عرض ملقم البيانات

السلماء

قصائد عنترة !

قيّم هذه المشاركة
  • عجبتْ عبيلةُ

عجبتْ عبيلةُ منْ فتىً متبذل
عاري الأشاجع شاحِبٍ كالمُنْصُلِ
شَعْثِ المَفارِقِ مُنهجٍ سِرْبالُهُ

لم يدَّهنْ حولاً ولم يترجّل

لايكتسى إلاَّ الحديدَ إذا اكتسى
وكذلكَ كلُّ مغاور مستبسل
قد طالَ ما لبِسَ الحديدَ فإنَّما
صدأ الحديدِ بجلدهِ لم يغسل
فتضاحَكتْ عَجباً وقالَتْ: يا فتى

لا خير فيكَ كأنّها لم تحفل .
المجموعات
غير مصنف

تعقيبات

  1. صورة عضوية بنت الراشد2009
    • أشاقكَ مِنْ عَبلَ

    أشاقكَ مِنْ عَبلَ الخَيالُ المُبَهَّجُ
    فقلبكَ فيه لاعجٌ يتوهّجُ
    فقدْتَ التي بانَتْ فبتَّ مُعذَّباً

    وتلكَ احتواها عنكَ للبينِ هودجُ

    كأَنَّ فُؤَادي يوْمَ قُمتُ مُوَدِّعاً

    عُبَيْلَة مني هاربٌ يَتَمعَّج

    خَليلَيَّ ما أَنساكُمَا بَلْ فِدَاكُمَا

    أبي وَأَبُوها أَيْنَ أَيْنَ المعَرَّجُ

    ألمَّا بماء الدُّحرضين فكلّما
    دِيارَ الَّتي في حُبِّها بتُّ أَلهَجُ
  2. صورة عضوية بنت الراشد2009
    يقول عنترة ..



    هل غادر الشعراء من متردم أم هل عرفت الدار بعد توهم
    أعياك رسم الدار لم يتكلم حتى تكلم كالأصم الأعجم
    ولقد حبست بهاطويلاَ ناقتي أشكو إلى سفع رواكد جثم
    يا دار عبلة بالجواء تكلمي و عمي صباحاً دار عبلة و اسلمي
    دار لآنسة غضيض طرفها طوع العناق لذيذة المتبسم
    فوقفت فيها ناقتي و كأنها فدنٌ لأقضي حاجة المتلوم
    و تحل عبلة بالجواء و أهلنا بالحزن فالصمان فالمتثلم
    حييت من طللٍ تقادم عهده أقوى و أقفر بعد أم الهيثم
    حلت بأرض الزائرين فأصبحت عسراً علي طلابك ابنة محرمٍ
    علقتها عرضاً و أقتل قومها زعماً لعمر أبيك ليس بمزعم
    و لقد نزلت فلا تظني غيره مني بمنزلة المحب المكرم
    كيف المزار و قد تربع أهلها بعنيزتين و أهلنا بالغيلم
    إن كنت أزمعت الفراق فإنما زمت ركابكم بليلٍ مظلم
    ما راعني إلا حمولة أهلها وسط الديار تسف حب الخمخم