حيث نص البند أولاً منه على ما يلي: "توسيع مشاركة المواطنين في إدارة الشؤون المحلية عن طريق الانتخاب وذلك بتفعيل المجالس البلدية وفقاً لنظام البلديات والقرى على أن يكون نصف أعضاء كل مجلس بلدي منتخباً".

    ولذلك فإن المشاركة الفاعلة في انتخابات المجالس البلدية تعكس حرص المواطن على مصالح الوطن وشعوره بالمسؤولية المشتركة مع الحكومة عن رقيه ونمائه وأمنه، وستكون الانتخابات وسيلة لتشكيل المجالس البلدية التي تمثل محوراً مهماً في الإدارة المحلية وتعزيز المشاركة الشعبية في اتخاذ القرارات ورفع مستوى الخدمات من واقع حاجات ورغبات وتطلعات المواطنين.

    خطوات العملية الانتخابية

    ‌أ- قيد الناخبين: تعتبر مرحلة قيد الناخبين أولى المراحل العملية لإجراء الانتخابات وفي هذه المرحلة يتم حصر وتسجيل من تنطبق عليهم شروط الانتخاب في سجلات مخصصة تسمى جداول قيد الناخبين، ويتم قيد الناخبين خلال المدة المحددة في مراكز الانتخاب التي يتم إنشاؤها في نطاق المجلس البلدي ويتم بعد انتهاء مدة القيد، إصدار جداول قيد الناخبين ونشرها لمدة محددة وبالشكل الذي يتيح الإطلاع عليها لمن يعنيهم الأمر بها ويفتح مجال الطعن والتصحيح فيها. وتعتبر مرحلة قيد الناخبين بالنسبة للمواطن المتوافرة فيه الشروط اختيارية وليست إلزامية ومن يفقد فرصة القيد في المدة المحددة لقيد الناخبين لا يحق له الاقتراع.

    ‌ب- تسجيل المرشحين : يفتح باب الترشح بعد انتهاء فترة قيد الناخبين لأنه لابد لممارسة حق الترشح أن يكون طالب الترشيح مقيداً في جداول قيد الناخبين. ولتسجيل المرشحين أهمية كبيرة في العملية الانتخابية كما أنه ضروري لتنظيم عملية الترشح والحد من الترشيحات اللامسؤولة لذلك سيكون الترشح خلال فترة محددة ووفق إجراءات معينة تسبق إصدار قوائم المرشحين ونشرها في الدوائر الانتخابية بما يتيح الإطلاع عليها ويفتح باب الطعن والتصحيح فيها ثم تنشر بشكلها النهائي. وتبقى لدى المرشح فرصة لسحب ترشحه خلال خمسة أيام من تاريخ النشر الأولي لقوائم المرشحين.

    ‌ج- الحملات الانتخابية للمرشحين: بعد نشر القوائم النهائية لأسماء المرشحين يفتح المجال لهم لبدء حملاتهم الانتخابية والتي من خلالها يتم تعريف الناخبين بهم وببرامجهم الانتخابية وأفكارهم وتطلعاتهم وخططهم المستقبلية، ولا يجوز بأي حال من الأحوال أن يبدأ أي مرشح حملته الانتخابية أو الإعلان عن ترشيح نفسه قبل إعلان القوائم النهائية لأسماء المرشحين. ولهذه الحملات أهمية بالنسبة للمرشحين وللناخبين في آن واحد فهي تعطي الفرصة للناخب ليقرر من هو المرشح الأنسب الذي يرى فيه العناصر التي تجعله صالحاً لعضوية المجلس البلدي، ومن ناحية أخرى فهي فرصة ليوصل المرشح رسالته للناخبين ويعرفهم بنفسه للحصول على تأييدهم له يوم الاقتراع وهذه الحملات الانتخابية للمرشحين وإن كانت حقاً لهم وللناخبين أيضاً إلا أنه حق مقيد في حدود ما ما تمليه الأنظمة من أحكام وضوابط فالحملات الانتخابية يجب ألا تتجاوز خطوطاً معينة كإثارة الفتنة أو إي نزاع طائفي أو قبلي أو إقليمي، كما يجب أن لا تكون فرصة للتعدي على حقوق وحريات الآخرين.

