تعقيبات المدونة

  1. صورة عضوية غيض وفيض
    [QUOTE=العذراء الحزين;48982737]

    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*

    الحلقة الخامسة عشر :

    ��زرع القيم الإسلامية في الملاعب،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا





    ��══ ❖�� ❖══��
    حـفل اسـتقبال
    〖__15__〗


    ☂ (أَيَحْسَبُ الْإِنْسَانُ أَنْ يُتْرَكَ سُدًى * أَلَمْ يَكُ نُطْفَةً مِنْ مَنِيٍّ يُمْنَىٰ * ثُمَّ كَانَ عَلَقَةً فَخَلَقَ فَسَوَّىٰ * فَجَعَلَ مِنْهُ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَىٰ)
    [سورة القيامة 36 - 39]
    هذه الآيات جاءت في أواخر سورة القيامة، وعند افتتاح السورة التي بعدها وهي سورة الإنسان قال تعالى: ( هَلْ أَتَىٰ عَلَى الْإِنْسَانِ حِينٌ مِنَ الدَّهْرِ لَمْ يَكُنْ شَيْئًا مَذْكُورًا * إِنَّا خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ مِنْ نُطْفَةٍ أَمْشَاجٍ نَبْتَلِيهِ فَجَعَلْنَاهُ سَمِيعًا بَصِيرًا)
    [سورة اﻹنسان 1 - 2]


    ☂آيات قرآنية كثيرة تبيّن لنا أصلنا، نحن لم نكن شيئا مذكورا! الله سبحانه وتعالى لم يخلق المادّة الأولية التي تكوننا إلا عندما شاء وأراد، وعندما شاء وأراد أن نكون، خلقنا من نطفة حقيرة، ليس لها قيمة، لم تكن لنا حواس حينها ولا أعضاء، تتطور هذه النطفة الصغيرة شيئا فشيئا ليهبها الله نبضا ودما، يمنحها أطرافا وحواسا وأعضاء وأجهزة، يرعاها في الرّحم ويحيطها بعناية فائقة، حتى إن خرج الجنين مبكرا من هذا المكان الآمن يقاسي ما يقاسي لأجل أن يعيش في ظل الآلات التي صنعها الإنسان، وقد تنجح هذه الأخيرة بفضل الله، وقد تفشل! لقصور عقل الإنسان في رعايته التّامة!

    ☂ ولهذا كله يقول الله تعالى: "أيحسب الإنسان أن يترك سدى"!
    الله سبحانه وتعالى خلقه لهدف، لم يكن الله ليخلق شيئا عبثا! خلقه للعبادة والعمارة ، وفي سورة الإنسان يوضح لنا الطرق التي سيسلكها هذا المخلوق فإما أن يكون شاكرا ويأتمر لما أمر به، وإما أن يكون كفورا، لا صنف ثالث!
    ومع هذا الكرم الإلهي لا يليق بنا إلا أن نُعَظّم هذا المقام ونكون من الشّاكرين.

    ☂ كم بَجّلنا البَشر وأثنينا عليهم لأن أيديهم كانت ممتدّة بالعطاء اللا منقطع، وسعينا لردّ جمائلهم علينا، ولم ننس يوما ما صنعوه لأجلنا، وأولى لنا أن يكون هذا التبجيل والتعظيم للمنعم الأوّل، المنعم الذي جعل هذه الأيادي تمتد إلينا بإذنه.



    ══��══
    صفية العيسرية
    16. من شعبان.1438هـ


    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا.
    .
    [

    ]
  2. صورة عضوية غيض وفيض
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    الحلقة الرابعة عشر :

    ��عودا أنفسكم على الأذكار،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا



    حـفل اسـتقبال
    〖__14__〗


    *(وَإِذَا مَسَّ الْإِنْسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنْبِهِ أَوْ قَاعِدًا أَوْ قَائِمًا فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُ ضُرَّهُ مَرَّ كَأَنْ لَمْ يَدْعُنَا إِلَىٰ ضُرٍّ مَسَّهُ ۚ كَذَٰلِكَ زُيِّنَ لِلْمُسْرِفِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ)
    [سورة يونس 12]

    من الطبيعي جدا أن يهرع الإنسان إلى ربّه حين يمسّه الضُر أو يشتدّ عليه، فهو يعلم أن الله تعالى وحده القادر على تبديد ظلمات ذلك الضر، فيدعوه في كل أحواله مضّجعا أو قائما أو قاعدا.

    * ماذا يفعل النّاس عندما يكشف الله عنهم الضرّ? هكذا جاوبت الآية:"مرّ كأن لم يدعنا إلى ضرِّ مسّه"! نعم ..هذا ما يحصل حقيقة، فبعد أن يسهّل الله له، ويفتح عليه ما انغلق يسرّف على نفسه ويقصّر في التجائه لله تعالى، ويقصّر في واجباته أيضا تجاه الله تعالى، ولذا ختم الله سبحانه وتعالى آيته ب: "كذلك زين للمسرفين ما كانوا يعملون" وهنا ذم لهذا الصنف من النّاس، فقد وصفوا بالمسرفين!

    * دعنا نضرب مثالا من واقعنا الحيوي: تنظر إلى رجل رث الثياب، فقير، لا يجد قوت يومه، مريض ومتعب ! يستجير بك ويستنجدك، في كل وقت وفي أي مكان تذهب إليه، تساعده بكل ما أوتيت ، فتعالجه وتعطيه مالا وتطعمه وتكفيه حاجاته، ثم يمر من أمامك كأنّه لم يعرفك قط، بل قد يتحدّث عنك بسوء! كيف ستكون نظرتك لهذا الذي اجتهدت في إكرامه!

    *لماذا ينظر كثير من الناس نظرة احتقار واستصغار لمن ينكر الجميل? وينسى تعامله وتقصيره مع الله، فلا يلجأ إليه إلا وقت حاجته!

    *☂ لا بدّ أن نتأدّب مع الله بأجمل الأداب، ونلجأ إليه في كل أحوالنا لا في الحاجة فقط، وكذلك نعبده ونتقرّب إليه في كل الشهور، فربّ رمضان هو رب كل الشهور.

    وطبتم



    صفية العيسرية
    15. من شعبان.1438هـ


    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
  3. صورة عضوية غيض وفيض
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*







    حـفل اسـتقبال
    〖__13__〗
    "اهدنا الصراط المستقيم"



    * نتعلّم في كل قراءة لهذه الآية أن لا نركّز على أنفسنا ومصالحنا فحسب، ولا نذكر أنفسنا في الدعاء فحسب، وإنما ندعو لأنفسنا ولإخواننا بالهداية.

