لا توجد أنشطة حديثة
نبذه عن حياة النور

معلومات عامة

نبذه عن حياة النور
الجنس:
أنثى
الألقاب المخصصة:
مميزة سبلة ترويح القلوب ( 24 - 2 - 2016 )
الكاتبه الترويحيه لشهر مارس 2016
الكاتبة الترويحية لشهر أبريل 2016

التوقيع


"إن معي ربي سيهدين"

إحصاءات


إجمالي المشاركات
إجمالي المشاركات
5,045
معدل المشاركات اليومي
9.14
معلومات عامة
تاريخ الانضمام
19/12/2015
عرض مدونة حياة النور

تدوينات حديثة

حديث القلب..

ارسلت بتاريخ blog.php?u=380850&s=9ac1a0a4787b7e29d7da378c95ad02a6 في حياة النور بواسطة 06:08 PM
[..الحب يشفيك..]
المجموعات
غير مصنف

جدد حياتك ..

ارسلت بتاريخ blog.php?u=380850&s=9ac1a0a4787b7e29d7da378c95ad02a6 في حياة النور بواسطة 02:12 AM
بصحبة [محمد الغزالي] في كتابه جدد حياتك :











...
..
.
المجموعات
غير مصنف

إشراقة ليالي رمضان..

ارسلت بتاريخ blog.php?u=380850&s=9ac1a0a4787b7e29d7da378c95ad02a6 في حياة النور بواسطة 03:07 AM
الحمد لله رب العالمين.. على نعمٍ كثيرة
لا تُعدُ ولا تحصى.. حمدا يضاهي الفرح
والحزن مهما كانت لحظة كلٌ منهما..
الحمد لله على صدماتٍ أيقظتنا..
وعلى أفراحٍ أبكتنا..
وعلى كل ما مضى ..!
فمنذ زمن تعلمت من كل هذه الحياة..
[ قاعدة]..
ولا زالت تلك القاعدة ترافقني..
أينما ارتحلت.. وأينما مضيت..
إنها أساس حياة كل منا (ومن المفترض أن تكون)!
في كل التفاصيل .. وإن سقطت من تفاصيل صغيرة!
لا شيء أكثر نحتاجه!!! ان كنا كذلك...

المزيد...

المجموعات
غير مصنف

حبي الأول والأخير..

ارسلت بتاريخ blog.php?u=380850&s=9ac1a0a4787b7e29d7da378c95ad02a6 في حياة النور بواسطة 12:17 AM
عجيبٌ أن أكون هنا..
وكل ما بي لديكَ...
ثقل علي قلبي..فهمست همسا..
فمن سواك يوقظ القلما..!؟
لولا الحب..
ما كان دمع الحبر يسيل!؟
وما كتب المجنون..
أقبل ذا الجدار وذا الجـدارا..
وما حب الديار شغفن قلبي..
ولكن من سكن الديارا...!!
ولولاكَ..
ما غردت كعصفور في كل الدنايا..
وما طرقتُ باب شعر وطابت الألحانا!!
وعني... ؟!
بعد السنين..
فلما رأيتك..
طارت حمامة قلبي..
فلثمت منك

المزيد...

المجموعات
غير مصنف

غرابة..

ارسلت بتاريخ blog.php?u=380850&s=9ac1a0a4787b7e29d7da378c95ad02a6 في حياة النور بواسطة 11:12 PM
بداية /

لا أذكر لكنهم يقولون أنني منذ فتحتُ عيني على الحياة
بكيت بكاء شديدا ، ككل الأطفال الذين يبكون بشدة..
وهم مقبلين على هذه الحياة.. لم يعتادوا اي شيء فيها
لتلك اللحظة وصلت الآن..
من جديد أشعر أنني لم أعد أفهم الحياة..
الى النقطة الأولى... الى حيث ألبستني أمي
حجابا أبيض، ودفعتني للمدرسة..
لأفهم أكثر.. واشرئب من أفكارهم الشئ الكثير..
للحظة التي كنت اسأل كثير.. وأبي لا يترك
سؤال إلا أجابه..لتلك اللحظة أود أن

المزيد...

المجموعات
غير مصنف