    ‌د- عملية الاقتراع : عملية الاقتراع هي المحور الأهم في عملية الانتخاب فكل الخطوات السابقة لها تعتبر تحضيراً للوصول ليوم الاقتراع فالناخبون في هذا اليوم يدلون بأصواتهم ويختارون مرشحيهم وفق الإجراءات المعتمدة وفي مراكز الانتخاب التي تم قيدهم فيها، وسيكون الاقتراع يدوياً بواسطة بطاقات الاقتراع الورقية وهو الأسلوب الأفضل والأكثر استخداماً والذي يحقق ضماناً لسلامة ونزاهة العملية الانتخابية حيث أنه أسهل للناخبين كما يمكن مراقبته بشكل دقيق ويمكن إعادة فرزه وعده فيما لو لزم ذلك.

    ‌ه- عملية الفرز : هي عملية منظمة وفق إجراءات محدده يتم من خلالها معرفة الفائزين بالمقاعد المراد ملؤها بالانتخاب، وتتم بعد الانتهاء من عملية الاقتراع، ويتم في هذه العملية فرز وعد الأصوات في نفس مراكز الانتخاب من قبل لجان الانتخاب والفرز.

    ‌و- إعلان النتائج : بعد انتهاء عملية الفرز يتم إعلان قائمة الفائزين بعضوية المجالس البلدية وعدد الأصوات التي حصل عليها كل واحد منهم، وبإعلان النتائج تكون العملية الانتخابية قد انتهت ولا يبقى منها إلا ما تفرزه من طعون أو اعتراضات إن وجدت وما تتطلبه تسمية أعضاء المجالس البلدية من إجراءات.

    الطعون والتظلمات

    يحق لكل ناخب أو مرشح التظلم أمام لجنة الطعون والتظلمات الانتخابية بالمنطقة من القرارات التي تتخذها اللجان الانتخابية في حقه، أو من رفض تلك اللجان اتخاذ قرار لصالحه كان يجب عليها –نظاماً- اتخاذه، وذلك خلال ثلاثة أيام من تاريخ صدور القرار، كما يحق له الطعن في إدراج أي اسم من الأسماء التي وردت في جداول قيد الناخبين أو قائمة المرشحين الأولية في دائرته الانتخابية لعدم اكتمال الشروط المقررة أو عدم التقيد بالأنظمة واللوائح والتعليمات، وذلك خلال ثلاثة أيام من تاريخ إعلان الجدول أو القائمة محل الطعن. ويجوز لكل ناخب أو مرشح أن يطلب –خلال خمسة أيام من تاريخ نشر أسماء المرشحين الفائزين في دائرته الانتخابية- إبطال انتخاب أي منهم.

    وتقدم الطعون والتظلمات كتابة إلى رئيس لجنة الطعون والتظلمات في المنطقة متضمنة الأسباب التي أستند عليها.

    http://elections.alriyadh.gov.sa/sho...ils.aspx?ID=17
    يجب على المواطنين في كل ولاية ان يختارو الاربعة اشخاص في كل ولاية بالنسبة لمجالس البلدية وليس الوالي كما ورد باللائحة الكلام السابق يتكلم عن عضوي المحافظة فقط

  10. #10
    تاريخ الانضمام
    01/04/2007
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    1,251

    افتراضي

    هذا القرار مغالط للتوجه السامي والرؤية المقترحة
    المجالس البلدية يجب ان تكون بالانتخابات وليس بالتعيين !!

    اذا تم تطبيق هذا القرار فكأنك يا ابو زيد ما غزيت

  11. #11
    تاريخ الانضمام
    04/09/2011
    الجنس
    أنثى
    المشاركات
    642

    افتراضي

    عمان تغرد خارج السرب
    اذا تريدو تتععلمو روحو الكويت واذا ما ترومو روحو قطر ما عاجبتنكم روحو البحرين
    بس دايمن خالف تعرف انتو وين والديموقراطية وين بس الله المستعان

  12. #12
    تاريخ الانضمام
    21/01/2007
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    2,076