    *رسولنا محمّد صلى الله عليه وسلّم يريد منا أيضا أن نكون جسدا واحدا:"مثل المؤمنين في توادّهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالحمى والسهر"

    * نحن عندما نقبل للصلاة بأنفسنا نصلح ذواتنا، وحين يصطف المصلون في الجماعة يؤدي كل منهم فرضه بنيته التي نوى-والله يحاسبه على ما نوى- ولكن في هذا المقام يتذكّر المصلي أنه يتوجه إلى الله مع هذه الجماعة وهو يقول:'اهدنا الصراط المستقيم" ، والمؤمن قوي بإخوانه، ضعيف بنفسه.

    *وإن كنّا لا ننسى بعضنا في الدّعاء فكيف بالتعاون فيما بيننا?!
    لذا وجب علينا أن يقوّي بعضنا بعضا، ويسند بعضنا بعضا في مصالح الدنيا والآخرة
    اهدنا الصراط المستقيم يا الله ..




    صفية العيسرية
    14. من شعبان.1438هـ



    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
  4. صورة عضوية غيض وفيض
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*

    الحلقة الثالثة عشر :

    ادخر شيئاً من أموالك،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
    ·



    l
    jpg][/URL]
    [/url] الخليج

    حـفل اسـتقبال
    〖__12__〗


    "تعامُلك دَيْن!"


    (فَأَمَّا الْيَتِيمَ فَلَا تَقْهَرْ * وَأَمَّا السَّائِلَ فَلَا تَنْهَرْ)
    [سورة الضحى 9 - 10]

    *نعم، إن تعاملك مع الآخر دَين مُستَرَدّ، وأنت من يحدد كيف يجب أن يكون!

    *الله سبحانه وتعالى يؤدبنا في كثير من آياته في كيفية تعاملنا مع الآخر، ففي سورة الضحى مثلا يأمرنا بكف الأذى عن اليتيم بعدم قهره بعدما ذكّر رسول الله صلى الله عليه وسلّم بما امتنّ به عليه حين قال:"ووجدك يتيما فآوى" ،فاليتيم عندما يذكر حاله السابق، وكيف لطف الله تعالى بحاله ورأف به لا بدّ أن يفيض قلبه رحمة لكل يتيم يصادفه، فالتجربة كما يقال أصدق ما يبعث الشعور بالآخر..

    *ويؤدبنا أيضا في تعاملنا مع السّائل، فلا ننهره أو نصرخ في وجهه، وقد ذكّر رسول الله صلى الله عليه وسلم بما امتن به عليه وهو تذكير لنا أيضا بقوله:" ووجدك عائلا فأغنى، ومن منا لم يكن يوما فقيرا لولا رزق الله تعالى له! ويلفت انتباهنا أيضا لصورة مهمّة- قد يقع فيها الكثير منا من دون أن يشعر- من صور الإيذاء وهي المنّ بعد العطاءِ يقول الله -سبحانه وتعالى-: (الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ثُمَّ لَا يُتْبِعُونَ مَا أَنْفَقُوا مَنًّا وَلَا أَذًى ۙ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ)
    [سورة البقرة 262]

    * والله سبحانه وتعالى يتوعد كل من يؤذي مؤمنا أو مؤمنة، وأذاه هذا سيكون مردود عليه لا محالة(وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا)
    [سورة اﻷحزاب 58]

    * أخيرا: تذكّر أنّ النعم التي أنت عليها الآن إنما هي رزق من الله تعالى وهبك إياها بعد فقر وقلة حيلة، فلا تترفع على الآخر .



    ══��══
    صفية العيسرية
    13. من شعبان.1438هـ



    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
  5. صورة عضوية غيض وفيض
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*

    الحلقة الثالثة عشر :

    ادخر شيئاً من أموالك،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
    ·



    l
    jpg][/URL]
    [/url] الخليج

    حـفل اسـتقبال
    〖__12__〗


    "تعامُلك دَيْن!"


    (فَأَمَّا الْيَتِيمَ فَلَا تَقْهَرْ * وَأَمَّا السَّائِلَ فَلَا تَنْهَرْ)
    [سورة الضحى 9 - 10]

    *نعم، إن تعاملك مع الآخر دَين مُستَرَدّ، وأنت من يحدد كيف يجب أن يكون!

    *الله سبحانه وتعالى يؤدبنا في كثير من آياته في كيفية تعاملنا مع الآخر، ففي سورة الضحى مثلا يأمرنا بكف الأذى عن اليتيم بعدم قهره بعدما ذكّر رسول الله صلى الله عليه وسلّم بما امتنّ به عليه حين قال:"ووجدك يتيما فآوى" ،فاليتيم عندما يذكر حاله السابق، وكيف لطف الله تعالى بحاله ورأف به لا بدّ أن يفيض قلبه رحمة لكل يتيم يصادفه، فالتجربة كما يقال أصدق ما يبعث الشعور بالآخر..

    *ويؤدبنا أيضا في تعاملنا مع السّائل، فلا ننهره أو نصرخ في وجهه، وقد ذكّر رسول الله صلى الله عليه وسلم بما امتن به عليه وهو تذكير لنا أيضا بقوله:" ووجدك عائلا فأغنى، ومن منا لم يكن يوما فقيرا لولا رزق الله تعالى له! ويلفت انتباهنا أيضا لصورة مهمّة- قد يقع فيها الكثير منا من دون أن يشعر- من صور الإيذاء وهي المنّ بعد العطاءِ يقول الله -سبحانه وتعالى-: (الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ثُمَّ لَا يُتْبِعُونَ مَا أَنْفَقُوا مَنًّا وَلَا أَذًى ۙ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ)
    [سورة البقرة 262]

    * والله سبحانه وتعالى يتوعد كل من يؤذي مؤمنا أو مؤمنة، وأذاه هذا سيكون مردود عليه لا محالة(وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا)
    [سورة اﻷحزاب 58]

    * أخيرا: تذكّر أنّ النعم التي أنت عليها الآن إنما هي رزق من الله تعالى وهبك إياها بعد فقر وقلة حيلة، فلا تترفع على الآخر .



    ══��══
    صفية العيسرية
    13. من شعبان.1438هـ



    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
  6. صورة عضوية غيض وفيض

    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    الحلقة الثانية عشر :

    ��قصة وعبرة - يوم الأذان-،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا



    https://up.harajgulf.com/imagef-1494...1-jpg.htmlمركز الخليج



    حـفل اسـتقبال
    〖__11__〗


    "أصلها ثابت"




    *(أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ)
    [سورة إبراهيم 24]

    *لن يمر عليك يوم من الأيام من غير أن تخاطب غيرك، ما رأيك أن تعتبر الكلام الذي يخرج من فمك بذورا، وأنت من يسقيها، وأنت من سيأكل من ثمارها ? عندما تنظر إليها بهذه النظرة فلن تخرج من فمك إلا بأجمل ما يكون.

    * وأنت تغرس غرسك تذكّر:

    1. البذور :
    غرسك هذا سيؤتي أكلا طيبا كما تؤتي الكلمة الطيبة أثرها الطيب بعد أن تبذرها في قلب غيرك.. فتخير لها الوقت المناسب، والتربة المناسبة، وكل الأسباب التي تجعلها تنمو.


    2. نماءها: هذه النبتة ستنمو وتمتّع عيون الناظرين وسيتأملها كل مارّ بجانبها، إنّ كلمتك الطيبة ستنموا أيضا في قلب متلقيها وستطال الآخر..فكل إناء بما فيه يرشح، وستنمو في قلبك أيضا.

    3.ثمارها: أول ما تفعله عند شرائك للثمار الانتقاء، سيأتي اليوم الذي تنتظره لتذوق من ثمار زرعك.. لذا تأكّد إن كانت كلماتك الطيبة منتقاه ستجني منها ثمارا طيّبة ولو بعد حين .

    4. تَكرار الدورة: هذه البذرة بعد نمائها وقطف ثمارها ستهدينا بذورا أخرى لتعيد دورتها من جديد.. كلمتك الطيبة كما وصفها القرآن أصلها ثابت وفرعها في السماء ..وستؤتي أكلها كل حين بإذن الله.


    وطبتم��


    ══��══
    صفية العيسرية
    12. من شعبان.1438هـ



    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
  7. صورة عضوية غيض وفيض

    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·

    الفكرة العـاشـ��ـرة :

    ��إذا سمعت الله يقول : ( يا أيها الذين آمنوا ) فارعها سمعك ، فإنه خير يأمر به ، أو شر ينهى عنه،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·








    ��══ ❖�� ❖══��
    حـفل اسـتقبال
    〖__9__〗

    __ولو ألقى معاذيره__

    ☂(بَلِ الْإِنْسَانُ عَلَىٰ نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ * وَلَوْ أَلْقَىٰ مَعَاذِيرَهُ)
    [سورة القيامة 14 - 15]

    ما أعمق هذه الرِّسالة الرّبانية!
    فالإنسان أدرى بنفسه حتما من غيره، يعرف عنها ما لا يعرفه سواه، ولنضرب بعض الأمثلة الحيوية والتي تتكرر مشاهدها دوما..
    ___��يتأخر فلان عن عمله، فيعاتبه مسؤوله عن تأخره عن الموعد، فيبدأ بسرد أعذاره.. حصل لي حادث في الطريق، مرض ابني فجأة واضطررت لأخذه للعلاج، وجدت إطار السيارة خالٍ من الهواء واضطررت لتبديله..

    ___�� يقصّر في أداء واجب البرّ لوالديه، فيتعذّر بكثرة اشتغالاته، وعدم فراغه لزيارتهما، أو تلمّس حاجاتهما، وعندما تنظر لحاله تجده يفرّغ نفسه لأصحابه ومشاريعه وسفره ..

    ومن هذه الأمثله يكون الإنسان أدرى بنفسه، هل تلك المعاذير التي أتى بها كانت صادقة حقا?أم كان يختلق الأعذار لينجو من عقاب أو عتاب?

    ☂ إن الفارق في إلقاء هذه المعاذير في الدنيا والآخرة كبير..فأنت باستطاعتك أن تلقيها على مسامع الناس حولك، قد يصدقك الكثير وقد يكذبك البعض! لكنك على كل حال قادر على إلقائها ، أمّا يوم القيامة يقول الله تعالى: (هَٰذَا يَوْمُ لَا يَنْطِقُونَ * وَلَا يُؤْذَنُ لَهُمْ فَيَعْتَذِرُونَ)
    [سورة المرسلات 35 - 36]
    فهناك من يتكلّم عنك من أعضائك، يقول الله تعالىيَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ)
    [سورة النور 24]

    ☂ من المهم جدا أن نركّز جميعا على :"بل الإنسان على نفسه بصيره" فهو بصير بما تستطيعه من أعمال وإن حاول عذرها بكسله، وهو بصير بتقصيرها وإن حاول عذرها في أداء واجباتها، وهو بصير بعصيانها وإن حاول عذرها بما اقترفته من ذنوب.

    ☂ إنّ الإنسان يستطيع العيش مرتاحا مع هذه الآية، فلا يضره قدح قادح، أو هجوم متهجّم عليه، فهو بصير بنفسه، ولا يسعده مدح وثناء على أمر لم يكن فيه ! إنّه بكل اختصار يعيش عيش المتوازن، شريطة أن لا يقصر أو يخطئ لا في حق نفسه، ولا في حق غيره، ولا في حقّ ربه .

    ☂ مع اقتراب رمضان..نحن بحاجة لأن ننظر في أنفسنا جيّدا ونصدق الحديث معها حتى نسمو بها للأفضل.

    ══��══
    صفية العيسرية
    10. من شعبان.1438هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
  8. صورة عضوية غيض وفيض
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·


    الفكرة التاسـ9⃣ـعـة :

    ��وفر نسخاً من القرآن،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·








    ��══ ❖�� ❖══��
    حـفل اسـتقبال
    〖__8__〗



    ☂(فَلْيَعْبُدُوا رَبَّ هَٰذَا الْبَيْتِ * الَّذِي أَطْعَمَهُمْ مِنْ جُوعٍ وَآمَنَهُمْ مِنْ خَوْفٍ)
    [سورة قريش 3 - 4]

    ☂نعم ..نعتاد على كثير من النعم حتّى نكاد ننسى شكرها، فإذا ما فُجعنا بفقد شيء منها استيقظنا وتنبهنا ..