    افتراضي

    لكل سلبياته وايجابياته
    برأيي ربما اختيار الوالي للاشخاص ربما الانسب والافضل ان كان الوالي محقل ومنصفا في اختياراته لما يحقق مصلحة الولاية

    لان ربما قد يصل عن طريق الانتخابات من هو غير جدير بذلك بطرق ملتوية نعرفها
    اما الوالي فهو يعرف من هم الذين يمكن ان يخدموا الولاية لما يتمتعون به من حسن السمعه والفكر وتواجدهم وتأثيرهم في الولاية
     التوقيع 

  13. #13
    تاريخ الانضمام
    09/09/2007
    المشاركات
    1,036

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة وزير بلا وزارة مشاهدة المشاركات
    لكل سلبياته وايجابياته
    برأيي ربما اختيار الوالي للاشخاص ربما الانسب والافضل ان كان الوالي محقل ومنصفا في اختياراته لما يحقق مصلحة الولاية

    لان ربما قد يصل عن طريق الانتخابات من هو غير جدير بذلك بطرق ملتوية نعرفها
    اما الوالي فهو يعرف من هم الذين يمكن ان يخدموا الولاية لما يتمتعون به من حسن السمعه والفكر وتواجدهم وتأثيرهم في الولاية
    جربنا 40 سنة واعطيت الفرصة للولاه ومن ومن ورائهم وشفنا النتائج الباهرة
    مجلس الشورى هو من اختيار الشعب ويجب ان تتاح له الكلمة الفصل ليقول اختياره
    ما نأمله هو اتاحة الفرصة للشعب ليقول كلمته فهل يعقل كل ابناء الولاية تختار شخصين ويترك أمر اختيار 4 للوالي
    الناس والمواطنين هم أعرفهم بممثليهم
    الوالي جاي 4 سنوات ورايح ويرد يمشي اموره لكن المواطنين باقيين في ولايتهم وهم الاطول مكوثا بها وباقون ما بقيت الحياة فيها وان ماتوا دفنوا بها فأيهما الاولى ان يختار ويقرر

  14. #14
    تاريخ الانضمام
    21/01/2007
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    2,076

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة القوي بالحق مشاهدة المشاركات
    جربنا 40 سنة واعطيت الفرصة للولاه ومن ومن ورائهم وشفنا النتائج الباهرة
    مجلس الشورى هو من اختيار الشعب ويجب ان تتاح له الكلمة الفصل ليقول اختياره
    ما نأمله هو اتاحة الفرصة للشعب ليقول كلمته فهل يعقل كل ابناء الولاية تختار شخصين ويترك أمر اختيار 4 للوالي
    الناس والمواطنين هم أعرفهم بممثليهم
    الوالي جاي 4 سنوات ورايح ويرد يمشي اموره لكن المواطنين باقيين في ولايتهم وهم الاطول مكوثا بها وباقون ما بقيت الحياة فيها وان ماتوا دفنوا بها فأيهما الاولى ان يختار ويقرر
    لكن عزيزي هل بالانتخابات يصل الاجدر ؟
    وربما تكون القبلية هي الطاغية في هذا الموضوع

    مثل ما قلت لكل سلبياته وايجابياته
     التوقيع 

  15. #15
    تاريخ الانضمام
    18/08/2007
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    384

    افتراضي

    ارجوكم لا تجيبوا طاري الانتخابات،نخاف يتكرر سيناريو الشورى،بنظري كذا أحسن‏!‏
     التوقيع 
    الطبيعة الخلابة لمحافظة مسندم


    http://up11.s-oman.net/pF7AZ.jpg

  16. #16
    تاريخ الانضمام
    12/04/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    1,030

    افتراضي

    ما اعتقد انه الوالي يختارهم بيكون بالانتخابات بس ممكن هذه البدايه لانه اول مره تكون مجالس بلديه بالولايات
    سواها قبل القذافي المجالس البلديه واللجان الشعبيه