    ☂فلننظر قليلا في قصّة قريش، لننظر كيف رزقوا نعمة الأمان، وكيفَ كان يَخشى من يريد أن يمَسّهم أو يمَس قوافلهم بسوء حتَّى قالوا : "إنّ لهذا البيت رب يحميه" .

    ☂ولننظر إلى الطعام الذي رزقوه في أرض لا تنبت العشب والكلأ! وينزل الله آيات من كتابه لا لأجل أن ينبّه قريشا فقط، وإنما ليوقظنا من سباتنا حينما اعتدنا على كثير من النعم وقصّرنا في شكرها ..

    ☂ لا بُدّ لنا أن نبدأ بالنظر في أنفسنا جيدا، ننظر إليها نظرة المتأمّل الشاكر، وننظر من حولها لنعمّق مبدأ الشكر الذي يزيدنا قربا وحبا لله الكريم.


    ☂ قبل أن يبدأ رمضان سيكون من الرائع تغيير عادَة إلف النّعم بدون الشعور بعظمَتِها إلى التّأمّل العميق فيها، وشكر الله تعالى على التّفاصيل الدقيقة التي أكرمنا بها وغفلنا عن شكرها، إنّ هذا الشكر وهذا الامتنان يعمّق علاقتنا بالله تعالى، ويقوّينا في العبادة، ونحن عبيد الله بحاجة بالغة لتعميق هذه العلاقة حتّى يرضى عنّا الملك الكريم ويحفّنا بعنايته ما حيينا.


    ══��══
    صفية العيسرية
    9. من شعبان.1438هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
  9. صورة عضوية غيض وفيض
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·

    الفكرة الثـامـ8⃣ـنة :

    ��لأجل أن تختم القرآن في رمضان أكثر من مرة،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    ·.·´��·.· ·.·´��·.·
    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
    ·.·´��·.· ·.·´��·.·






    ��══ ❖�� ❖══��
    حـفل اسـتقبال
    〖__7__〗

    ابدأها ب" الحمد لله"

    ☂ كيف تبدأ فجرك? تبدأه بأمان يفيض من داخلك، تدخل في صلاتك وأنت تشعر بقيمة هذه الهدية الربانية، والتي تفتح لك أبواب الخير في ساعات يومك القادم، تشعر بضوء الشمس يتسلل تدريجيا إلى قلبك، فتكبر في نفسك معاني العظَمَة لله الكريم.

    ☂ الحمد لله تعني أن تفيض رضا وشكرا، الحمد لله على ماذا? ستعدّد نعمه عليك مع نفسك، ومع كل نعمة تذكرها يزيد انبهارك، لماذا اختارها لك أنت وحرمها غيرك? كم أدامها الله عليك ولم يطلب عليها أجرا? أعطاكَ أكثرها دون أن تدعوه بها! وتتزاحم النّعم عليك حتّى تكاد لا تعرف من أين تبدأ الحمّد فتعمّمه أخيرا وتقول: الحمد لله على كل شيء!

    ☂ وتذوب مع الحمد الكثير على النّعم الكثيرة كثير من الامتعاضات وكثير من الضيق والكدر على فقد نعمة واحدة مثلا، أو على بلاء واحد، أو فلنقل مجموعة من الابتلاءات، والمنهج القرآني يأمرنا بحمد الله تعالى في كثير من آياته، والعجب أنّ هذا الأمر جاء لمصلحتنا أولا وهذا من لطف الله علينا. يقول الله تعالىقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَىٰ عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَىٰ ۗ آللَّهُ خَيْرٌ أَمَّا يُشْرِكُونَ)
    [سورة النمل 59] ويقول: (وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ نَزَّلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ مِنْ بَعْدِ مَوْتِهَا لَيَقُولُنَّ اللَّهُ ۚ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ ۚ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ)
    [سورة العنكبوت 63]، ويقول: (وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ مَنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ ۚ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ ۚ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ)
    [سورة لقمان 25]

    ☂ ومن جميل المنهج القرآني قول الله تعالى: (وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ)
    [سورة الضحى 11]، حتّى وإن كنّا نتحدّث بنعمه علينا مع أنفسنا، فإنّ ذلك يُشعرنا بالامتنان، والحبّ الأعمق لله الرّازق، الحُبّ الذي يدفعنا لطاعته والبعد عن معصيته، فما أجمل أن نعمّق هذا الحب بالحمد الدائم، ونتأمّلها آية نتلوها في صلواتنا صبح مساء "الحمد لله رب العالمين" ونحن نستشعر معناها، متذكرين أيضا كرم الله-تعالى- فوق كرمه هذا حين يقولوَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ ..ٌ)
    [سورة إبراهيم 7]
    استقبل رمضان وقلبك يفيض حبّا ورضا��


    ══��══
    صفية العيسرية
    8. من شعبان.1438هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
  10. صورة عضوية غيض وفيض


    ·.·´🌙·.· ·.·´🌙·.·
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*
    ·.·´🌙·.· ·.·´🌙·.·

    الفكرة السٰابـ7⃣ــعـة :

    📍التفقه في أحكام الصيام،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    ·.·´🌙·.· ·.·´🌙·.·
    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا
    ·.·´🌙·.· ·.·´🌙·.·





    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊
    حـفل اسـتقبال
    〖__6__


    رَكّز في صلاتك!

    ☂ قد تضَع لنفسك خطة لرمضان، تدرّبت عليها وهيّأت لها نفسك، ورَسَمتَ أحلاما جميلة تنتظر تحققها، وعِندما يحين رمضان تتفاجأ بعدم قدرتك على المواصلة، فمن حولك مثلا ليس لهم خُطّة رمضانيّة، ولعلّهم يشتغلون بالقيل والقال، والنوم والأكل والشرب ومشاهدة التلفاز والإدمان على مواقع التواصل الاجتماعية، فتجد نفسك في لحظة من اللحظات منهزما!

    ☂الحل الأمثل أن تُرَكّز في صلاتك من الآن، اجعل منها عبادة، وتأمّلها بكل ما فيها، تأمّل كيف يأمرنا الله أن نترك كل شيء إذا حضرت ونهرع إليه، جرب تلك الانتعاشة التي تقودك لمكان الوضوء فور سماعك للأذان مع تَردادك كلماته، وأنت تترك كل شيء خلفك، لا شيء أهمّ منها،
    تأمّل ردّات فعلك وأنت ذاهب إليها، فتقول لكل من يحدّثك: "أعتذر منك حان موعد الصلاة" إنّها أكبر تدريب عملي على الانضباط، فأنت تتدرب على الالتزام بالوقت خمس مرّات في اليوم،هذا يعني أنّك قادر على اكتساب العادة في اليوم الخامس من صلاتك الأولى فيه، حيث حدد بعض علماء النفس 21 يوم لاكتساب عادَةٍ جديدة، أو فلنقل بعد 21 يوم من صلواتك المُركّزة الخاشعة.

    ☂ (إِنَّ الْإِنْسَانَ خُلِقَ هَلُوعًا * إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًا * وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعًا * إِلَّا الْمُصَلِّينَ)
    [سورة المعارج 19 - 22]، تأمّلها، إلا المصلين، المصلّي يبقى قرير العين منشرح الصّدر، ومنشرحو الصدور هم القادرون حتما على مواصلة الطريق نحو الهدف، فلا يثنيهم قلق، ولا يمنعهم اضطراب.

    ☂ ستجد نفسك وأنت تؤدي صلاتك بالكيفية المخصوصة وبالإتقان أنّك قادر على إتقان كل ما هو خارج الصّلاة، خططك التي خططت لها ستمضي كما أردت، وستحصد ثمارها.

    ☂ من الآن، ونحن في السّابع من شعبان لدينا فرصة تدرّب لأكثر من مئة صلاة، فلنبدأ..لأنّ رمضان لا يحتمل التجربة!


    ══🌹══
    صفية العيسرية
    7. من شعبان.1438هـ


    🎊══ ❖🌙 ❖══🎊
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
  11. صورة عضوية غيض وفيض
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    الفكرة الخمسة :
    **البحث عن السنن المهجورة،،


    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا









    حـفل اسـتقبال
    〖__5__〗


    من ألف شهر!

    ☂ تخيل معي: تغرب الشمس ذات يوم، وأنت في وظيفتك، يخبرك مديرك بأن الموظف يجزى في هذه الليلة بعمل الساعة أضعافا مضاعفة، فبعد أن كان يعمل في الليلة الواحدة بمقابل عشرة ريالات سيعطى هذه المرة أضعاف هذا المبلغ، بما يساوي عمل ألف شهر، ألف شهر ليس بلياليها فقط وإنما بلياليها وأيامها، هل تظن أنّك ستفوّت فرصَةَ العمر هذه?

    ☂ تخيّل معي: لو أنّ المدير يحاسبك على الحضور للعمل بالدقيقة، وكلما تأخرّت دقيقة أنقص من هذا المال ما يساوي هذه الدقيقة.. هل كنت ستتأخر حينها?

    ☂ تخيّل! أن الكثير منّا يغفل عن مثل هذه الهدية العظيمة في رمضان، فتفوته! ثم لا يدري هل سيرزقه الله فرصة أخرى مشابهة أم ستكون الأخيرة!

    ☂انظر مِن حولّك، تأمّل أعداد الرّاحلين جيدا! لقد انتهت فرصهم من هذه الحياة، ولا مجال للعودة إلى العمل، وأنت ما زلت قادرا على الاستعداد الجيّد لها.

    ☂ يقول الله -تعالى- (بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ * لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ * تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ * سَلَامٌ هِيَ حَتَّىٰ مَطْلَعِ الْفَجْرِ)
    [سورة القدر 1 - 5]

    ☂ لو تأمّلت في هذه الحياة ستجد قليلا من البشر من يمدّ الله في أعمارهم ليعيشوا حتّى عمر الثمانين، هل تضمن أن تعيش ثمانين سنة? الله تعالى يرزقك بهذه الليلة أجر 83.3 من سنوات العمل خالصة وهي ما تساوي ألف شهر، بل قال في آياته بأنّها خير، فهي لا تساوى في أجورها هذا الرقم فحسب، بل خير منه!

    ☂ لعل هذه التأمّلات الرقمية كافية اليوم لشحذ الهمم والتخطيط الجيّد لهذه الليلة، التخطيط لاستغلال ثوانيها وليس دقائقها فحسب، ومحاولة تحريها في هذا الشهر الفضيل، وعسى الله أن يبلغنا رمضان، ويبلغنا إياها إنه سميع مجيب الدعاء.



    ══��══
    صفية العيسرية
    6. من شعبان.١٤٣٨هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
  12. صورة عضوية غيض وفيض

    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    الفكرة الرابعة:

    غير عاده مذمومة لعادة محمودة،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا





    مركز الخليج

    مركز الخليج

    حـفل اسـتقبال
    〖__4__〗

    واصل شوقك !


    ☂ (جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا يُحَلَّوْنَ فِيهَا مِنْ أَسَاوِرَ مِنْ ذَهَبٍ وَلُؤْلُؤًا ۖ وَلِبَاسُهُمْ فِيهَا حَرِيرٌ * وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَذْهَبَ عَنَّا الْحَزَنَ ۖ إِنَّ رَبَّنَا لَغَفُورٌ شَكُورٌ * الَّذِي أَحَلَّنَا دَارَ الْمُقَامَةِ مِنْ فَضْلِهِ لَا يَمَسُّنَا فِيهَا نَصَبٌ وَلَا يَمَسُّنَا فِيهَا لُغُوبٌ)
    [سورة فاطر 33 - 35]


    ☂إنها بعض الآيات من القرآن الكريم، والتي تبعث بدواخلنا الحماسات لمواصلة المسير، فالله تعالى يربطنا بالمآل ترغيبا حينا، وترهيبا حينا آخر ..
    ولتقريب المثال: في الحياة الدنيا، نجد الطالب الذي يؤمن بأهميّة ما سيلاقيه إزاء اهتمامه بدراسته يجد ويجتهد وعينه في هدفه، فهو لا يتوقف عن الاجتهاد حتى يحصل على الجامعة التي يطمح لها، أو العمل الذي خطط للوصول إليه، ولو لم يكن عند هذا الطالب هدف من دراسته لما استمر في اجتهاده حتما!

    ☂إن الجنّة تحتفي باستقبال مستحقيها، والله تعالى يزينها ففيها ما لا عين رأت، ولا أذن سمعت، ولا خطر على قلب بشر!

    ☂ وفي هذه الاستقبالية حاشا لله أن يغفل عن كل ما يسعد هذا المخلوق الضعيف في الجنة، إن كل حواس الإنسان حينها تتمتع بالعطاء المذهل، فإن نظر متّع ناظريه بما يطيب للعين، وإن سمع متع أذنيه بما يطيب لهما، وإن جلس فإنّ يتكئ على أجمل السرر، وهو مرتاح النفس لا يشغله لغو أو خوف ولا تعب، بل لا يمسّه!