  17. #17
    تاريخ الانضمام
    09/09/2007
    المشاركات
    1,036

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة الفيلق الاول مشاهدة المشاركات
    ما اعتقد انه الوالي يختارهم بيكون بالانتخابات بس ممكن هذه البدايه لانه اول مره تكون مجالس بلديه بالولايات
    سواها قبل القذافي المجالس البلديه واللجان الشعبيه
    اردوغان تركيا كان ررئيس بلدية ووصل بالانتخابات وحقق المعجزات لبلده ومن ثم تم اختياره رئيسا لوزراء تركيا وكذلك أحمد نجاد كان رئيس لبلدية طهران وحقق الكثير من الانجازات وهم من عامة الناس الانتخابات تفرز الكفاءات
    أما الذين يريدون بالتعين فهم العاجزون عن المنتافسة ولهم مصالحهم الخاصة الضيقة

  18. #18
    تاريخ الانضمام
    18/12/2006
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    557

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة دنيتي أمي مشاهدة المشاركات
    كنا اظن انه المجلس البلدي راح يكون بالانتخاب !!!

    تفأجات بصراحة !!!!
    سواء أكانوا منتخبين أم معينين فلن يكون هناك فرق ..
    ألم تنتخبوا أصحاب السعاده ؟
    ماذا كانت النتيجه ؟

     التوقيع 
    " شكراً للأشواك علمتني الكثير"
    طاغور

  19. #19
    تاريخ الانضمام
    10/02/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    133

    افتراضي

    نريد انتخابات لأعضاء المجلس ولا يتدخل والي ولا شيخ ولا غيرهم - ديمقراطية

  20. #20
    تاريخ الانضمام
    06/04/2012
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    70

    افتراضي

    نطالب جميعا بصوت واحد ا ان يتم اختيارهم عن طريق الانتخاب وعدم العودة للنظام القديم

  21. #21
    تاريخ الانضمام
    29/05/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    374

    افتراضي

    الله يسهل ويصلح الأمور

  22. #22
    تاريخ الانضمام
    26/07/2009
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    1,402

    افتراضي

    يمكن القصد يكون عشان مايصير هناك رشاوي

  23. #23
    تاريخ الانضمام
    19/12/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    3

    افتراضي

    يا اخي لو يتركو الشعب يختار ويتحمل مسؤليته في الانتخاب
    هل الوالي يعرف كل سكان الولايه وهو ما من نفس الولايه
    بيرجع لشياب يقولو هم شيوخ
    على راسي بس هل كل الشيوخ مهتمين بالولايه
    الحقيقه انه الوالي والمحافظ يريدوهم لأنهم ما يتكلمو
    ممكن المتخب اليوم ما يتكلم يتحمل الناس اختيارهم
    لاكن كيف بتطور ثقافة الانتخاب هل بالتعين

  24. #24
    تاريخ الانضمام
    07/04/2007
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    794

    افتراضي

    باغيين بالانتخاب بشرط يعطونا اجازه ذاك اليوم
     التوقيع 

    ಬಿಗ್ ಬಾಸ್
    ಮಜೀದ್ ಅಬ್ದುಲ್ಲಾ

  25. #25
    تاريخ الانضمام
    18/10/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    645

    افتراضي

    اعتقد ان هناك لبس في الموضوع ..
    حسب فهمي هناك مجلس بلدي في كل محافظة ةهذا يكون الانتساب له بالترشيح بواقع عضوين من كل ولاية او حسب عدد السكان فهذا مجلس بلدي ..
    اما الموضوع الحالي فهو لجنة محلية للولاية وليس مجلس بلدي.
     التوقيع 
    تزود من التقوى فإنك لا تدري إذا جن عليك الليل هل تعيش إلى الفجـــــري
    عليك بتقـوى الله إن كنت غافــــلاً، يأتيك بــــالارزاق من حيث لا تــــــدري
    ومن ظن أن الرزق يأتي بقـــوةٍ ، لما أكل العصفـور شيئـاً مع النســــــــري
    فكم من فتى أمسى وأصبح ضاحكـاً ، وأكفانه في الغيب تنسج وهو لا يــدري
    فمن عـاش ألفـاً والفين عامـــاً، فلابد من يوماً يحمل فيه إلـــــى القبــــــري

  26. #26
    تاريخ الانضمام
    09/09/2007
    المشاركات
    1,036

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة بيت الحكمة مشاهدة المشاركات
    اعتقد ان هناك لبس في الموضوع ..
    حسب فهمي هناك مجلس بلدي في كل محافظة ةهذا يكون الانتساب له بالترشيح بواقع عضوين من كل ولاية او حسب عدد السكان فهذا مجلس بلدي ..
    اما الموضوع الحالي فهو لجنة محلية للولاية وليس مجلس بلدي.
    الاهم بالنسبة لاهالي الولاية هو اللجنة للشؤون البلدية في كل ولاية ومن ضمنهم العضوين المنتخبين و4 الذين يقترحهم الوالي فهل الوالي قيمته وأهميته وهو أساسا فرد واحد يختار 4 أفراد وكل مواطني الولاية يختاروا 2 شخصين هنا اتحدث عن الولايات التي لايزيد عدد سكانها عن 20 ألف فما بالكم بالولايات التي يزيد عن 60 ألف

  27. #27
    تاريخ الانضمام
    08/09/2008
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    1,272

    افتراضي

    أنا أشوف احسن الوالي يختار من هو مناسب من ذو الخبره والجاه وغيرها الامور يعنى شخص له باااع كبير ف الخبره

  28. #28
    تاريخ الانضمام
    09/09/2007
    المشاركات
    1,036

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة ZOORO1 مشاهدة المشاركات
    أنا أشوف احسن الوالي يختار من هو مناسب من ذو الخبره والجاه وغيرها الامور يعنى شخص له باااع كبير ف الخبره
    وهل المواطنين كلهم على ضلالة؟ على الاقل ليشعر المواطن انه شريك في صنع قراره نحن لانطالب بتعيين وزراء أونائب رئيس وزراء ما نطالب به هو اختيار أعضاء لجنة الشؤون البلديه بكل ولاية من المواطنين أنفسهم

  29. #29
    تاريخ الانضمام
    22/10/2011
    الجنس
    ذكر
    المشاركات
    573

    افتراضي

    عشان الوالي يضبط أمورة ويكون اللوبي ماله معاه في السراء والضراء والمواطن يغيب غابت عينه،،، وتيتي تيتي رحتي كما جيتي كنا ما سوينا شي بد 40سنة مرت... جيب صاحبك وصديقك وسوي حكومة وحدك ولو سكان الولاية وقفو ضدك المجلس البلدي معك قلباً وقالباً.
     التوقيع 
    يا رب : إذا أعطيتني مالاً لا تأخذ سعادتي وإذا أعطيتني قوةً لا تأخذ عقلي وإذا أعطيتني نجاحاً لا تأخذ تواضعي وإذا أعطيتني تواضعاًلا تأخذ اعتزازي بكرامتي .
    يا رب : لا تدعني أصاب بالغرور إذا نجحت و لا أصاب باليأس إذا فشلت بل ذكرني دائماً بأن الفشل هو التجارب التي تسبق النجاح .
    يا رب : علمني أن التسامح هو أكبر مراتب القوة وأن حب الانتقام هو أول مظاهر الضعف .
    يا رب : إذا جردتني من المال اترك لي الأمل وإذا جردتني من النجاح اترك لي قوة العناد حتى أتغلب على الفشل .

  30. #30
    تاريخ الانضمام
    09/09/2007
    المشاركات
    1,036

    افتراضي

    اقتباس أرسل أصلا بواسطة متقهوي زين مشاهدة المشاركات
    عشان الوالي يضبط أمورة ويكون اللوبي ماله معاه في السراء والضراء والمواطن يغيب غابت عينه،،، وتيتي تيتي رحتي كما جيتي كنا ما سوينا شي بد 40سنة مرت... جيب صاحبك وصديقك وسوي حكومة وحدك ولو سكان الولاية وقفو ضدك المجلس البلدي معك قلباً وقالباً.
    هذا هو الواقع

مواضيع مشابهه

  1. المجلس البلدي
    بواسطة الامير_العماني في القسم: سبلة السياسة والاقتصاد
    الردود: 8
    آخر مشاركة: 24/03/2012, 03:33 PM

قواعد المشاركة

  • ليس بإمكانك إضافة مواضيع جديدة
  • ليس بإمكانك إضافة ردود
  • ليس بإمكانك رفع مرفقات
  • ليس بإمكانك تحرير مشاركاتك
  •