    ☂ إنّ هذه الدنيا القصيرة خلقت للعمل، ولم تكن لتخلو من المنغصات والأكدار، ولكن الله- تعالى- جعل في آياته بلسما يدفعنا للاجتهاد للوصول إلى جنته دفعا، فما أجمل أن نتخيل حفل الاستقبال في الجنة، نعمل وأنظارنا نحو الهدية الربانية، حيث نواصل الدرب حتّى الوصول.



    ══��══
    صفية العيسرية
    ٥. من شعبان.١٤٣٨هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    وتسلّمه منّا متقبلا..
  13. صورة عضوية غيض وفيض
    *أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    ‎الفكرة الثانية /الثالثة:


    **التوبة النصوح،،

    ‎تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي


    ‎اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا







    ‎حـفل اسـتقبال
    〖__2__〗

    ‎هيئ قلبك

    ‎☂ إنّ أوّل ما يقوم به المُضَيِّفُ إكراما لضيفه تنظيف مجلسه، وتنسيقه وترتيبه وتعطيره بأجمل العطور والبخور، ويحضر له ما يلذ ويطيب مما يملك، وحينها يشعر المُضيِّف بالسعادة البالغة حين يرى رضى ضيفه مرتسما على عينيه.

    ‎☂ إنّ هذا الضيف الذي سيحل علينا يحتاج أن يسكن في قلب نظيف طاهر بالغ صاحبه في تنظيفه، حتّى إذا ما استقرّ في القلب تمَكّن منه واستطاع أن يضفي فيه جوا إيمانيا حقيقيا بعيدا عن الرّبكة والخوف والاضطراب.

    ‎☂ إن رمضان جاء ليمنحنا فُرَص التطهير، تلك الفرص التي لا يمكن أن نسير للجنة دون التمسُّكِ بها، والقلب السليم أهمها، ولنتأمل قول الله تعالى لأجل تخطيط حقيقي لجني أفضل الثمار التي تسوقنا نحو الجنة : (يَوْمَ لَا يَنْفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ * إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ)
    ‎[سورة الشعراء 88 - 89] ، فيوم القيامة يفوز من أتى الله بقلب سليم.

    ‎☂إن كنت تريد أن تقبل على الله بقلب سليم فتفقّده، هل داخله شيء من الرّياء? هل اقتحمه شيء من الحقد أو الحسد أو البغضاء? تفقّده جيّدا، وأصلحه ما استطعت، فلا رابح من هذا الإصلاح كربحك أنت، جرّب معاندة الهوى،ومعاندة أمراضه، تلك المحاولات التي تقوّي بها نفسك قبل الشهر الفضيل وأثناءه ستجعل من قلبك نظيفا سجيةً، وحينها ستستطيع أن تستمر على هذا النقاء حتّى تلقى الله بقلب سليم ��

    ‎☂تأكّد بأنّ المحاولات التي تبذلها لتصحيح مسارٍ في القلب ستثمر ولو بعد حين، الأهم أن تكتشف أولا أماكن الإصابة وتسجلها مع نفسك، ثم تمسكها مرضا مرضا وتعالجها إلى أن تقضي عليها جميعا، واستعن باكتشافها بإخوانك ومن حولك، فرب مريض لا يشعر بمرض قلبه حتى ينظر في مرآته .

    ══��══
    ‎صفية العيسرية
    ‎3. من شعبان.1438هـ



    ‎اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    ‎وتسلّمه منّا متقبلا..



    مركز الخليج


    [
    حـفل اسـتقبال
    〖__3__〗


    ‎☂دعنا نعوّد أنفسنا على اليقين، فلنقل مثلا: ماذا تنتظر من آلة الصّرف عندما تدخل فيها بطاقتك وأنت تعرف رصيدك فيها? إنّك بلا شك ستدخلها وتكتب حاجتك من المال ثم تنتظره ليأتيك بين يديك!
    ‎ولعلّك تسألُ أحد المقربين منّك حاجة ما، وأنت على يقين أن سؤلك منه متحقق الحصول لا محالة!

    ‎☂ إنّ من أجمل المشاعر القلبية التي يعيشها المؤمن مع الدّعاء بين يدي الله تعالى اليقين، فهو يسأل ويوقن في قرارة نفسه أنّ هذا الدّعاء مجاب لا محالة اليوم أو غدا أو ما بعدها، تلك الثقة التي تنمو في قلبه بالله تجعل منه مؤمنا قويا ماضيا في طريقه وأهدافه، منتظرا وقت الاستجابة الذي يختاره له الله، فالإنسان بطبعه يستعجل الخير دائما، ويريد الخير، وتأتي ألطاف الله إليه لتهديه الأفضل وفي الوقت الذي يقدّره الله الكريم بلطفه.

    ☂ يقول الله تبارك وتعالى:

    ‎(وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ۚ ...َ)
    ‎[سورة غافر 60]


    ‎كم من المرات التي سعى فيها كثير منا لنيل وظيفة، سألها الناس، وسألها أصحاب الواسطات -كما هو مشتهر- ولم يجد سؤله?!
    ‎كم من الناس سعوا لأجل مصالح كثيرة قبل لجوئهم وطلبهم الرزق من الرّازق الأوّل فما وصلوا?!

    ‎☂ نعم على الإنسان أن يأخذ بالأسباب، وإلا لما طلب الله تعالى من السّيدة مريم أن تهزّ جذع النخلة، ولكن علينا أن نتذكر أولا :"ادعوني أستجب لكم" فالله تعالى هو مسيّر هذه الأسباب والمهيئ للخير منها.

    ‎☂ جرّب وادع الله بيقين، ادعه ثم انتظر إجابته لدعاك بكل شغف، وكأنّك بانتظار مفاجأة لا تعرف عن موعدها شيء.

    ‎☂وتذكّر أن لدعاك ثمرات، فإما أن يجاب لك، أو يصرف الله عنك به شرا، أو تجده في حسناتك يوم يبعثك الله، ادع وثق أنّ دعواتك باقية



    ‎ صفية العيسرية
    ‎ 4. من شعبان.1438هـ


    ��══ ❖�� ❖══��
    ‎اللهم سلمنا لرمضان، وسلّم رمضان لنا،
    ‎ وتسلّمه منّا متقبلا..
  14. صورة عضوية غيض وفيض
    CENTER]*أفكار لاستقبال شهر رمضان*


    الفكرة الأولـ1⃣ـى:

    **تحديد الهدف من الصيام،،

    تقديم: الفاضل أبو عبيد الهنائي

    ·.·.·
    اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا






    **حفل استقبال **

    "1" ضيف العطايا


    ☂ يكرمنا الله -تعالى- باللحظات التي نعيشها حتّى الآن، والفرص التي تتتابع علينا يوما بعد يوم وكأنّها تريد أن تخبرنا أن فرصة القرب من الله ما زالت متاحة، في حين أنّ كثيرا من البشر تخَطّفهم ريب المنون.

    ☂لا بدَّ أنَّ الضيف الذي سيحل علينا بعد أيامٍ قليلة يستحِقّ منّا حسن استقبال، إنّه الضيف الحالّ علينا ليكرمنا بما عنده من هبات ولم يكن يريد منّا إلا أن نبذل ونجتهد لأجلنا!

    ☂(شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ ...)
    [سورة البقرة 185]

    نعم إنّه شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدىً للناسِ، ويتعاظم الشوق في القلب، الشوق الذي يدعونا أن لا نخسر شيئا من هذا اللقاء، فلثوانيه قيمة ليست كقيمة باقي الثواني، وليلته التي يحمل ليست كباقي الليالي، إنّها تدعونا-بلا شكّ - أن نتعامل معها تعامل التّاجر الماهر الذي لا يريد أن يخسر شيئا في تجارته، بل يحاول مضاعفة أرباحه بطمع وبلا توقّف، وإن وجد في مشروعه ما يدعوه للتّرقي في سلّم التجارة فإنّه يصعد بقوّة، متحدّيا أي صعب يعترضه في طريقه!

    ☂ في: " حفل استقبال" سنجتهد سويا لأن نصل لاستقبال هذا الضيف كما ينبغي، ولنبدأ بنيّة قوِيّة وعزمٍ أكيد، ولندعُ الله أن يسلمنا لرمضان، ويسلّم رمضان لنا، ويتسلّمه منّا متقبلا..


    صفية العيسرية
    2. من شعبان.1438ه
    [/CENTER]
  15. صورة عضوية بنت الراشد2009
    .
    .

    أسعدك الله غاليتي في حياتك الجديدة
    ورزقك السعادة الأبدية التي انت تستحقي فمن مثلك لا يستحق
    من الدنيا سوى السعادة

    "اللهم بارك لهما واجمع بينهما على خير "

    اللهم امين
  16. صورة عضوية العذراء الحزين

    في الذاكرة أناس اكتست جميع الأماكن برائحتهم
    أوقات لا تسمع سواء أصداء أصواتهم تتردد في أذنك ،وتشغلك أدق التفاصيل والاحاديث الذي جمعتك بهم لتنشط بها ذاكرتك على الرغم من أنهم رحلوا منذ سنوات عدة إلا أن طيفهم لا يفارق عينك وتصبح أعمى عن كل شيء إلا طيفهم
    ---------
    حبهم في فؤادي بحر ماله مقياس وفي قلبي دارهم عامره بالاحساس ،لم يبقي لنا معهم إلا الحب الصادق الذي عشناه في وجودهم والذكرى وبقايا صور قديمه تزيد معها الشوق لهم ،هم اختفوا عن ناظري ولكن مكانهم ما زال شاغر وسيطل كذالك فلم أنساهم يوما

    ----------

    ما أصعبه من فراق وما أتعسه من يوم كان فيه فراقهم ،وسأظل ادعوا لهم ما حييت

    اللهم ان لنا أحبة تحت التراب أحوج مايكونون إلى الدعاء، اللهم إنّا نسألك أن تغفر لهم وترحمهم اللهم حرم وجوههم عن النار، اللهم آنس وحشتهم وضاعف حسناتهم وتجاوز عن سيئاتهم .. واجعل قبورهم روضة من رياض الجنة
  17. صورة عضوية سيف الرواحي
    اقتباس أرسل أصلا بواسطة مخاوي السبلة
    شكرا لك أخي سيف ..
    متابعين لحروفكم ونقاشاتكم هنا

    تقديري ..
    العفو أخي مخاوي السبلة
    واهلاً بأصحاب الزمن الجميل للسبلة
    أيامكم كانت جميلة وولائكم المكان الذي ترعرعتم به لازال قائماً

    لك الود الجميل اخي العزيز
  18. صورة عضوية مخاوي السبلة
    شكرا لك أخي سيف ..
    متابعين لحروفكم ونقاشاتكم هنا

    تقديري ..
  19. صورة عضوية سيف الرواحي
    اقتباس أرسل أصلا بواسطة slimb
    الحمامات إنما بنيت لقضاء الحاجة والاستحمام ، لا للجلوس والقراءة والاستجمام .

    وفي جلوسه فيها فترة طويلة محاذير جمة ، منها :

    أولاً : أن الحمامات في الغالب لا تخلو من النجاسات والقاذورات ، وجلوسه فيه يعرضه لملابستها ، والمسلم مأمور باجتناب النجاسات والتنزه عنها .
    ومعلوم أن الشياطين تألف الأماكن المستقذرة ، وتألف الأماكن النجسة ، فإذا لم يتحفظ الإنسان من الشياطين عبثت به ... فأوقعته في نجاسة ، أو في خبث حسي أو معنوي ، والحسي يتمثل بأن يتقذر بالنجاسة ولا يبالي ، وأما معنوي فبأن يوسوس ويتوهم ويقع في وساوس شيطانية تدوم معه ، فلأجل ذلك أُمر بالاستعاذة وبذكر اسم الله تعالى
    أن في البقاء في الحمام فترة طويلة من غير حاجة كشف للعورة من غير مبرر ، ولا يجوز للرجل كشف عورته ، حتى ولو كان خاليا ، إلا لحاجة .

    عن معاوية بن حيدة قَالَ: قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ عَوْرَاتُنَا مَا نَأْتِي مِنْهَا وَمَا نَذَرُ ؟.

    قَالَ: احْفَظْ عَوْرَتَكَ إِلَّا مِنْ زَوْجَتِكَ أَوْ مَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ .

    فَقَالَ: الرَّجُلُ يَكُونُ مَعَ الرَّجُلِ .

    قَالَ: إِنْ اسْتَطَعْتَ أَنْ لَا يَرَاهَا أَحَدٌ فَافْعَلْ .

    قُلْتُ: وَالرَّجُلُ يَكُونُ خَالِيًا .

    قَالَ: فَاللَّهُ أَحَقُّ أَنْ يُسْتَحْيَا مِنْهُ .

    رواه الترمذي (2769) وأبو داود (4017) وحسنه الألباني في آداب الزفاف صـ36.

    كل هذا الكلام جميل جداً وشيق ومفيد
    لكني أتحدث عن مسألة تخويف الناس وإيهامهم وصرفهم عن هدفهم في الحياة

    سرد القصص الخيالية عن الحمامات والجن أخرنا كثيراً عن هدفنا في الحياة

    مرة سمعت أحد الدعاة يقول: جابوا شخص ممسوس فقرأ عليه واستصرع
    فسأل الشيخ الجني: كيف دخلت فيه
    قال: ما قرأ دعاء دخول الخلاء وكنت جالس ومادريت الا والماي الساخن على ظهري فقمت ودخلت فيه

    بالله عليكم وش هالكلام؟
    الناس وصلت القمر واحنا ودعاتنا ما عندنا غير هالسوالف
  20. صورة عضوية سيف الرواحي
    اقتباس أرسل أصلا بواسطة slimb
    الحمد لله
    من المعلوم أن الجن يرى الإنسان دون أن يراه الإنسان ، قال تعالى : ( إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لا تَرَوْنَهُمْ ) الأعراف /27 .
    ولما كانت الشياطين خبيثة – فإنها تألف الأماكن الخبيثة ، قال الله تعالى : ( الخبيثات للخبيثين والخبيثون للخبيثات ... الآية ) النور / 26 ، ولذلك تحضر الشياطين الأماكن التي يقضي فيها الإنسان حاجته ، وتريد إتباع الأذية والضرر به .

    وقد بين لنا النبي صلى الله عليه وسلم ماذا نفعل حتى يحمينا الله من شر الشياطين إذا دخلنا الخلاء وذلك بأن يقول المسلم قبل دخول المكان : ( بسم الله ، اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث )

    وروى الترمذي برقم ( 606 ) عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( ستر ما بين أعين الجن وعورات بني آدم إذا دخل أحدهم الخلاء أن يقول : بسم الله ) صححه الألباني في صحيح الترمذي ( 496 ) .

    وروى أبو داود ( 6 ) وابن ماجة ( 296 ) أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إن هذه الحشوش محتضرة ، فإذا أتى أحدكم الخلاء فليقل : اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث ) صححه الألباني في صحيح ابن ماجه ( 241 )

    ( الحشوش ) : هي مواضع قضاء الحاجة ، ومنها الكُنُف ( دورات المياه ) التي في البيوت .

    ( محتضرة ) أي تحضرها الشياطين لقصد إيقاع الأذى بالإنسان .

    ( الخبث ) أي الشر .

    ( والخبائث ) المراد النفوس الخبيثة وهي الشياطين ذكورهم وإناثهم ، فيكون استعاذ من الشر وأصحابه . اهـ من عون المعبود
    فإذا قال المسلم هذا الدعاء قبل دخول الخلاء أعاذه الله من الشياطين .

    قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :

    فائدة البسملة : أنها ستر .

    وفائدة هذه الاستعاذة : الالتجاء إلى الله عز وجل من الخبث والخبائث لأن هذا المكان خبيث ، والخبيث مأوى الخبثاء فهو مأوى الشياطين فصار من المناسب إذا أراد دخول الخلاء أن يقول الله : أعوذ بالله من الخبث والخبائث حتى لا يصيبه الخبث وهو الشر ، ولا الخبائث وهو النفوس الشريرة . اهـ الشرح الممتع 1/ 83

    والله اعلم .
    أهلاً بك أخي العزيز

    من هو المسئول عن إيذاء البشر؟
    هل الجني أم الشيطان؟

    لابد أن نفرق بينهما فالجن العاديون لادخل لهم في حياتنا
    أما الموكلون بإيذائنا هم الشياطين ولكل إنسان قرين من الشياطين موكل بالوسوسة وإيذاء قرينه من الانس وإبعادهم عن طريق الحق حسداً وبغضاً وضغينةً.
    فإن سميت عند دخول البيت هرب شيطانك فلم يبقى له وجود حتى في فناء منزلك.

    أنا أتحدث عن المعتقد وتخويف الناس من أماكن الخلاء وبناء الاعتقادات الباطلة وان كل ما يصيب الانسان من أَذًى هو بفعل الجن.

    وانا اقول الدعاء تيمناً بالسنة وحصولاً على الأجر وليس اعتقاداً أن يخرج الجني منالحمام

    نعم هي أماكن قضاء الحاجة لكن القذارة تزول بالتنظيف فلا يبقى لها أثر
    ونعم لا نصلي بها لكننا نتوضأ للصلاة فيها ونغتسل من الجنابة وجميع انواع الغسل بها أيضاً .. هي أيضاً أماكن للطهارة .. فهل تكون طاهراً بعد الخروج من الحمام أم قبله

    ثم ان جميع القذارات تنتقل من حمامك الى المجاري بحركة واحدة
    وبعدها يكون هناك الديتول والمعقمات الاخرى كافية لإزالة القذارة

    والخبث والخبائث ليست حصراً على الجن فقد تشمل المايكروبات والفيروسات التي قد تؤذي الانسان حتى ان هناك فيروسات تخرج من شخص مريض دخل المرحاض قبلك قد تدخل من الشرج فتعمل للإنسان إسهالاً حاداً

    أخي انا ما جئت هنا لاخالف أقوال العلماء ولكن لعلي أستطيع إيصال فكرة ربما تقلل من مفهوم المعتقد الخاطئ فهناك من يقول بأن هناك من الجن من يسكن الحمامات وهو نوع خبيث وشرير وقذر وقد يكون شرساً بل مصدراً البلاء وعلى هذا تبنى على هذا المعتقد كثيراً من الاوهام والخرافات الضالة .. ياخي الناس شاطرة جداً في العيش في الوهم

    أنا مرة من المرات قريت الدعاء لكني انزلقت في الحمام وتعورت فهل بهذا يكون الجني هو اللي دفرني ام انك تستطيع إثبات انني اذا قريت الدعاء قبل دخول الحمام يستحيل ان انزلق او ان اصاب بأذى؟
    تم التحديث يوم 01/04/2018 في 07:04 AM من قبل سيف الرواحي
الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة